اختتام الدورة 23 لمرصد الصحراء والساحل بنواكشوط :|: لجنة التحضير للقمة الافريقية تلتقي دبلوماسيي القارة :|: موريتانيا تخلد اليوم العالمي لمكافحة الملاريا :|: المساهمون في البنك الدولي يعتمدون زيادة في رأس ماله بقيمة 13 مليار دولار :|: RSF:موريتانيا تواصل صدارة العالم العربي في حرية الصحافة :|: رئيس الجمهورية يلقي خطابا في اجتماع اللجنة الافريقية لحقوق الانسان :|: RSF تنشر تقريرا عن وضع الصحفيين في العالم :|: كتاب مدير FBI السابق يبيع 600 ألف نسخة في الأسبوع الأول لطرحه :|: صندوق النقد: الاقتصاد العالمي يواجه مخاطر :|: تدريب ل 8 طلبة موريتانيين في مؤسسة "هاواي" الصينية :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

حكايات مجنونة جدا.../البشير ولد عبد الرزاق
"القطار الغامض" حمل كيم جونغ وزوجته سراً إلى الصين
مصيرمنجزات العهد: القول الفصل للرئيس / محمد محمود ولد أحمده
"ظامت".. لعبة الأمراء والنخب تتحدى الزمن في موريتانيا
العاطلون في موريتانيا ورجلة البحث عن الذهب
البدانة معيار الجمال الأول للمرأة بموريتانيا
قمر صناعي سعودي جديد بالتعاون مع شركة أمريكية
موريتانيا أكبر من المأموريات/ محمد الشيخ ولد سيدي محمد
مترجم القذافي يتحدث عن أسرار تمويل حملة ساركوزي
دراسة: بعد مكان العمل عن المنزل يصيب الموظف بـ"الأمراض العقلية"
 
 
 
 

أسرتي أهل سيد عبد الله وأهل مغلاه : "شكرا لمن قدم العزاء ووقف معنا في المحنة "(بيان)

الخميس 18 أيار (مايو) 2017


نحن أسرتي أهل سيد عبد الله وأهل مغلاه باسم كل أفراد مجموعتنا وذوي القربى والرحم نتقدم بالشكر الجزيل والثناء الخالص لكل الذين وقفوا معنا في المصيبة الجلى والجريمة النكراء التي ذهب ضحيتها زينة أبنائنا المرحوم الدكتور الشيخ ولد حرمة الله طيب الله ثراه وألبسه من السندس ولقاه نضرة وسرورا .

كما ننظر بعين التقدير والامتنان للتعاطي الصادق والسريع من طرف السلطات للقبض على القتلة مدبري العملية الجبانة و الجريمة النكراء التي جرحت الأكباد وآلمت النفوس ، راجين منهم أن يبذلوا كل ما في وسعهم للقبض على العصابة الإجرامية في أقرب الأوقات .

إننا وجدنا في عزائكم ـ إخواتنا في الداخل والخارج ـ قدرا كبيرا من السلوان يلهمنا صبر الفاجعة ويخفف عنا وطأة ألم الرزء ، فجزاكم الله خيرا .

لقد وقفت موريتانيا بسلطتها العليا وشعبها وأطيافها وكتلها وأحزابها معنا إثر هذه العملية النكراء وقوفا كان له أثر بالغ في نفوسنا وفي امتصاص وقع الجريمة ، فقد شعرنا أننا جزء من عالم من الفضيلة والإخاء وأننا عضو في جسد أمة ينبض بالكرم والنبل . فجزاكم الله خيرا ورحم الله فقيدنا و فقيدكم فقيد الخلق والرزانة والفضيلة ، وتبت أيدي الظلمة الغاشمين القاتلين وإنا لله وإنا إليه راجعون .

عن الأسرتين

أخو الفقيد / محمد الخامس ولد سيد عبد الله

انواكشوط 16/05/2017

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا