الأزمة الاقتصادية التركية تهز الاقتصاد العالمي :|: الحلف الانتخابي للمعارضة الديمقراطية يوجه مطالب لرئيس CENI :|: رئيس الجمهورية يجتمع بالأطر والمنتخبين في كيفه :|: القهوة "تدمر" جزء الدماغ المسؤول عن النوم ! :|: HAPA تحدد الضوايط الاعلامية المطلوبة لتغطية الحملة الانتخابية :|: رئيس الجمهورية يبدأ زيارة لولاية لعصابة :|: رئيس الجمهورية يعقد اجتماعا مع أطر ومنتخبي عدد من مقاطعات ولاية الحوض الشرقي :|: بداية صيف انتخابي ساخن في موريتانيا... :|: أمطار على ولايتي الحوض الشرقي وغيدي ماغا :|: نموذج من بطاقات التصويت في الانتخابات المرتقبة :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

القضاء يجمد مليارات من الأوقية تم تحويلها من طرف ولد بوعماتو
حركة حماس تعتذر لموريتانيا (نص الاعتذار)
أعراض لأمراض يسببها نقص بعض الأغذية والفواكه
خبر كاذب يتسبب بوفاة ملياردير !!
كرة بوتين تثير هلع أميركا والمخابرات تتدخل
اشتباك الشمال.. أو الهجوم اللغز \ محمد محمود أبو المعالي
غسيل الأسنان.. العلم يكشف "الوهم الأكبر" بحياة الملايين
محامي صالح يكشف تفاصيل آخر حوار للرئيس الراحل مع الحوثيين قبل قتله
في مومباي.. فصيلة الدم التي لم يسمع عنها أحد (hh) !!
قصة أشهر وجه على الإنترنت وصاحبه الحقيقي
 
 
 
 

البروفسير الشيخ ولد حرمة الله: عظمة صنعها العلم والأخلاق / تأبين

الاثنين 15 أيار (مايو) 2017


في عتمة الفجر، سقط القدم، وناحت السكينة، وانطفأ عقل مستنير، وتوقف قلب امتلأ بالمحبة للجميع؛

****

في بيت محمد المستقر منذ الأزل على شارع " بور" في كبد الأحواش المسكونة بروح العلياء وطلع الكبرياء وجمال الشعر ونسيم الانفتاح والثراء اللذيذ؛ في فناء فردوس المظلومين والمحتاجين كانت آخر أميرات بني حسان تحيل امتنانها أهازيج تصل "الكود" وتعبر الحدود الحميمية لزمزم؛ احتفاء بالمولود الوسيم؛ الذي تميز بالبرور والسكينة والإقدام وحب العلم والتعالي الأنيق عن ما لا يليق؛

****

تنقل الفتى بين حواضر العلم؛ قبل أن تتلقفه مدرجات "بيير مندز فرانس/ كرنوبل 2" و "آساس/ باريس 2"، طيلة عقد وبضع سنين، في دراسة القانون الخاص، مابين جوهرة "عاصمة الألب"، ومدللة الحي اللاتيني ، حيث نال دكتورا دولة في علم الإجرام مطلع ثمانينات القرن العشرين بتقدير ممتاز، مع عرض للتدريس في أعرق كلية للحقوق على مستوى القارات الخمس؛ لكن الإحساس بالمسؤولية، عاد به إلى مدرجات كلية الحقوق في جامعة نواكشوط الفتية، التي ارتبط بطلابها وأساتذتها أكثر من عقدين من الزمن: منتظما على حضوره قبل وقت المحاضرات التي كانت موضع اهتمام كبير من طرف طلاب الحقوق في البلد؛ نال ثقة الأسرة القانونية، من خلال اعتماده من طرف الجامعة أحسن أستاذ للعام 1997، إضافة إلى منحه نفس اللقب من طرف طلاب جامعة نواكشوط للعام 2009.

اشتغل بالمحاماة؛ حيث بهر رفاق المهنة وأعوان القضاء باستقامته والتزامه الأخلاقي والمعرفي؛ انتظم منذ ثلاثة عقود على التوقيع في أمهات النشر القانوني في فرنسا والولايات المتحدة الأمريكية.

ألف ونشر على نفقاته الخاصة أول دليل موريتاني للقانون الجنائي العام باللغتين: العربية والفرنسية، حيث سد فراغ التأليف في المجال، لتلتحق مؤلفاته بالمكتبات الجامعية والقضائية والأمنية والإدارية.

باشر تكوين أجيال عدة من المحامين والقضاة وضباط الشرطة القضائية ومختلف أسلاك أعوان القضاء.

يعتبر من أبرز محرري ميثاق الأمم المتحدة لحماية الطفل، إضافة إلى المشاركة الفاعلة في الملتقيات الإقليمية والدولية في مجال علم الإجرام و صياغة مختلف المساطر الجنائية الخاصة في المنطقة.

عرضت عليه مناصب وزارية في العقود الماضية، لكنه فضل التفرغ للبحث والتدريس بتجرد وصدق، مشيرا في كل مرة إلى اختيار آخرين بدلا منه.

****

بذل ستة عقود من الحياة المتواصلة والكفاح المعرفي ونشر العلم والمبادئ وقيم التسامح والعدل بين النخب الفاعلة في حياة الدولة والمجتمع.

رحم الله الشيخ بن محمد بن حرمة الله، كان تواضعه يحجب عظمة صنعها علمه وأخلاقه. إنا لله وإنا إليه راجعون.

عبد الله يعقوب حرمة الله

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا