توقعات بتقديم الوزيرالأول برنامج حكومته أمام البرلمان :|: اجتماع مرتقب لقادة دول الساحل بنواكشوط :|: منظمة دولية: تباطؤ نمو الاقتصاد العالمي بسبب التوترات التجارية :|: وزيرالثقافة يشرف على فعاليات في مهرجان ولاته :|: انطلاق ورشة تكوينية حول تيسيرحركة النقل البحري :|: المريخ يستعد لأول زائر أميركي طال انتظاره ! :|: البرلمان يناقش بنود ميزانية وزارة العدل :|: الرئيس ولد عبد العزيز:" الدستوريمنعني من الترشح لمأمورية ثالثة" :|: رئيس الجمهورية يحضرسهرة في مهرجان ولاته :|: تسجيل انخفاض في أسعار النفط العالمية :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

استعدادادت لافتتاح أكبرميناء بحري في موريتايا
من هم أغلى رؤساء العالم رواتب ؟
تعيينات كثيرة في وزارة الاقتصاد والمالية
في ألمانيا : بناء جسر لعبور الفئران
محافظ BCM يتحدث عن واقع البلاد الاقتصادي
الطاقات المتجددة والتحول الطاقوي / محمد ولد محمد عالي
علاوات جديدة لطواقم تأطيرالوزارات 2019
مصدر: الرئيس يأمربغلق كل أماكن القمار في البلاد
لائحة بأسماء الوزراء الأول بموريتانيا
وزارة الخارجية : تعيين سفراء في بعض الدول
 
 
 
 

أسوأ مكالمة لترمب مع زعيم أجنبي

الخميس 2 شباط (فبراير) 2017

وصفت "واشنطن بوست" المكالمة الهاتفية التي أجراها الرئيس الأميركي دونالد ترمب يوم السبت مع رئيس الوزراء الأسترالي مالكولم تورنبول بأنها "أسوأ" مكالمة لترمب مع زعيم أجنبي، حيث اختلف الاثنان بشأن قضية اللاجئين.

وكشفت الصحيفة عما وصفتها بأسوأ مكالمة هاتفية لترمب مع زعيم أجنبي منذ توليه منصبه، حيث اختصر ترمب المكالمة مع تورنبول الذي أراد الحصول على تأكيدات بالتزام واشنطن باتفاق أبرم مع إدارة الرئيس السابق باراك أوباما لاستقبال المئات من طالبي اللجوء في أستراليا.

وأضافت أن ترمب وصف الاتفاق "بأنه أسوأ اتفاق" واتهم أستراليا بمحاولة تصدير "منفذي هجوم بوسطن المقبل"، وأوضحت أنه كان من المقرر أن تكون المحادثة بينهما لمدة ساعة لكن ترمب أنهاها بعد 25 دقيقة عندما حاول تورنبول الحديث في موضوعات أخرى مثل سوريا.

وفي الليلة الماضية، كتب ترمب على تويتر "هل تصدقون؟ وافقت إدارة أوباما على استقبال آلاف من المهاجرين غير الشرعيين من أستراليا. لماذا؟ سأدرس هذا الاتفاق الغبي".

أما تورنبول فقال للصحفيين إن المكالمة اتسمت بالصراحة، واكتفى بالقول "أدافع عن أستراليا. وظيفتي هي الدفاع عن المصالح الأسترالية" ورفض تأكيد ما جاء في تقرير الصحيفة الأميركية.

وتم التوصل للاتفاق بين أستراليا وإدارة أوباما أواخر العام الماضي، على أن تعيد واشنطن توطين ما يصل إلى 1250 طالب لجوء يعيشون في مراكز إيواء في بابوا غينيا الجديدة وناورو، وذلك مقابل استقبال أستراليا لاجئين من السلفادور وغواتيمالا وهندوراس.

المصدر : الجزيرة + وكالات


عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا