CGTM: تدعو لفتح مفاوضات مع الأطباء المضربين :|: تسجيل تراجع في أسعار النفط العالمية :|: قراءة في تصنيف مراسلون بلا حدود 2018 (موريتانيا نموذجا) :|: انعقاد الاجتماع الاسبوعي لمجلس الوزراء :|: عمليات جراحية تقوم بها بعثة طبية في نواكشوط :|: اختتام الدورة 23 لمرصد الصحراء والساحل بنواكشوط :|: لجنة التحضير للقمة الافريقية تلتقي دبلوماسيي القارة :|: موريتانيا تخلد اليوم العالمي لمكافحة الملاريا :|: المساهمون في البنك الدولي يعتمدون زيادة في رأس ماله بقيمة 13 مليار دولار :|: RSF:موريتانيا تواصل صدارة العالم العربي في حرية الصحافة :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

حكايات مجنونة جدا.../البشير ولد عبد الرزاق
"القطار الغامض" حمل كيم جونغ وزوجته سراً إلى الصين
مصيرمنجزات العهد: القول الفصل للرئيس / محمد محمود ولد أحمده
"ظامت".. لعبة الأمراء والنخب تتحدى الزمن في موريتانيا
العاطلون في موريتانيا ورجلة البحث عن الذهب
البدانة معيار الجمال الأول للمرأة بموريتانيا
قمر صناعي سعودي جديد بالتعاون مع شركة أمريكية
موريتانيا أكبر من المأموريات/ محمد الشيخ ولد سيدي محمد
مترجم القذافي يتحدث عن أسرار تمويل حملة ساركوزي
دراسة: بعد مكان العمل عن المنزل يصيب الموظف بـ"الأمراض العقلية"
 
 
 
 

غامبيا: المحكمة العليا تمتنع عن الحكم في طعن الرئيس جامى على الانتخابات

الثلاثاء 17 كانون الثاني (يناير) 2017

امتنع كبير قضاة المحكمة العليا في غامبيا يوم أمس الاثنين عن إصدار حكم في التماس تقدم به الرئيس يحيى جامع طعنا على هزيمته في الانتخابات في وقت ينتظر فيه كثير من أبناء البلاد بقلق لمعرفة كيف سيرد الزعيم المخضرم على التنصيب المزمع لخصمه بعد أيام.

واعترف جامع الذي يحكم البلاد منذ سنوات طويلة بهزيمته لكنه سرعان ما بدل رأيه مما أدخل البلاد في أزمة وأحبط الآمال بتحقيق الديموقراطية في منطقة اعتادت على الانقلابات والحكم الاستبدادي.

ولم تنعقد المحكمة العليا منذ أكثر من عام وخلت جميع مقاعد القضاة باستثناء مقعد كبير القضاة.

واستعان جامع بقضاة من نيجيريا وسيراليون لسماع التماسه لكنهم لم يصلوا إلى جامبيا.

وقال كبير القضاة النيجيري إيمانويل فاجبنلي «من الواضح تماما أن قضاة نيجيريا وسيراليون لن يأتوا».

وأضاف أن المحكمة ستؤجل إلى الجلسة الاعتيادية القادمة في مايو أو نوفمبر، لكنه أضاف أنه قد يتم نظر الالتماسات إذا وصل القضاة قبل ذلك.

وفاقم عدم قدرة المحكمة على الانعقاد الأزمة في غامبيا.

وقال حلفاء جامع إنه لا يمكن المضي في عملية التنصيب في ظل استمرار الطعون أمام المحكمة.

وتتصاعد التوترات في العاصمة بانجول مع اقتراب موعد تنصيب أداما بارو في 19 من يناير، وتدير قوات أمن مدججة بالسلاح نقاط تفتيش في أنحاء المدينة.

ويصر بارو الذي يقوم بزيارة للسنغال على أن مراسم أداء اليمين ستمضي قدما.

وحاولت المجموعة الاقتصادية لدول غرب أفريقيا «ايكواس» إقناع جامع بالتنحي بدلا من المخاطرة بجر البلاد إلى أزمة أو حرب أهلية، لكن المجموعة أشارت أيضا إلى إمكانية استخدام القوة العسكرية لتنصيب بارو.


عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا