ولد اجاي في مقابلة عن الأوضاع الاقتصادية لموريتانيا :|: محافظ البنك المركزي: الاصلاحات النقدية هدفها حماية الاوقية والحفاظ على قيمتها :|: البنك المركزي الموريتاني يحدد تاريخ إنهاء تداول الأوقية في شكلها الحالي :|: الكشف عن وحدات الشكل الجديد للأوقية :|: الشيخ علي الرضى: لا أرتضي لنفسي وطنا بديلا عن موريتانيا :|: سفير دولة الامارات: المواقف الاماراتية الموريتانية أصبحت شبه متطابقة تجاه القضايا العربية والإقليمية :|: تشكيل لجنة من البنك المركزي والمصارف الأولية للانتقال إلى العملة الجديدة. :|: ماكرون يعترف بـ"جرائم الاستعمار" في أفريقيا :|: الحصاد ينشر نص خطاب رئيس الجمهورية في كيهيدي :|: الجمعية الوطنية تصادق على اتفاقيتي قرض بقيمة 67 مليار أوقية :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

الجمعية الوطنية تصادق على اتفاقيتي قرض بقيمة 67 مليار أوقية
ماكرون يعترف بـ"جرائم الاستعمار" في أفريقيا
الحصاد ينشر نص خطاب رئيس الجمهورية في كيهيدي
البنك المركزي الموريتاني يحدد تاريخ إنهاء تداول الأوقية في شكلها الحالي
الكشف عن وحدات الشكل الجديد للأوقية
الشيخ علي الرضى: لا أرتضي لنفسي وطنا بديلا عن موريتانيا
تشكيل لجنة من البنك المركزي والمصارف الأولية للانتقال إلى العملة الجديدة.
محافظ البنك المركزي: الاصلاحات النقدية هدفها حماية الاوقية والحفاظ على قيمتها
سفير دولة الامارات: المواقف الاماراتية الموريتانية أصبحت شبه متطابقة تجاه القضايا العربية والإقليمية
ولد اجاي في مقابلة عن الأوضاع الاقتصادية لموريتانيا
 
 
 
 

وزير الخارجية يشارك في مؤتمر باريس للسلام في الشرق الأوسط

الاثنين 16 كانون الثاني (يناير) 2017

شارك وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدكتور إسلكُ ولد أحمد إزيد بيه، اليوم الأحد بباريس في المؤتمر الدولي للسلام في الشرق الأوسط و ثمن الوزير فى كلمة له خلال المؤتمر المبادرة الفرنسية التي تسعى إلى إحياء عملية السلام في الشرق الاوسط .

واكد تقدير موريتانيا للروح الإيجابية لجهود السلام والتي أفضت إلى إجماع دولي حول حل الدولتين، كسبيل وحيد لإرساء السلام في الشرق الاوسط.

مشيرا إلى أن خيار السلام الذي تبنته المبادرة العربية سنة 2002 وتم تأكيده في إعلان نواكشوط الصادر عن القمة العربية الأخيرة، يقتضي إيجاد حل شامل وعادل ودائم يفضي إلى إقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشرقية،

و نوه الوزير الى أن التحدي الأكبر الذي تواجهه عملية السلام يكمن في مواصلة الإستيطان في انتهاك سافر للشرعية الدولية.

و في هذا السياق ثمن الوزير القرار التاريخي لمجلس الامن الدولي رقم : 2334، الذي يدين الاستيطان كما اشاد بفحوى التصريح الاخير الذي ادلى به كاتب الدولة للشؤون الخارجية الأمريكي جون كيري، بخصوص عملية السلام في الشرق الأوسط.

تجدر الإشارة إلى أن المؤتمر تميز بخطاب للرئيس الفرنسي، وبمشاركة ممثلين عن أكثر من سبعين دولة ومنظمة دولية، من ضمنهم كاتب الدولة للشؤون الخارجية الأمريكي، والأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي، والأمين العام لجامعة الدول العربية، والمفوضة السامية للإتحاد الأوروبي المكلفة بالسياسة الخارجية.


عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا