مسؤول كبير في تواصل يستقيل وينضم للحزب الحاكم :|: تعيين مكلف بمهمة برئاسة الجمهورية :|: محاربة التهريب : الجيش الموريتاني يضبط سيارة محملة بالأسلحة (صور) :|: وزير الخارجية الإماراتي يوجه رسالة الى مفوض الأمم المتحدة السامي لحقوق الإنسان بشأن ترويج الجزيرة المستمر للفكر المتطرف (نص الرسالة) :|: المغرب يعين واليا سابقا للداخلة سفيرا له في موريتانيا :|: الكنتي يكتب : صمدت دمشق، فسقطت الدوحة... :|: 37 ألف يورو ثمن غداء ليونيل ميسي في مطعم إسباني :|: الكشف عن تمويلات البنك الدولي في موريتانيا (أرقام) :|: وزير الخارجية الفرنسي : لدينا الثقة و العزم و نتقاسم الرؤية مع الرئيس " عزيز" :|: قطع العلاقة مع قطر .. الأسباب الموضوعية :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

المغرب يعين واليا سابقا للداخلة سفيرا له في موريتانيا
وزير الخارجية الإماراتي يوجه رسالة الى مفوض الأمم المتحدة السامي لحقوق الإنسان بشأن ترويج الجزيرة المستمر للفكر المتطرف (نص الرسالة)
محاربة التهريب : الجيش الموريتاني يضبط سيارة محملة بالأسلحة (صور)
تعيين مكلف بمهمة برئاسة الجمهورية
مسؤول كبير في تواصل يستقيل وينضم للحزب الحاكم
 
 
 
 

افتتاح قمة افريقيا وفرنسا بالعاصمة المالية باماكو بحضوررئيس الجمهورية

السبت 14 كانون الثاني (يناير) 2017

انطلقت صباح اليوم في العاصمة المالية باماكواشغال القمة الإفريقية الفرنسية بحضور رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز والرئيس الفرنسي افرانسوا اولاند وقادة الدول الإفريقية.

وقد افتتحت القمة بخطاب للرئيس المالي مضيف القمة ابراهيم بوبكر كيتا رحب في بدايته بالمشاركين في القمة مضيفا أن هذه القمة تؤسس لمرحلة جديدة من التعاون الإفريقي الفرنسي مبني علي المصالح المشتركة ومواجهة تحديات الإرهاب والفقر والهجرة السرية.

من جانبه عبر الرئيس الفرنسي افرانسوا اولاند عن استعداد بلاده لتطوير تعاونها مع افريقيا في مختلف المجالات خصوصا في ميدان محاربة الإرهاب من خلال تدريب خمسة وعشرين الف جندي افريقي من القوات الخاصة وأجهزة المخابرات.

وأعلن الرئيس الفرنسي عن زيادة استثمار بلاده في افريقيا الي ثلاثة وعشرين مليار يورو اضافة الي دعم شباب افريقيا في مجال الابتكار والتكنولوجيات الحديثة بعد أن اظهرت افريقيا انها قارة المستقبل والفرص الواعدة .

وتحدث الرئيس الفرنسي عن أن أمن افريقيا يمس أمن اوروبا وعلي الجانبين ان يواجها التحديات المشتركة بكل قوة وحزم.

من جهته تحدث الرئيس اتشادي الرئيس الدوري للاتحاد الإفريقي السيد ادريس دبى عن أهمية انعقاد هذه القمة في باماكو وهي رسالة تؤكد تضامن افريقيا مع مالي التي مرت بلحظات صعبة تمكنت من تجاوزها بقوة واضاف أن الشراكة والسلم والتنمية قضايا تتجاوز اللحظة الي رؤية مستقبلية تعمل علي تحقيق السلم من خلال بوابات التنمية في عالم مضطرب ومتقلب الموازين.

ودعا الرئيس اتشادي الي الإستفادة من مؤهلات افريقيا ومكانتها لتحقيق مزيد من الإستقرار مضيفا ان منطقة الساحل هي مفتاح الأمن والتنمية في العديد من مناطق افريقيا وحتي خارجها.

وأشار الرئيس اتشادي الي ان مجموعة الدول الخمس في الساحل حققت نجاحات كبيرة علي الجميع أن يستفيد من تجربتها ،مبرزاأن اجتماع انواكشوط الأخير بين مجموعة الخمس في الساحل وعدد من المسؤولين الامريكيين هو دليل علي رغبة العالم في الإستفادة من هذه التجربة الرائدة.

و تلتئم هذه القمة تحت عنوان "الشراكة والسلم وتحقيق النمو في افريقيا" وترمي الى تقييم التقدم المحقق في تجسيد التوصيات المصادق عليها في القمة ال26 التي جرت بباريس (فرنسا) في 2013 ، كما ستتمحور المحادثات كذلك حول "السبل والوسائل الكفيلة بتعميق هذاالإطار من التعاون من اجل مواجهة جماعية للتحديات المشتركة سيما السلم والأمن وتحقيق النمو في إفريقيا.".

وتنعقد قمة باماكو في وقت تسعى فيه إفريقيا بفضل المبادرة الجديدة للتنمية في إفريقيا (النيباد) وأجندة 2063 للاتحاد الإفريقي الى توفير الشروط الضرورية لتنميتها من خلال تعاون امثل مع مختلف شركائها.


عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا