انعقاد لجنة وزارية للتحضير لمهرجان دولي بالشامي :|: وزير الخارجية يلتقي نظيره الاندونوسي :|: اندونوسيا تطلب دعم موريتانيا في عضوية مجلس الامن :|: عادات الشعوب في شهر رمضان ... :|: صحة: فوائد التمر في رمضان :|: OMVS : تقدم برنامج عملها في انواكشوط :|: ولد اجاي :الدولة قررت الغاء الرسوم الجمركية عن العلف :|: تعليقا على مفهوم الأخطاء الطبية/ الدكتور مختار وديه :|: يوميات: لا "للثقلاء" خاصة في شهر رمضان ! (5) :|: اجتماع اللجنة الحكومية المكلفة بقانون الاشهار :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

موريتانيا الجديدة / محمدي ولد الناتي
قراءة في تصنيف مراسلون بلا حدود 2018 (موريتانيا نموذجا)
المساهمون في البنك الدولي يعتمدون زيادة في رأس ماله بقيمة 13 مليار دولار
ظاهرة "الترواغ" للعروس عادة تقليدية في موريتانيا
من بناء الطرق إلى إصلاح الحزب / محمدو ولد البخاري عابدين
اللهم أصلح اليابانيين.. / سهيل كيوان
ﺭﻣﻀﺎﻥ ﺍﻟﻌﻘﻞ ﻭﺍﻟﺮﻭﺡ / ﺍﻟﺘﺮﺍﺩ ﻣﺤﻤﺪ ﻟﻲ
سجال سياسي وسخونة في المشهد السياسي قبل الانتخابات
تقرير: فيسبوك تخطط لإطلاق عملة رقمية مشفرة خاصة بها
صدورامساكية رمضان 1439 هجرية
 
 
 
 

رئيس الجمهورية يتسلم رسالة خطية من الـعاهل الأردني لحضور القمة العربية

الأربعاء 11 كانون الثاني (يناير) 2017

و م أ - تسلم فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز، رئيس القمة العربية ال 27، صباح اليوم الأربعاء بالقصر الرئاسي في نواكشوط، رسالة خطية من جلالة الملك عبد الله الثاني بن الحسين عاهل المملكة الاردنية الهاشمية الشقيقة، لحضور اشغال القمة العربية ال 28 المقررة في عمان يومي 28-29 مارس المقبل.

وقام بتسليم الرسالة معالي السيد جواد العناني، نائب رئيس الوزراء الأردني للشؤون الاقتصادية ووزير الدولة لشؤون الاستثمار، المبعوث الخاص للعاهل الأردني، وذلك خلال استقبال خصه به رئيس الجمهورية.

وأدلى الوزير الأردني بعيد اللقاء للوكالة الموريتانية للأنباء بتصريح قال فيه: "تشرفت بمقابلة فخامة الرئيس وسلمته رسالة دعوة خطية من جلالة الملك عبد الله الثاني بن الحسين ملك المملكة الاردنية الهاشمية للمشاركة في اشغال القمة العربية ال 28 المقررة في المملكة في نهاية شهر مارس القادم، وقد وجدت لدى فخامة الرئيس كل الفهم والتقدير للقضايا العربية التي يجب ان تتصدى لها هذه القمة بالذات، خاصة في هذه الظروف التي يعاني فيها الوطن العربي في أرجاء كثيرة منه من معضلات وخلافات وحروب داخلية واقتتال وتهديدات بالتقسيم وتدخلات من الدول الاخرى غير العربية في المنطقة والعالم كله.

وجدت لدى فخامة الرئيس محمد ولد عبد العزيز كل التجاوب والاستعداد للمساهمة في هذا الامر، مؤكدا مشاركته الفاعلة في القمة العربية المقبلة".


عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا