موريتانيا الجديدة / محمدي ولد الناتي :|: كندا: 9 قتلى و16 مصابا في عملية دهس بسيارة :|: رئيس الجمهورية يحضر اجتماعا في قصر المؤتمرات لUPR :|: وفاة شخصين في حادث سير بالحوض الغربي :|: وزير المالية يشارك في اجتماع لتحالف الساحل :|: أوبك" ترد على اتهامات ترامب وتوضح له سبب ارتفاع أسعار النفط :|: الأطفال ضحايا الوجبات السريعة.. والسبب الأهل :|: شركة تتعاقد مع BP لإنشاء وحدة لتخزين الغاز الموريتاني :|: البصل في صدارة قائمة أغذية السعادة :|: رئيس تواصل:" المنتدى كلف لجنة بدارسة خياراته أمام رئاسيات 2019" :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

سُوءُ خَاتِمَة "القَرِيحَة"../ القاضي أحمد ولد المصطفى
صناعة التألق (11) / محمد الشيخ ولد سيدي محمد
حكايات مجنونة جدا.../البشير ولد عبد الرزاق
"القطار الغامض" حمل كيم جونغ وزوجته سراً إلى الصين
مصيرمنجزات العهد: القول الفصل للرئيس / محمد محمود ولد أحمده
"ظامت".. لعبة الأمراء والنخب تتحدى الزمن في موريتانيا
العاطلون في موريتانيا ورجلة البحث عن الذهب
البدانة معيار الجمال الأول للمرأة بموريتانيا
قمر صناعي سعودي جديد بالتعاون مع شركة أمريكية
موريتانيا أكبر من المأموريات/ محمد الشيخ ولد سيدي محمد
 
 
 
 

حزب الاستقلال" يعتذر رسميا لـ "موريتانيا"

الخميس 29 كانون الأول (ديسمبر) 2016


بعد الانتقادات الحادة التي خلفتها تصريحات الأمين العام لحزب الاستقلال حميد شباط، قدم الحزب باسمه وقيادة الحزب اعتذارا رسميا لموريتانيا رئيسا وحكومة وشعبا.

وقدم حزب "الاستقلال" بشكل رسمي اعتذاره عن تصريحات الأمين العام، بالقول: "إنه إذا كان من اللازم الاعتذار للشعب الموريتاني، لما قد يكون ترتب من سوء فهم تصريحات الأمين العام لحزب (الاستقلال)، فإن الأمين العام وقيادة حزب (الاستقلال)، لا تتردد في الاعتذار لموريتانيا الشقيقة رئيسا وحكومة وشعبا".

الاعتذار الذي قدمه حزب "الميزان"، أوردته جريدة "العلم" الناطقة باسمه، في افتتاحية عدد يوم غد الخميس 28 دجنبر الجاري، أوضح أن "تصريحات شباط ليست منعزلة عن سياقات داخلية، حيث تعرف التجاذبات السياسية بين الفرقاء قوة وعنفا، وارتباط الضجة بنتائج 7 أكتوبر الماضي"، مؤكدا على أن شباط لم يمس بسيادة ووحدة الشعب الموريتاني، مشيرا إلى أنه "من الطبيعي أن ينتهز خصوم وأعداء حزب (الاستقلال) الفرصة السانحة لتوجيه ضربة يأملون دوما أن تكون قاضية لجسد وروحه".

وجاء في الافتتاحية أن "العلاقات الجيدة والممتازة بين الشعبين الشقيقين المغربي والموريتاني، أكبر مما قد يكون البعض يخطط للإساءة إليها"، مشيرا إلى أن "هناك من سارع إلى اقتطاع جملة عارضة وإخراجها عن سياقها خدمة لأجندة سياسية داخلية، أو خدمة لمخطط خطير يسعى إلى ضرب الحزب ومن خلاله المغرب من طرف خصوم وأعداء خارجيين".

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا