توشيح موظفين وصحفيين بوزارة الثقافة :|: من هنا نبدأ.. العشرية المقدسة.../محمد اسحاق الكنتي :|: بنود هامة على جدول أعمال القمة الاقتصادية العربية ببيروت :|: "ماكرون" يؤكد بقاء فرنسا عسكريا في منطقة الساحل :|: الرئيس يدشن مشاريع تنموية بنواذيبو قريبا :|: البرلمان يصادق على اتفاقية لمكافحة المنشطات الرياضية :|: تسجيل انخفاض في درجات الحرارة اليوم بموريتانيا :|: لماذا لا يصاب الفيل بالسرطان؟ العلم يجيب :|: توقيع وثيقة بدء التشاورحول مرشح موحد للمعارضة :|: فخامة رئيس الجمهورية يزورمدينة رسول الله صلى الله عليه وسلم :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

رغد صدام حسين تنشرما قاله أبوها قبل 4 أيام من إعدامه
JEUNE AFRIQUE: تكتب عن عقود شركة "توتال" بموريتانيا
BP حقل (تورتي-آحميم) يكفي حاجيات افريقيا من الغاز
BCM يقيل 10 من موظفيه
موريتانيا والغاز... احتياطيات واعدة و إيرادات ضخمة (ح1)
المنتدى يوافق على المشاركة في مسيرة UPR ضد "خطاب الكراهية "
نواب من الأغلبية يعبرون عن موقفهم من جدل تعديل الدستور
ما سبب ارتداء الساعة في اليد اليسرى؟
ولد حننا:" المعارضة ستوقع على وثيقة التشاورحول مرشح رئاسي موحد قريبا "
8000 موريتاني يقدمون طلبات هجرة الى أمريكا
 
 
 
 

حزب الاستقلال" يعتذر رسميا لـ "موريتانيا"

الخميس 29 كانون الأول (ديسمبر) 2016


بعد الانتقادات الحادة التي خلفتها تصريحات الأمين العام لحزب الاستقلال حميد شباط، قدم الحزب باسمه وقيادة الحزب اعتذارا رسميا لموريتانيا رئيسا وحكومة وشعبا.

وقدم حزب "الاستقلال" بشكل رسمي اعتذاره عن تصريحات الأمين العام، بالقول: "إنه إذا كان من اللازم الاعتذار للشعب الموريتاني، لما قد يكون ترتب من سوء فهم تصريحات الأمين العام لحزب (الاستقلال)، فإن الأمين العام وقيادة حزب (الاستقلال)، لا تتردد في الاعتذار لموريتانيا الشقيقة رئيسا وحكومة وشعبا".

الاعتذار الذي قدمه حزب "الميزان"، أوردته جريدة "العلم" الناطقة باسمه، في افتتاحية عدد يوم غد الخميس 28 دجنبر الجاري، أوضح أن "تصريحات شباط ليست منعزلة عن سياقات داخلية، حيث تعرف التجاذبات السياسية بين الفرقاء قوة وعنفا، وارتباط الضجة بنتائج 7 أكتوبر الماضي"، مؤكدا على أن شباط لم يمس بسيادة ووحدة الشعب الموريتاني، مشيرا إلى أنه "من الطبيعي أن ينتهز خصوم وأعداء حزب (الاستقلال) الفرصة السانحة لتوجيه ضربة يأملون دوما أن تكون قاضية لجسد وروحه".

وجاء في الافتتاحية أن "العلاقات الجيدة والممتازة بين الشعبين الشقيقين المغربي والموريتاني، أكبر مما قد يكون البعض يخطط للإساءة إليها"، مشيرا إلى أن "هناك من سارع إلى اقتطاع جملة عارضة وإخراجها عن سياقها خدمة لأجندة سياسية داخلية، أو خدمة لمخطط خطير يسعى إلى ضرب الحزب ومن خلاله المغرب من طرف خصوم وأعداء خارجيين".

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا