انتخاب امتها بنت الحاج رئيسة للمنظمة النسوية ل UPR :|: دول الخليج ترحب بقمة ممولي دول الساحل في انواكشوط :|: مفوض حقوق الانسان :"حقوق الإنسان في موريتانيا عرفت نقلة نوعية " :|: انطلاق أشغال المؤتمرالنسائي للحزب الحاكم :|: موريتانيا - السعودية : اتفاقيات تعاون في مجال الشون الاسلامية :|: دول G5 الإفريقية ..من تحدي الفقر الى تحدي الإرهاب / محمد ولد سيدي :|: موريتانيا تشارك في مؤتمرحول معالجة إشكالية الهجرة :|: فوز ولد المصطفى برئاسلة لجنة شباب UPR :|: السيسي: إفريقيا هي مستقبل الاقتصاد العالمي :|: JEUNE AFRIQUE: قمة دول الساحل بنواكشوط ناجحة :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

إضاءة تاريخ دفين/ خديجة بنت اسغيرولد امبارك
صحة: 5 طرق طبيعية لمكافحة الشيخوخة
سجين يخدع شرطيا ليفرمن زنزانته !
ظاهرة نادرة على شاطئ البحر تدهش المصطافين !!
هام: تجنب تناول الوجبات قبل النوم لـ 5 أسباب
ينجو بعد سقوطه من طائرة !!
5 أشياء صحية بعدما تقلع عن التدخين !
1500 مشارك في منتدى "موريتانيد" للمعادن
الوزيرالأول يسعى لاختيار فريق مستشاريه
دراسة طبية: الإنسان يدرك لحظة "موته" وما بعدها
 
 
 
 

خيبة أمل من بيان التكتل المتعلق بالموضوع المغربي

الاثنين 26 كانون الأول (ديسمبر) 2016


في ظل التجاذب بين موريتانيا والمغرب، وبعد حديث أمين عام حزب الإستقلال المغربي حميد شباط، وإعادته للحكاية”الإستقلالية”القديمة .

أنتظرت الساحة الموريتانية الردود من طرف الأحزاب والفاعلين السياسيين في المشهد، وكان بيان حزب الإتحاد من أجل الجمهورية الحاكم، والذي أعتبره الموريتانيون بيان المرحلة، ويضع النقاط على الحروف في موضوع العلاقات الموريتانية المغربية، وفي موضوع علاقات البلد مع مختلف الشركاء الخارجيين .

بعد ذلك صدر بيان القطب المعارض الأكبر حزب تكتل القوى الديمقراطية، والذي أعتبره العديد من المراقبين والمهتمين بيانا بسيطا لم يستحضر حالة الغضب التي يعيش الموريتانيون بفعل التصريحات المغربية، وركن لمهاجمة النظام في موضوع لايمكن تحميله فيه مسؤولية كبيرة، وقد هاجم العديد من المدونين بيان التكتل معتبرين أنه جاء هزيلا ودون التوقع، وأن الحزب ربما أقدم عليه فقط بفعل ضغط الرأي العام المطالب بموقف من الإسائة المغربية، وأن بصمات معارضة ولد عبد العزيز الخارجية حاضرة بقوة في البيان.

مسارات

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا