قيود جديدة من واتساب بعد الرسائل القاتلة في الهند :|: محامون بلا حدود: لم نمنح ولد الديك أي تفويض الاتخاذ موقف باسم منظمتنا (وثيقة) :|: دراسة :العشاء في وقت متأخر مضر بالصحة :|: وزير النفط:"موريتانيا جزء من مشروع خط الغاز النيجيري-المغربي" :|: خبر كاذب يتسبب بوفاة ملياردير !! :|: الوزير السابق ولد بلال يؤدي اليمين الدستورية عضوا ب CENI :|: قصر المؤتمرات المرابطون .. تحفة الصحراء / حمود أحمد سالم محمد راره :|: خبير : قيمة طاقة «أوبك» الاحتياطية 200 مليار دولار سنوياً في الاقتصاد العالمي :|: رئاسة الجمهورية تعين رئيسا جديدا للحنة الصفقات :|: ردود الناطق الرسمي باسم الحكومة على أسئلة الصحفيين :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

تعرف على أنواع وأحجام طائرات القادة الأفارقة المشاركين في قمة نواكشوط
وصول 5 رؤساء عرب ـ أفارقة الى نواكشوط
مرسوم رئاسي بتعيين عضوين في السلطة العليا للصحافة "الهابا"
الرئيس يتسلم لائحة بأسماء مرشحي الحزب الحاكم
مصادر: قريبا انتهاء تصحيح الباكلوريا واعلان النتائج
معلومات مفصلة عن قصر المؤتمرات"المرابطون"
أخطاء في عملية توهيم بعض أوراق الأجوبة في الباكلوريا
حركة حماس تعتذر لموريتانيا (نص الاعتذار)
موريتانيا ترفض الاعتراف بنتائج تعيين مدير ESMT
أعراض لأمراض يسببها نقص بعض الأغذية والفواكه
 
 
 
 

ولد أحمد إزيد بيه يستعرض تجربة موريتانيا في مكافحة الارهاب

الثلاثاء 6 كانون الأول (ديسمبر) 2016


شارك الدكتور إسلكو ولد أحمد إزيدبيه وزير الخارجية بداكار في أشغال منتدى السلم والأمن في إفريقيا ممثلا لموريتانيا، إلى جانب عشرات الوزراء والخبراء الأمنين من مختلف دول العالم، وينعقد المنتدى تحت شعار:

"إفريقيا في مواجهة التحديات الأمنية: وجهات نظر مختلفة لإيجاد حلول ناجعة".

وقال الوزير وقال الوزير في خطاب ألقاه خلال افتتاح المنتدى الدولى لداكار حول السلام والأمن فى إفريقيا أن موريتانيا بحكم انتمائيها إلى المغرب العربى ودول الساحل لتعتبر مكونة أساسية فى المجموعة الأمنية الاقليمية والدولية نظرا لشساعة مجالها الترابى إذ تربطها بمالى الشقيقة حوالى 2300 كم إضافة إلى واجهتها البحرية الممتدة على طول 700 كم .

وقال إن موريتانيا وعيا منها لمسؤلياتها اتجاه مواطنيها وجيرانها قررت مبكرا وبتوجيهات سامية من فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز أن تاخذ بجدية مسألة أمن ترابها معولة بالدرجة الأولى على وسائلها الذاتية حيث قررت تحديث وسائل القوات المسلحة وقوات الأمن عن طريق التنظيم والتدريب والتجهيز لجعلها أكثر لياقة وجاهزية لمواجهة عدو يعول على السرعة.

وأشار الى أن موريتانيا بذلت خلال سنتى 2010 و 2011 جهودا كبيرة وقدمت تضحيات بشرية ومادية لمجابهة العصابات الإرهابية التى كانت تهدد سيادتها إذ استطاعت معركتا واغاداغو وحاسى سيدى أن تدحر الأرهابيين وتقطع دابرهم بحيث لم تسجل حوادث فى البلد منذ ذلك الوقت مما جعل بلدنا نموذجا يحتذى به فى مجال محاربة الأرهاب.

وأبرز الوزير أن موريتانيا كانت تعول على خبرتها بمحيطها المعنوى والبشرى ودقة استعلاماتها وقوة نيران جيشها وقدرتها على المناورة وكذا الدعم السخى لحلفائها، إضافة إلى اعتمادها على مقاربة أمنية متعددة الجوانب تشمل الحوار لإقناع المتطرفين للعدول عن النظرة االخاطئة حول الدين الأسلامى الحنيف فيما تضم المقاربة كذلك الحرب على الفساد وإعطاء أهمية للشرائح الضعيفة وإدماج الشباب فى الحياة النشطة ومراقبة الحدود واستحداث حالة مدنية بيومترية وترقية الحريات الفردية والجماعية ، حيث احتلت بلادنا المرتبة الأولى فى مجال حرية الصحافة للعام الثالث على التوالى، منبها أن هناك دراسة قام بها البنك الدولى ذكرت أن موريتانيا احتلت المرتبة الأولى من أصل 26 بلدا فى مجال محو الفوارق الأجتماعية واعتمادا على آخر تقرير لبرنامج الأمم المتحدة للتنمية لعام 2016 أن موريتانيا تجاوزت معظم بلدان شبه المنطقة فى مجال مؤشر التنمية البشرية.

وأبرز أن انطلاق مسار نواكشوط 2011 بالتعاون مع 10 دول إفريقية صديقة يؤكد أن موريتانيا اختارت اعتماد مسلكيات حميدة فى مجال السلام والأمن شبه الأقليمى، مبينا أن موريتانيا تعتبر أن مجموعة الساحل المكونة من بوركينافاسو ومالى وموريتانيا والنيجر واتشاد التى أنشأت فى فبراير 2014 تشكل نموذجا حيا مشتركا لمحاربة الأرهاب والفقر فى الساحل.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا