الأزمة الاقتصادية التركية تهز الاقتصاد العالمي :|: الحلف الانتخابي للمعارضة الديمقراطية يوجه مطالب لرئيس CENI :|: رئيس الجمهورية يجتمع بالأطر والمنتخبين في كيفه :|: القهوة "تدمر" جزء الدماغ المسؤول عن النوم ! :|: HAPA تحدد الضوايط الاعلامية المطلوبة لتغطية الحملة الانتخابية :|: رئيس الجمهورية يبدأ زيارة لولاية لعصابة :|: رئيس الجمهورية يعقد اجتماعا مع أطر ومنتخبي عدد من مقاطعات ولاية الحوض الشرقي :|: بداية صيف انتخابي ساخن في موريتانيا... :|: أمطار على ولايتي الحوض الشرقي وغيدي ماغا :|: نموذج من بطاقات التصويت في الانتخابات المرتقبة :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

القضاء يجمد مليارات من الأوقية تم تحويلها من طرف ولد بوعماتو
حركة حماس تعتذر لموريتانيا (نص الاعتذار)
أعراض لأمراض يسببها نقص بعض الأغذية والفواكه
خبر كاذب يتسبب بوفاة ملياردير !!
كرة بوتين تثير هلع أميركا والمخابرات تتدخل
اشتباك الشمال.. أو الهجوم اللغز \ محمد محمود أبو المعالي
غسيل الأسنان.. العلم يكشف "الوهم الأكبر" بحياة الملايين
محامي صالح يكشف تفاصيل آخر حوار للرئيس الراحل مع الحوثيين قبل قتله
في مومباي.. فصيلة الدم التي لم يسمع عنها أحد (hh) !!
قصة أشهر وجه على الإنترنت وصاحبه الحقيقي
 
 
 
 

رئيس الجمهورية يصل إلى الشامي

الاثنين 5 كانون الأول (ديسمبر) 2016

وصل رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز صباح اليوم الإثنين إلى مدينة الشامي في مستهل زيارة سيقوم خلالها بتدشين وحدة تصنيع معدات التخييم التابعة لمؤسسة تصنيع ملابس الجيش الوطني.

واستقبل رئيس الجمهورية عند سلم الطائرة من طرف وزير الدفاع الوطني السيد جالو مامادو باتيا وقائد الأركان العامة للجيوش الفريق محمد ولد الشيخ محمد احمد ووالي داخلت نواذيبو السيد محمد فال ولد احمد يوره وحاكم مقاطعة الشامي السيد سيد احمد ولد احويبيب وعمد بلدية الشامي.

وكان رئيس الجمهورية موضع استقبالات شعبية كبيرة عند مدخل المدينة، حيث كان للأطر والأعيان والوجها والفعاليات السياسية والشبابية والنسوية حضور بارز في هذه الاستقبالات.

وشق رئيس الجمهورية طريقه وسط الجموع التي احتشدت منذ الصباح الباكر على جنبات الطريق، رغم الظروف المناخية المتسمة بالبرودة وانتشار الغبار.

ورفع المواطنون الصور المكبرة لرئيس الجمهورية واللافتات المثمنة للانجازات التي تحققت في البلاد في السنوات الأخيرة بما فيها إنشاء مقاطعة الشامي الذي ساهم في تقريب الخدمات من سكان هذه المنطقة النائية ودمجهم في الحياة العصرية بعد أن عانوا لفترات طويلة من التهميش والنسيان.


عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا