FIFA تهنئ موريتانيا على التأهل ل"لكان" :|: الوزيرالأول يقيم حفل عشاء لنواب الأغلبية قريبا :|: " غوغل تغضب زبناءها العرب " ! :|: UE يدفع مساهمته السنوية في اتفاق الصيد 2.4 مليارأوقية :|: نقاش حول دعم البنك الدولي للامركزية وتنمية قطاعات وزارية :|: وضع اللمسات الأخيرة بولاته لمهرجان المدن القديمة :|: أهم قرارات دول الاتحاد الآخيرة في أديس أبابا :|: ماذا لو كنا كالمرابطين .../ ذ إسلمو ولد أحمد سالم :|: مشاركة عربية قياسية في نهائيات أمم أفريقيا 2019 :|: مسيرات بنواكشوط بعد تأهل "المرابطون " ل"الكان" :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

استعدادادت لافتتاح أكبرميناء بحري في موريتايا
مواصفات الحكومة التي نحتاجها / محمدٌ ولد إشدو
Bp تستعرض مراحل استخراج الغاز الموريتاني
من هم أغلى رؤساء العالم رواتب ؟
تعيينات كثيرة في وزارة الاقتصاد والمالية
في ألمانيا : بناء جسر لعبور الفئران
محافظ BCM يتحدث عن واقع البلاد الاقتصادي
الطاقات المتجددة والتحول الطاقوي / محمد ولد محمد عالي
غريب: 120 مسماراً في أمعاء مريض !!
علاوات جديدة لطواقم تأطيرالوزارات 2019
 
 
 
 

قناة باكستانية: ترامب ولد في وزيرستان واسمه داوود خان

الأربعاء 16 تشرين الثاني (نوفمبر) 2016

في مفاجأة من العيار الثقيل، زعمت قناة "نيو نيوز" الإخبارية الباكستانية من خلال أحد التقارير أن ترامب ولد لأبوين باكستانيين في وزيرستان في عام 1946 وكان يحمل اسم داوود إبراهيم خان.

وذكر موقع ديلي ميل نقلا عن القناة الباكستانية أن هذه القصة التي نشرت في وقت سبق الانتخابات الرئاسية الأمريكية أثارت سخرية المشاهدين في الآونة الأخيرة عندما طفت على السطح من جديد.

فقد جاء في بداية التقرير الإخباري "صدق أو لا تصدق، ولد المرشح الرئاسي دونالد ترامب في باكستان وليس في أمريكا"، وأظهرت القناة الإخبارية صورة لصبي أشقر زعمت أنها صورة ترامب خلال الفترة التي قضاها في باكستان عندما كان في سن الطفولة.

وذكرت القصة الغريبة التي بثها التلفزيون الباكستاني منذ حوالي شهر أن قائدا في الجيش البريطاني الهندي قام بنقل ترامب إلى لندن إثر وفاة والديه في حادث سيارة ثم انتقل للعيش في أمريكا في عام 1955 بعد أن تبناه أبوان أمريكيان.

وتناول مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي خاصة على تويتر، مدى مصداقية القصة بسخرية شديدة، كما شنوا هجوما حادا على القناة متسائلين عن كيفية أخذ "وسيلة إعلامية محترمة" لمثل هذه القصة على محمل الجد واعتبارها "حقيقية".


عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا