انتخاب امتها بنت الحاج رئيسة للمنظمة النسوية ل UPR :|: دول الخليج ترحب بقمة ممولي دول الساحل في انواكشوط :|: مفوض حقوق الانسان :"حقوق الإنسان في موريتانيا عرفت نقلة نوعية " :|: انطلاق أشغال المؤتمرالنسائي للحزب الحاكم :|: موريتانيا - السعودية : اتفاقيات تعاون في مجال الشون الاسلامية :|: دول G5 الإفريقية ..من تحدي الفقر الى تحدي الإرهاب / محمد ولد سيدي :|: موريتانيا تشارك في مؤتمرحول معالجة إشكالية الهجرة :|: فوز ولد المصطفى برئاسلة لجنة شباب UPR :|: السيسي: إفريقيا هي مستقبل الاقتصاد العالمي :|: JEUNE AFRIQUE: قمة دول الساحل بنواكشوط ناجحة :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

إضاءة تاريخ دفين/ خديجة بنت اسغيرولد امبارك
صحة: 5 طرق طبيعية لمكافحة الشيخوخة
سجين يخدع شرطيا ليفرمن زنزانته !
ظاهرة نادرة على شاطئ البحر تدهش المصطافين !!
هام: تجنب تناول الوجبات قبل النوم لـ 5 أسباب
ينجو بعد سقوطه من طائرة !!
5 أشياء صحية بعدما تقلع عن التدخين !
1500 مشارك في منتدى "موريتانيد" للمعادن
الوزيرالأول يسعى لاختيار فريق مستشاريه
دراسة طبية: الإنسان يدرك لحظة "موته" وما بعدها
 
 
 
 

مدير أمن الدولة: الوضع الأمني في موريتانيا مستتب ومستقر والدولة أمنت التراب الوطني بكامله

الجمعة 4 تشرين الثاني (نوفمبر) 2016

أكد المفوض الاقليمي السيد سيدي ولد باب الحسن مدير الادارة المركزية لأمن الدولة ان الوضع الأمني في موريتانيا مستتب ومستقر والدولة أمنت التراب الوطني بكامله، مشيرا إلى ان البلاد آمنة ولم تسجل أي عمل ارهابي من شأنه ان يشكل تهديدا لأي مواطن أو مقيم بموريتانيا.

ودعا في لقاء مع الموريتانية البارحة المواطنين إلى التحلي باليقظة وعدم الانسياق وراء الشائعات التي تهدف إلى التبخيس من جهود الأمن في البلد.

وقال إن الرأي العام وقع طيلة الأسبوعين الماضيين تحت تاثير مواقع الشائعات التي غذتها وسائل الاعلام خاصة منها ذات الحيز الافتراضي، مضيفا ان مصدرين أساسين هما اللذان شكلا مصدرا لهذه الشائعات أولها وهو ما شد الرأي العام المحلي أكثر وهو أن مواطنة فرنسية كانت قد تعرضت لمحاولة اغتصاب في الأسبوع الماضي ولم تتصل بالجهات الأمنية لاجراء التحقيق المناسب وإنما فتحت هذه الجهات تحقيقا عبر وسائط أخرى وتم التأكد من عدم صدقية هذا الموضوع.

وقال إن المواطنة الفرنسية لم تتعرض لأي اغتصاب أو لاي تهديد كما أوضح الطبيب وغادرت الوطن في ظروف غامضة ولأسباب مجهولة دون ان تتعاون مع جهات التحقيق.

وبخصوص المصدر الثاني أوضح المفوض الاقليمي أنه تم ضبط ثلاثة أشخاص يعملون في اطار مجموعة صغيرة قد تكون تحمل فكرا معينا وتم التحقيق معهم وكان بحوزتهم معدات تقليدية لا يمكن ان تشكل تهديدا لأي كان كما ان القائم على المجموعة لا يتمتع بقواه العقلية.

ونفى المفوض ما راج مؤخرا بخصوص وجود حمالات مفاتيح تستخدم للتلصص مؤكدا ان ماراج يهدف فقط إلى إثارة الفوضى وتهديد السكينة العامة.


عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا