CGTM: تدعو لفتح مفاوضات مع الأطباء المضربين :|: تسجيل تراجع في أسعار النفط العالمية :|: قراءة في تصنيف مراسلون بلا حدود 2018 (موريتانيا نموذجا) :|: انعقاد الاجتماع الاسبوعي لمجلس الوزراء :|: عمليات جراحية تقوم بها بعثة طبية في نواكشوط :|: اختتام الدورة 23 لمرصد الصحراء والساحل بنواكشوط :|: لجنة التحضير للقمة الافريقية تلتقي دبلوماسيي القارة :|: موريتانيا تخلد اليوم العالمي لمكافحة الملاريا :|: المساهمون في البنك الدولي يعتمدون زيادة في رأس ماله بقيمة 13 مليار دولار :|: RSF:موريتانيا تواصل صدارة العالم العربي في حرية الصحافة :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

حكايات مجنونة جدا.../البشير ولد عبد الرزاق
"القطار الغامض" حمل كيم جونغ وزوجته سراً إلى الصين
مصيرمنجزات العهد: القول الفصل للرئيس / محمد محمود ولد أحمده
"ظامت".. لعبة الأمراء والنخب تتحدى الزمن في موريتانيا
العاطلون في موريتانيا ورجلة البحث عن الذهب
البدانة معيار الجمال الأول للمرأة بموريتانيا
قمر صناعي سعودي جديد بالتعاون مع شركة أمريكية
موريتانيا أكبر من المأموريات/ محمد الشيخ ولد سيدي محمد
مترجم القذافي يتحدث عن أسرار تمويل حملة ساركوزي
دراسة: بعد مكان العمل عن المنزل يصيب الموظف بـ"الأمراض العقلية"
 
 
 
 

طيار سعودي ينقذ مطار القاهرة من كارثة محققة

الخميس 3 تشرين الثاني (نوفمبر) 2016


أنقذ طيار سعودي مطار القاهرة الدولي من كارثة محققة، الأربعاء، كما أنقذ حياة 106ركاب إضافة إلى طاقم الطائرة، بعد اكتشاف عطل في المكابح الخاصة بالطائرة، حيث نجح في الهبوط اضطرارياً بنجاح.

وأعلنت سلطات مطار القاهرة حالة الطوارئ فجر الأربعاء، انتظاراً لهبوط طائرة تابعة للخطوط الجوية السعودية قادمة من الدمام بعد تعرضها لعطل خلال الرحلة.

وقال مصدر مسؤول بمطار القاهرة إن برج المراقبة تلقى بلاغاً من قائد رحلة الخطوط الجوية السعودية رقم 321 والقادمة من الدمام، يطلب اتخاذ الإجراءات اللازمة للهبوط اضطرارياً بعد تعطل جهاز المكابح الخاص بالطائرة، وعلى الفور تم اتخاذ اللازم، حيث انتشرت سيارات المطافئ والإسعاف على جوانب ممر الهبوط لمتابعة هبوط الطائرة واستقبال الركاب.

وأضاف أن الطيار السعودي نجح في الهبوط بسلام، وتم إنزال الركاب وعددهم 106 إلى صالة الوصول رقم 3 واستدعاء فريق من الفنيين والمتخصصين لفحص مكابح الطائرة وإصلاحها قبل عودتها للدمام مرة أخرى.

الغربية

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا