ولد اجاي في مقابلة عن الأوضاع الاقتصادية لموريتانيا :|: محافظ البنك المركزي: الاصلاحات النقدية هدفها حماية الاوقية والحفاظ على قيمتها :|: البنك المركزي الموريتاني يحدد تاريخ إنهاء تداول الأوقية في شكلها الحالي :|: الكشف عن وحدات الشكل الجديد للأوقية :|: الشيخ علي الرضى: لا أرتضي لنفسي وطنا بديلا عن موريتانيا :|: سفير دولة الامارات: المواقف الاماراتية الموريتانية أصبحت شبه متطابقة تجاه القضايا العربية والإقليمية :|: تشكيل لجنة من البنك المركزي والمصارف الأولية للانتقال إلى العملة الجديدة. :|: ماكرون يعترف بـ"جرائم الاستعمار" في أفريقيا :|: الحصاد ينشر نص خطاب رئيس الجمهورية في كيهيدي :|: الجمعية الوطنية تصادق على اتفاقيتي قرض بقيمة 67 مليار أوقية :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

الجمعية الوطنية تصادق على اتفاقيتي قرض بقيمة 67 مليار أوقية
ماكرون يعترف بـ"جرائم الاستعمار" في أفريقيا
الحصاد ينشر نص خطاب رئيس الجمهورية في كيهيدي
الكشف عن وحدات الشكل الجديد للأوقية
البنك المركزي الموريتاني يحدد تاريخ إنهاء تداول الأوقية في شكلها الحالي
الشيخ علي الرضى: لا أرتضي لنفسي وطنا بديلا عن موريتانيا
تشكيل لجنة من البنك المركزي والمصارف الأولية للانتقال إلى العملة الجديدة.
محافظ البنك المركزي: الاصلاحات النقدية هدفها حماية الاوقية والحفاظ على قيمتها
سفير دولة الامارات: المواقف الاماراتية الموريتانية أصبحت شبه متطابقة تجاه القضايا العربية والإقليمية
ولد اجاي في مقابلة عن الأوضاع الاقتصادية لموريتانيا
 
 
 
 

أحزاب الأغلبية تطلق حملة تحسيس قبل الاستفتاء

الثلاثاء 25 تشرين الأول (أكتوبر) 2016

أعلن اتحاد أحزاب الأغلبية الديمقراطية في موريتانيا، عن إطلاق حملة للتعبئة والتحسيس من أجل إنجاح مخرجات الحوار الوطني الشامل الذي نظمته الحكومة وقاطعته المعارضة التقليدية.

وقال الاتحاد في بيان صحفي أصدره مساء أمس الاثنين، إن الحوار الذي اختتم قبل أيام شاركت فيه الأغلبية بكل مكوناتها وأطياف وازنة من المعارضة الوطنية.

وأشار إلى أنه "تأكد للجميع ما كنا نقول من أن هذا الحوار حوار مفتوح ودون خطوط حمراء، طرح الجميع فيه أفكارهم وآرائهم بكل حرية وروح وطنية"، واصفاً مخرجات الحوار بـ"النتائج الجيدة التي تخدم القضايا الوطنية".

وأوضح في السياق ذاته أن خطاب الرئيس في ختام الحوار "أسكت كل مشكك وأفشل كل الدعايات المغرضة"، ووصفه بأنه "الرئيس الوطني الشجاع".

وخلص اتحاد الأغلبية إلى دعوة كافة القوى السياسية "للالتحاق والمشاركة الفاعلة للإسهام في بناء موريتانيا موحدة ومزدهرة ومستقرة وعادلة"، على حد تعبيره.

وكانت مخرجات الحوار قد تضمنت تنظيم استفتاء شعبي لتعديل مواد في الدستور من أبرزها إلغاء مجلس الشيوخ وتغيير العلم والنشيد الوطنيين، بالإضافة إلى زيادة صلاحيات رئيس الجمهورية والبرلمان؛ كما دعت المخرجات إلى تنظيم انتخابات برلمانية وبلدية سابقة لأوانها.

نقلا عن صحراء ميديا


عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا