هذه أقصر الطرق للحصول على الجنسية بـ 30 دولة أوروبية :|: أوبرا وينفري تعتزم الترشح لانتخابات رئاسة أميركا 2020 :|: الجمعية الوطنية تصادق على ثلاثة مشاريع قوانين من مخرجات الحوار :|: لهذه الأسباب نجح مهرجان المذرذرة :|: كيف يتم تسعير الغاز الطبيعى في العالم؟ :|: بالأرقام.. المساعدات الأمريكية لـ20 دولة عربية :|: الطائرة الموريتانية الجديدة تصل مطار أم التونسي بعد ساعت (معلومات حصرية) :|: هبوط اضطراري لطائرة فرنسية بسبب تسرب وقود :|: أويحيى: قطر أنفقت 130 مليار دولار لتخريب 3 دول عربية :|: كلمة الرئيس ولد عبد العزيز أمام رؤساء دول CEDEAO :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

هذه أقصر الطرق للحصول على الجنسية بـ 30 دولة أوروبية
كيف يتم تسعير الغاز الطبيعى في العالم؟
الجمعية الوطنية تصادق على ثلاثة مشاريع قوانين من مخرجات الحوار
أوبرا وينفري تعتزم الترشح لانتخابات رئاسة أميركا 2020
لهذه الأسباب نجح مهرجان المذرذرة
 
 
 
 

ولد إياهي; الحوار لامعنى له إذا لم يسمح بمأمورية جديدة للرئيس

الأحد 16 تشرين الأول (أكتوبر) 2016


قال أحمدو ولد إياهي رئيس حزب "الوفاق" (قيد التأسيس)، ورئيس "المبادرة السياسية من أجل جمع مليون توقيع لمأموريات جديدة للرئيس محمد ولد عبد العزيز" إن الرئيس ولد عبد العزيز لم يدعو يوما لتغيير الدستور، ولا التطلع لمأمورية ثالية، غير أن أغلبية الشعب الموريتاني هي التي تطالب بتغيير الدستور وتناشد الرئيس ولد عبد العزيز البقاء في الحكم حتى يلبي طموح كل الموريتانيين في استكمال مشروعه الوطني الرامي إلى بناء دولة قانون قوية وقادرة على مسايرة نظراتها في العالم، ونشر العدل والمساواة بين المواطنين ووضعهم في ظروف معيشية لائقة..على حد قوله

وأكد ولد إياهي -في تصريح خص به صباح اليوم الأحد موقع "الساحة" الإخباري- أن مبادرته هي أول مبادرة دعت من روصو عاصمة ولاية اترارزة إلى تعديل الدستور، معتبرا أن الحوار الحالي لا فائدة من ورائه إذا لم يسمح بمأموريات جديدة للرئيس محمد ولد عبد العزيز، ويضيف ولد إياهي أن مبادرته تعتزم حشد الجماهير وتنظيم العديد من المهرجانات والمسيرات في مختلف أنحاء الوطن للمطالبة بتعديل الدستور، وفرض ترشح الرئيس ولد عبد العزيز لمأمورية ثالثة لأن الشعب الموريتاني بحاجة إلى أن يكمل الرئيس ولد عبد العزيز عدة مأموريات رئاسية لاتمام محاور "مشروعه التنموي الطموح"، ولمواصلة الحرب على الفساد..على حد قوله

وقال ولد إياهي إنه لم يلتق أبدا بالرئيس عزيز ولم يتشاور معه حول الموضوع، لكن انجازاته وتواضعه وقربه من الضعفاء والمساكين، هو الذي جعلني -يقول ولد إياهي- أطالب مع آلاف الموريتانيين ببقاء الرئيس عزيز في السلطة حتى اكمال المسار، خاصة أن الدستور ليس قرآنا ولا حديثا، ومصلحة البلاد فوق كل عتبار..وفق تعبيره

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا