كيف تتغلب على الخوف من ركوب الطائرة :|: تعيينات فى شركة المياه SNDE :|: الوجه الخفي لمواجهة الحرب على الفساد..!! :|: اجتماع تاريخي لأوبك والمنتجين المستقلين :|: قصة وفاة "خيرية" المأساوية تكشف هول الفساد في تونس :|: الرئيس الغاني يعترف بهزيمته فى الانتخابات.. والغامبي يتراجع :|: ارتياح أوروبي أثناء الاجتماع الـ11 للحوار السياسي بين موريتانيا والاتحاد الأوروبي :|: من هو المستشار الإعلامي الجديد لولد عبد العزيز؟ "صورة" :|: واشنطن توافق على صفقات عسكرية بقيمة 7 مليارات دولار لدول خليجية :|: توضيح من "البث الإذاعي والتلفزي الموريتاني" :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

4 فوائد جديدة ومذهلة للخيار لم تسمع بها من قبل!
هذا ما يحدث في جسمك عند الإكثار من تناول الليمون!
كواليس محاكمة ولد امخيطير
الغارديان: ماذا سيفعل دونالد ترامب في يومه الأول بالبيت الأبيض؟
إحذروا مراحيض المطارات
والدة فيدل كاسترو لبنانية
الجزيرة نت تسحب وثيقة منسوبة للقاعدة حول "اتفاق سري" مع موريتانيا
دراسة: حفنة من المكسرات يوميًّا تغنيك عن زيارة الطبيب
ما هي فرص نجاح الوساطة “الإماراتية” لتطويق الخلاف المصري السعودي (تحليل)
ماذا يحدث للجسم عند التخلي عن تناول اللحوم عاما كاملا؟
 
 
 
 

جنّبوا الشيخ بابه ولد الشيخ سيديا مهاتراتكم السياسية / بون عمر لي

الأربعاء 12 تشرين الأول (أكتوبر) 2016


سمعت هذه الأيام في خضم مناقشة الإقتراحات الداعية إلى مراجعة كلمات النشيد الوطني شطحات كأنها تحمّل الشيخ بابه مسؤولية قصور المقطوعة عن أداء معاني وقيم النشيد الوطني، و لا يخفى ما في ذلك من تطاول وتجنّ على الأبرياء.
إن نقاش جدلية كتابة النشيد الوطني لا يعني الشيخ بابه

من قريب ولا من بعيد بقدر ما يعني جيل التأسيس الذي اضطر إلى اختيار قصيدة قديمة قالها الشيخ بابه في موضوع بيان منهجه الإصلاحي التربوي ودعوته إلى التزام السنة و محاربة البدع ولم يقصد بها نشيدا ولا أغنية يتغنى بها الناس،
- فما علاقة بابه إذا لم تكن كلمات قصيدته مناسبة لمعاني النشيد الوطني؟ وهل قالها في ذلك السياق؟ فقد توفي بابه سنة 1924 أي قبل الإستقلال ب 36 سنة

- وأزعم أنه لو طلب من بابه أن يؤلف نشيدا وطنيا لم نحتج االيوم إلى مراجعته، لأنه سيكون على المستوى المطلوب لأنه يعرف مقتضيات الأناشيد الوطنية أكثر منا، بحكم وعيه وثقافته ومعرفة القيم السلطانية .

- وأرى أن جيل التأسيس أيضا كان معذورا في اختيار هذه القطعة تحت ضغوط المشاكسات السياسية يومها لأن القطعة تشير إلى ما أشارت إليه الجمهورية الإسلامية الموريتانيا.

- أرجو أن يفهم الناس ذلك ولا يقحموا العلامة بابه ولد الشيخ سيديا في قضية لاناقة له فيها ولا جمل..

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا