HAPA تحدد الضوايط الاعلامية المطلوبة لتغطية الحملة الانتخابية :|: رئيس الجمهورية يبدأ زيارة لولاية لعصابة :|: رئيس الجمهورية يعقد اجتماعا مع أطر ومنتخبي عدد من مقاطعات ولاية الحوض الشرقي :|: بداية صيف انتخابي ساخن في موريتانيا... :|: أمطار على ولايتي الحوض الشرقي وغيدي ماغا :|: نموذج من بطاقات التصويت في الانتخابات المرتقبة :|: مرة أخرى يثبت الشعب أنه متمسك بربان سفينته/ إسماعيل ولد الرباني :|: الأزمة الاقتصادية التركية تهز الاقتصاد العالمي :|: رئيس الجمهورية يطالب مؤيديه بالتصويت للحزب الحاكم :|: اجتماع لرئيس الجمهورية بالأطر في انبيكت لحواش :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

القضاء يجمد مليارات من الأوقية تم تحويلها من طرف ولد بوعماتو
حركة حماس تعتذر لموريتانيا (نص الاعتذار)
أعراض لأمراض يسببها نقص بعض الأغذية والفواكه
تعرف على سبب تسمية منتخب فرنسا بـ «الديوك»
خبر كاذب يتسبب بوفاة ملياردير !!
كرة بوتين تثير هلع أميركا والمخابرات تتدخل
غسيل الأسنان.. العلم يكشف "الوهم الأكبر" بحياة الملايين
اشتباك الشمال.. أو الهجوم اللغز \ محمد محمود أبو المعالي
محامي صالح يكشف تفاصيل آخر حوار للرئيس الراحل مع الحوثيين قبل قتله
في مومباي.. فصيلة الدم التي لم يسمع عنها أحد (hh) !!
 
 
 
 

وزير التهذيب يعلن افتتاح العام الدراسي غدا

الاثنين 3 تشرين الأول (أكتوبر) 2016


أعلن وزير التهديب الوطني في خطاب مطول الليلة إسلمو ولد سيدي المختار عن افتتاح السنة الدراسية 2016و2017 غدا الثلاثاء.

وتحدث في خطابه عن الواقع العام للتعليم وما وصفه بالمنجزات مع مايعتزم القطاع تحقيقه هده السنة فقال:

"لقد تميزت السنة الماضية بالعمل على تحسين أداء المنظومة التربوية انسجاما مع البرنامج الانتخابي لفخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز الذي يتصدر التعليم أولوياته وقد أعطى إعلان سنة 2015 سنة للتعليم دفعا قويا لمسار تطبيق ذلك البرنامج الذي تسعى الحكومة إلى تجسيده على أرض الواقع من خلال تنفيذ الخطة العشرية 2011-2020؛ بغية رسم سياسة تربوية تضمن تكوين مواطن يمتلك المهارات اللازمة لبناء الوطن وتنميته اقتصاديا، وكذا المعارف الضرورية للاستغلال الوطني الأمثل لثرواته ومقدراته الطبيعية، مواطن قادر على صيانة وحفظ ثوابت الهوية الوطنية، متسلح بعدة ثقافية كفيلة بإنقاذه من مخاطر الانزلاق في كمين أفكار الغلو والتطرف التي تمور في هذا العصر مورا.

وعدد مجموعة من الانجازات قال انه قطاعه يعمل على تحقيقيها :

- إطلاق برنامج تحسين الولوج ونوعية التعليم(باك) بغلاف مالي قدره 10 مليارات أوقية ممول بالكامل من ميزانية الدولة، وقد تم في المرحلة الأولى بناء 75 مدرسة ومؤسسة ثانوية كما تم في إطار تنفيذ مشاريع أخرى بناء 101 منشأة تعليمية لتكون الحصيلة 176 منشأة تربوية موزعة على النحو التالي: 106مدارس ابتدائية و50 إعدادية و18مؤسسة ثانوية ومدرستين لتكوين المعلمين.

- وضع وإقامة 19 شبكة للنجاح الدراسي في المناطق ذات الأولوية؛

- توزيع 207.684 نسخ من الكتب المدرسية

- توزيع 319.302 عدة مدرسية في عدة ولايات

- افتتاح مدرسة امتياز في انواكشوط الغربية وثلاث ثانويات امتياز في لبراكنه، كيديماغا ونواكشوط الشمالية، إضافة إلى الثانوية النموذجية في كيهيدي

- تنظيم بعثات للتفتيش التربوي والإداري وأخرى للاشراف على الافتتاح الدراسي

- تنظيم إحصاء مدرسي شامل لجمع معطيات يمكن الاعتماد عليها في التخطيط والبرمجة؛

- إعداد قاعدة بيانات صلبة مكنت من ضبط وضعية المدرسين ووضع حد لتغيبهم وتحويلهم أثناء السنة الدراسية

- وضع قاعدة بيانات لتنظيم التعليم الخاص وضبط المدرسين ومتابعة المسار الدراسي للتلاميذ

- التكفل ب 493 كفالة مدرسية يستفيد منها حوالي 90000 طفل في المناطق ذات الأولوية التربوية وصياغة وثيقة سياسة وطنية للتغذية

- تنظيم الامتحانات الوطنية في ظروف ممتازة اتسمت بإعادة إدراج مادة التربية الإسلامية في الباكالوريا

- إطلاق تجربة البث المدرسي المرئي بالتعاون مع قناة الموريتانية

وتابع قائلا تنضاف إلى ذلك جهود أخرى في اكتتاب المدرسين وتوزيع الطاولات وعقلنة تسيير الموارد البشرية، مما مكن من تسجيل نمو ملحوظ في أعداد التلاميذ والمدرسين والمدارس وقاعات الدرس، وهي الجهود التي أنبتت نباتا حسنا في تنشئة أبنائنا وتقبلها شركاء القطاع بقبول حسن مجسدين ذلك في تعاون مثمر وتشارك بناء يذكر لهم فيشكر.

وأكد تأسيسا على المكتسبات السابقة ومواصلة للجهود المبذولة، سنعمل خلال السنة الدراسية 2016 - 2017 على إدخال إصلاحات لتعزيز الحكامة الرشيدة ووضع آليات للاستغلال الأمثل للموارد البشرية والمادية ودعم التكوين القاعدي من خلال تكوين المكونين والرفع من الانتقائية في ولوج مؤسسات تكوين المدرسين ومراجعة برامج التكوين الأولي ومراجعة وإعادة كتابة المناهج وفق أهداف المواد مع مراعاة ما يجب أن يكون بينها من تكامل دقيق ومنسجم وإصدار قانون توجيهي يحدد الإطار القانوني للتعليم لتحقيق أهداف أشمل وتوفير تعليم نوعي للجميع من أجل بناء موريتانيا عصرية مسايرة ركب الأمم المتقدمة علميا وتكنولوجيا.

وكبرنامج عمل مستقبلي للقطاع وعد الوزير ب:

- إطلاق المرحلة التكميلية من برنامج تحسين الولوج ونوعية التعليم(باك) لإعادة تأهيل وتوسعة 86 مدرسة ومؤسسة ثانوية

- بناء 56 ما بين مدرسة ومؤسسة ثانوية

- افتتاح ثانوية امتياز في انواكشوط الغربية وثانوية نموذجية في الشامي وثلاث مدراس امتياز في ولايات نواكشوط، حيث دلت مؤشرات النجاح في الامتحانات الوطنية أن تجربة مدارس ومؤسسات الامتياز مكنت من تكوين جيل علمي قادر على المساهمة الفعالة في بناء الوطن، وسنقوم بدعم هذه التجربة وتطويرها حتى تصبح كل مدرسة موريتانية مدرسة امتياز بحول الله

- افتتاح 20 إعدادية في مختلف الولايات

- توفير الكتاب المدرسي ووسائل الإيضاح وتأمين وصولها للمتلقي وسيكون لصندوق دعم النشر المدرسي المنشإ أخيرا دور فعال في تحقيق ذلك

- إطلاق برنامج لاقتناء 000ر60 طاولة.

- التسيير الأمثل للمصادر البشرية واحترام معايير الترقية والتحويل لضمان الإنصاف وتكافؤ الحظوظ وخلق ترتيبات لتطبيق مبدإ المكافأة على الإنتاجية والمردودية والعقوبة على التغيب وأشكال التحايل

- القضاء على ظاهرة الافتتاح العشوائي للمدارس وتشجيع نظام التجميع مع مراعاة خصوصية المناطق ذات الأولوية التربوية

- دعم تدريس العلوم التجريبية من خلال تزويد المؤسسات بالعدة والأدوات اللازمة لتجهيز المختبرات والقاعات المتخصصة وتشجيع تدريس العلوم استجابة لحاجات التنمية في البلد

- دعم التكوين المستمر للمدرسين وتكثيف التأطير عن قرب، وستتم في هذا الإطار لا مركزة مفتشية التعليم الثانوي

- تحسين إطار الحياة المدرسية وتنقية الفضاء المدرسي مما لا يمت له بصلة كالباعة والمتطفلين ومستخدمي المباني المدرسية بشكل غير شرعي

- ربط الصلة الوثيقة بين مؤسسات التعليم الخاص ومؤسسات التعليم العمومي

- دعم ومواكبة التلاميذ في تحضير الامتحانات لضمان أكبر فرص للنجاح

- مواصلة بث برامج التلفزة المدرسية بالتعاون مع قناة الموريتانية

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا