HAPA تحدد الضوايط الاعلامية المطلوبة لتغطية الحملة الانتخابية :|: رئيس الجمهورية يبدأ زيارة لولاية لعصابة :|: رئيس الجمهورية يعقد اجتماعا مع أطر ومنتخبي عدد من مقاطعات ولاية الحوض الشرقي :|: بداية صيف انتخابي ساخن في موريتانيا... :|: أمطار على ولايتي الحوض الشرقي وغيدي ماغا :|: نموذج من بطاقات التصويت في الانتخابات المرتقبة :|: مرة أخرى يثبت الشعب أنه متمسك بربان سفينته/ إسماعيل ولد الرباني :|: الأزمة الاقتصادية التركية تهز الاقتصاد العالمي :|: رئيس الجمهورية يطالب مؤيديه بالتصويت للحزب الحاكم :|: اجتماع لرئيس الجمهورية بالأطر في انبيكت لحواش :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

القضاء يجمد مليارات من الأوقية تم تحويلها من طرف ولد بوعماتو
حركة حماس تعتذر لموريتانيا (نص الاعتذار)
أعراض لأمراض يسببها نقص بعض الأغذية والفواكه
تعرف على سبب تسمية منتخب فرنسا بـ «الديوك»
خبر كاذب يتسبب بوفاة ملياردير !!
كرة بوتين تثير هلع أميركا والمخابرات تتدخل
غسيل الأسنان.. العلم يكشف "الوهم الأكبر" بحياة الملايين
اشتباك الشمال.. أو الهجوم اللغز \ محمد محمود أبو المعالي
محامي صالح يكشف تفاصيل آخر حوار للرئيس الراحل مع الحوثيين قبل قتله
في مومباي.. فصيلة الدم التي لم يسمع عنها أحد (hh) !!
 
 
 
 

الصحافة الورقية في موريتانيا تحتجب اليوم ّ "بيان"

الأربعاء 28 أيلول (سبتمبر) 2016


تمر الصحافة الورقية المستقلة حاليا بالظروف الأصعب في تاريخها، رغم كونها لعبت دور ريادة الصحافة الحرة في موريتانيا، وشاركت في جميع النضالات الديمقراطية منذ ١٩٩١، وتصدت لتحديات قوية متعددة من المصادرة بواسطة المادة ١١ الى التحريم، الى تحرش رجال السياسية ولوبياتها، مصممة على الاستمرار في الوقوف في مواجهة انحرافات الأنظمة مهما كلّف الثمن.

ورغم محدودية مواردها فقد قامت الصحافة الورقية بدور مشهود في تعزيز دولة القانون ورقابة التسيير وكشف الفضائح وتنمية الديمقراطية.

واليوم توجد الصحافة الورقية في وضعية صعبة يطبعها:

تراجع المبيعات، تقلص الاشتراكات، انعدام سوق للإشهار، رداءة الطباعة، عدم وجود مؤسسة للتوزيع، تدهور المداخيل مقابل تكاليف باهظة.

إن صندوق دعم الصحافة بصورته الحالية لا يمثل الا جرعة خفيفة لجسم يعاني من إنهاك قوي، ولم تكن الصحافة تنتظر الا القرار الاداري بتجميد المليارات الستة التي كانت تحصل عليها على شكل اشتراكات وإعلانات لتدخل مرحلة الافلاس النهائي.

وإزاء هذه الأزمة قررت مبادرة ناشري الصحف الورقية الدعوة الى يوم بلا صحافة ورقية يوم الأربعاء الموافق 28 سبتمبر 2016 بغية لفت انتباه السلطات وأصحاب النيات الحسنة والرأي العام الوطني والدولي والقوى الحية الى الوضعية المأساوية للصحافة الورقية التي تحتضر.

وتدعو المبادرة كافة الصحف المستقلة والمهنية الجادة الى التزام بهذا القرار الذي يهدف الى اتخاذ إجراءات عاجلة لإنقاذ الصحافة الورقية والشروع فورا في تطبيق إصلاح الصحفية الذي تمخض عن الأيام التشاورية للصحافة المستقلة المنعقدة أيام ١١-١٤- ٢٠١٦
وتسهيل الولوج الى الاشتراكات والاعلانات المجمدة من قبل السلطات.

مبادرة ناشري الصحف الورقية

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا