الباحث سيدى أحمد ولد الأمير يكتب: أزمة غامبيا.. حصاد الحاضر ودروس المستقبل :|: جمعية الضاد تجزل الشكر لرئيس الجمهورية وتهنئ الجالية في غامبيا (بيان) :|: موريتانيا تتوج بكأس أمم إفريقيا لدبلوماسية السلام :|: رئيس الجمهورية يحيي شجاعة الرئيس يحيي جامى ويؤكد مغلدرته فى أسرع وقت :|: جامي يؤكد تنحيه عن السلطة حقنا للدماء :|: الرئيسان الموريتاني والغيني يفاوضان جامي :|: وزير خارجية سابق: موريتانيا ملزمة بالحفاظ على أمن غامبيا :|: عاجل .. "آفطوط الساحلي" تحط في مطار بانجول وعلى متنها الرئسيين الغيني والموريتاني :|: رئيس الجمهورية ونظيره الغيني يعقدان مؤتمرا صحفيا (التفاصيل) :|: وزيرالخارجية يستقبل سفراء الولايات المتحدة وفرنسا والاتحاد الأوروبي في موريتانيا :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

أبو ريطة يغادر نواكشوط .. وأنباء عن تسهيل إجراءات السفر بين البلدين
بنكيران : لقائي مع الرئيس الموريتاني كان ناجحا وكانت فيه "صعوبات"
ما يريده المغرب من موريتانيا..
موريتانيا تفك (بلوكاج) الحكومة المغربية وشباط مشارك فيها (بالنية).. شكرا
مصادر: لا صحة لوجود أطماع موريتانية بحقول سنغالية للنفط والغاز
طيار سعودي يكشف أسباب منع الطيران فوق مكة المكرمة
تيرس زمور مَصْدر إلهام للجنرال ديغول وللرئيس عزيز...
الدول العربية المسموح لمواطنيها بدخول بيلاروس بدون تأشيرة
ترامب يهدد شركة تويوتا بسبب خطط تصنيع سياراتها في المكسيك
تنبؤات علمية باندماج أمريكا الشمالية واليابان بالأراضي الروسية
 
 
 
 

روسيا: "واشنطن تتواطأ مع داعش "

السبت 17 أيلول (سبتمبر) 2016


نقلت وكالة رويترز للأنباء عن وكالة تاس الروسية أن وزارة الخارجية الروسية وصلت إلى استنتاج مرعب مفاده أن الولايات المتحدة الأميركية تتعامل مع تنظيم داعش الإرهابي.

وتأتي هذه التصريحات بعد أن قالت وزارة الدفاع الروسية في وقت سابق أن عشرات الجنود السوريين قد قضوا بغارات للتحالف الدولي الذي تقوده واشنطن داعش.

وكانت القيادة المركزية الوسطى في الجيش الأميركي، قد أوضحت في وقت سابق أن التحالف الدولي قد يكون قصف خطأ موقعا للجيش السوري قرب دير الزور.

وأوضحت أنها أوقفت الضربات الجوية قرب دير الزور بعد أن قال مسؤولون روس إن موقعا للجيش السوري كان ضمن الأهداف.

وأضافت أن قوات التحالف لا يمكن أن تقصف مواقع للجيش السوري عمدا.

وكانت وزارة الدفاع الروسية قالت إن غارات أميركية قصفت مواقع لجنود سوريين يخوضون قتالا ضد مقاتلي داعش قرب المطار في دير الزور مما أدى إلى مقتل 62 جنديا وإصابة نحو 100، فيما قال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن عدد القتلى ارتفع إلى 80 جنديا سوريا.

وأضافت الوزارة أنه إذا كانت الضربات قد نفذت بطريق الخطأ فهذا دليل على رفض واشنطن المتصلب تنسيق عملياتها العسكرية في سوريا مع روسيا.

ومن جانبها، ذكرت وسائل إعلام سورية نقلا عن القيادة العامة للجيش السوري، إن طائرات التحالف قصفت موقعا للجيش السوري في جبل ثردة في محيط مطار دير الزور الساعة الخامسة مساء السبت، مما أوقع خسائر في صفوف الجنود.

وقال الجيش السوري في بيان إن الغارة الجوية قتلت جنودا سوريين كانوا يستعدون لهجوم على تنظيم داعش وأن ذلك يعد"دليلا قاطعا على دعم الولايات المتحدة لتنظيم داعش الإرهابي وغيره من التنظيمات الإرهابية الأخرى."

من جانبه، ذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان أنه علم من مصادر عسكرية تابعة للنظام السوري داخل مطار دير الزور العسكري، أن عدة طائرات تابعة للتحالف الدولي استهدفت مواقع لقوات النظام في محيط المطار وجبل الثردة المطل على المطار والقريب منه.

ولاحقا، قال الجيش السوري أنه تمكن من استعادة المواقع التي سيطر عليها تنظيم داعش عقب الغارات الأميركية.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا