مستشار لرئيس الجمهورية يكتب: آن للإسلام أن يمد رجله (مقال) :|: وزير الاقتصاد و المالية : استطعنا تجاوز أزمة تراجع أسعار الحديد :|: مصدر: الرئيس خرج الى الرياض لمعاينة واقع الخدمات وليس لتوزيع التصريحات :|: كسوف الشمس يكبد الشركات الأمريكية خسائر بـ 700 مليون دولار :|: ولد الشيخ احمد يزور ولد بلخير للاطمئنان عليه (صور) :|: "هجوم وغادوغو".. قراءة في احتمالات التبني ... / محمد محمود أبو المعالي :|: نائب مدير CIA سابقاً: قطر تدعم الإرهاب بشكل صريح وواضح :|: مسؤول كبير في تواصل يستقيل وينضم للحزب الحاكم :|: تعيين مكلف بمهمة برئاسة الجمهورية :|: محاربة التهريب : الجيش الموريتاني يضبط سيارة محملة بالأسلحة (صور) :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

نائب مدير CIA سابقاً: قطر تدعم الإرهاب بشكل صريح وواضح
ولد الشيخ احمد يزور ولد بلخير للاطمئنان عليه (صور)
"هجوم وغادوغو".. قراءة في احتمالات التبني ... / محمد محمود أبو المعالي
مصدر: الرئيس خرج الى الرياض لمعاينة واقع الخدمات وليس لتوزيع التصريحات
كسوف الشمس يكبد الشركات الأمريكية خسائر بـ 700 مليون دولار
وزير الاقتصاد و المالية : استطعنا تجاوز أزمة تراجع أسعار الحديد
مستشار لرئيس الجمهورية يكتب: آن للإسلام أن يمد رجله (مقال)
 
 
 
 

السيديس يلقي خطبة عرفات من مسجد "نمرة"

الأحد 11 أيلول (سبتمبر) 2016


قال عبد الرحمن السديس، إمام الحرم المكى والرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوى، إن الإسلام جاء بالمنهج الوسطى القائم على حفظ المصالح ودرء المفاسد، ودعا إلى البناء والتنمية والأخذ بكل أسباب التقدم والتطور فى الجمع بين الأصالة والمعاصرة، مؤكدا أن الإسلام جعل مصالح الأمة العليا فوق كل اعتبار ورتب الوعيد الشديد على من تجاوز تلك المصالح أو عبث بأمن الأمة واستقرارها.

ووجه إمام الحرم المكى، أثناء أداء خطبة عرفات، كلمة إلى قادة الأمة الإسلامية، قائلاً: "إن أمتنا المسلمة اليوم تمر بظروف صعبة من تأريخها تستلزم منا شعوب وقادة تضامنا فى قلوبنا ومشاعرنا وتنسيق فى مواقفنا وتطوراتنا وتكاملا فى جهودنا لمواجهة مشكلاتنا وقضايانا وعلى رأسها قضية فلسطين ومأساة بلاد الشام والعراق واليمن".

وأكد "السديس" أن الأمة أحوج ما تكون إلى الحوار وابتغاءه طريقًا لمناقشة القضايا والتناصح بالخير لتعزيز الأخوة، مضيفا: "علينا أن ندرك بأن إصلاح مجتمعاتنا وحفظ أمن امتنا ووحدتها منوط بتعاون الشعوب مع قادتهم والالتفاف حولهم".

وطالب إمام الحرم المكى، قادة العالم الإسلامى استشعار عظم الأمانة والمسئولية ومعالجة كل ما يطرأ من مسببات الفرقة والاختلاف بالاحتواء والحوار ورفع الظلم.

وتجدر الاشارة الى ان هذه الخطبة يلقيها منذ 35 عاما عبد العزيز آل الشيخ مفتي السعودية وهذه المرة اعتذر عن القائها لآسباب صحية.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا