في مومباي.. فصيلة الدم التي لم يسمع عنها أحد (hh) !! :|: عن شركات التسويق الهرمي / محمد يسلم ولد محمد فال :|: عاجل : صدور نتائح مسابقة 20 قاضيا بموريتانيا "المؤهلين" :|: CENI تبقى على من سجلوا عن بعد :|: انطباعات لمهاجرين سريين نجوا من الموت بالبحر ... :|: ازويرات :اختطاف شاب موريتاني والمطلوب فدية ب12 مليون أوقية :|: الرئيس الامريكي ترامب يرفع أسعار الذهب :|: انتخاب الوزير السابق ولد بلال رسميا رئيسا ل CENI :|: مصادر: عودة جريدتي "الشعب وأوريزونه"الرسميتين للصدور :|: مرشحو الحزب الحاكم للنيابيات على طاولة الرئيس :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

تعرف على أنواع وأحجام طائرات القادة الأفارقة المشاركين في قمة نواكشوط
وصول 5 رؤساء عرب ـ أفارقة الى نواكشوط
مرسوم رئاسي بتعيين عضوين في السلطة العليا للصحافة "الهابا"
الرئيس يتسلم لائحة بأسماء مرشحي الحزب الحاكم
مصادر: قريبا انتهاء تصحيح الباكلوريا واعلان النتائج
معلومات مفصلة عن قصر المؤتمرات"المرابطون"
حركة حماس تعتذر لموريتانيا (نص الاعتذار)
أخطاء في عملية توهيم بعض أوراق الأجوبة في الباكلوريا
موريتانيا ترفض الاعتراف بنتائج تعيين مدير ESMT
أعراض لأمراض يسببها نقص بعض الأغذية والفواكه
 
 
 
 

المنتدى:" اتفقنا مع النظام على عدم الاتفاق"

الاثنين 22 آب (أغسطس) 2016


قال الرئيس الدوري لمنتدى المعارضة الشيخ سيد أحمد ولد باب مين، إن المنتدى على موقفه المتمسك بالحوار الجاد، مشددا على أنه لا جديد في موقف السلطة من الحوار رغم أن من يتابع التصريحات الأخيرة للوزير الأمين العام للرئاسة يشك أن المنتدى والنظام اتفقا على كل النقاط باستثناء عقبة واحدة إلى عقبتين. حسب تصريحات مولاي ولد محمد الأغظف.

وقال ولد باب مين إن ما حدث هو أن الوزير الأمين العام للرئاسة مولاي ولد محمد الأغظف – وهو المكلف بملف الحوار – اتصل بالرئيس الدوري للمنتدى وطلب منه استئناف جهود إطلاق الحوار، مردفا أن الرئيس الدوري رأى أن الأمر لم يرق بعد لدرجة العودة للقاء وفود من الطرفين، واقترح لقاءات فردية، انتدب لها المنتدى أحد قياداته.

وشدد ولد باب مين على أن موفد المنتدى عقد ثلاث جولات دردشة مع ولد محمد الأغظف، وتفرقا في آخر جولة بخلاصة تؤكد أن اتفقا على عدم الاتفاق، وأنهما لم يتوصلا لأي أمر أساسي حول الحوار السياسي.

وأكد ولد باب مين تمسك المنتدى بالحوار وفقا للوثيقة السابقة التي سلمها للحكومة قبل فترة، مستغربا الحديث عن رفض المنتدى للحوار أو عن عدم رغبته، معتبرا أن كل مكونات المنتدى ضحت بالكثير من مكاسبها من أجل التوصل إلى حوار جدي يخرج البلاد من أزمتها، ويضمن شفافية الانتخابات.

وكالة الاخبار

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا