وعد قطري لقادة يهود.."لن نبث فيلماً عن اللوبي الصهيوني" :|: مشروع إلى الأمام موريتانيا ...(بيان صحفي ) :|: ماذا لو لم يترشح ولد عبد العزيز لمأمورية جديدة؟ :|: هذه أقصر الطرق للحصول على الجنسية بـ 30 دولة أوروبية :|: أوبرا وينفري تعتزم الترشح لانتخابات رئاسة أميركا 2020 :|: الجمعية الوطنية تصادق على ثلاثة مشاريع قوانين من مخرجات الحوار :|: لهذه الأسباب نجح مهرجان المذرذرة :|: كيف يتم تسعير الغاز الطبيعى في العالم؟ :|: بالأرقام.. المساعدات الأمريكية لـ20 دولة عربية :|: الطائرة الموريتانية الجديدة تصل مطار أم التونسي بعد ساعت (معلومات حصرية) :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

ماذا لو لم يترشح ولد عبد العزيز لمأمورية جديدة؟
مشروع إلى الأمام موريتانيا ...(بيان صحفي )
وعد قطري لقادة يهود.."لن نبث فيلماً عن اللوبي الصهيوني"
 
 
 
 

ناشط حقوقي ينتقد التدخل الاجنبي في موريتانيا من السنغال

الاثنين 22 آب (أغسطس) 2016


اتهم المستشار بمفوضية حقوق الانشان ورئيس المبادرة الموريتانية لحقوق الإنسان الحسين جينك حركة "إيرا"، بالعمل مع منظمة "العفو الدولية" و "إيرجانس آفريكين" على تحريف الحقائق حول وضعية حقوق الإنسان و مخلفات الرق والإرث الإنساني في موريتانيا.

وشدد الحسين جنك، في مؤتمر صحفي عقدته المبادرة الموريتانية لحقوق الإنسان بالعاصمة السنغالية دكار على ضرورة الفصل بين السياسة والعمل الحقوقي، محذرا من إستغلال القضايا ذات الطابع الإنساني لأهداف سياسية.

واعرب جنك، عن امتعاضه من تدخل المنظمتين الأجنبيتين بشكل سلبي في الشوؤن الداخلية لموريتانيا، من دون تقديم أي إسهامات عملية في حل الخلافات الموريتانية ـ الموريتانية، داعيا إياها في نفس الوقت إلى القيام بتحقيقاتها الخاصة من أجل الإطلاع على حقيقة الوضع بعيدا عن المغالطات والمزايدات ذات المآرب الخاصة.

وفي ذات سياق استنكر رئيس المبادرة ما وصفه بالتشهير بالبلاد و سمعتها من طرف طاقم قناة TFM المملوكة للمطرب السنغالي يوس اندور، حيث اعتبر رئيس المبادرة أن القناة شنت هجوم غير مبرر على الشعب الموريتاني من خلال استكفائها بتصريحات بعض الجهات دون أن تتكبد عناء التحري أو التحقيق الميداني لتأكد من صحة ما قدمته.

وفي معرض حديثه عن ما تحقق في مجال حقوق الإنسان منذ سنة 2009، استشهد الحسين دينك بإدانة و تغريم المتهمين في حالات إستعباد، وتوقيع خارطة طريق للقضاء على مخلفات الرق بإشراف من الأمم المتحدة، و إنشاء محاكم خاصة بالعبودية.

و عن حالة النشطاء الحقوقيين المدانين أكد رئيس المبادرة أن موريتانيا على غرار أي بلد آخر إتخذت المساطر القانونية المعمول بها في حالات المس من الأمن العام، فالمعتقلون متهمون بمقاومة القوة العمومية والإعتداء عليها وحرق باص للشرطة وفق تعبيره.

كما أعلن رئيس المبادرة خلال مقابلات صحفية أجراها بالعاصمة السنغالية دكار عن عزم المبادرة تنظيم أنشطة بالعديد من العواصم العالمية من أجل إنارة الرأي العام الدولي حول القفزة التي شهدها ملف حقوق الإنسان في موريتانيا منذ سنة 2009.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا