بعثة أمريكية تزورالمنطقة الحرة بنواذيبو :|: واتساب يطلق خدمة المكالمات الجماعية :|: الرئيس الجزائري يوقع اتفاقية المعبرالبري مع موريتانيا :|: أكثرمن 16000 طفل يفتقدون وسيلة حماية بموريتانيا :|: استخدام الأطفال للهواتف الذكية يسبب صعوبات سلوكية :|: يوميات : نحن و"محارم اللسان" في رمضان (6) :|: النزاعات التجارية والتضخم يشوهان آفاق نمو الاقتصاد العالمى :|: ارتفاع نسبة مستخدمي فيسبوك في رمضان :|: 23 يوما على المونديال: معلومات جديدة بخصوص المنتخبات :|: انعقاد لجنة وزارية للتحضير لمهرجان دولي بالشامي :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

موريتانيا الجديدة / محمدي ولد الناتي
قراءة في تصنيف مراسلون بلا حدود 2018 (موريتانيا نموذجا)
المساهمون في البنك الدولي يعتمدون زيادة في رأس ماله بقيمة 13 مليار دولار
ظاهرة "الترواغ" للعروس عادة تقليدية في موريتانيا
من بناء الطرق إلى إصلاح الحزب / محمدو ولد البخاري عابدين
اللهم أصلح اليابانيين.. / سهيل كيوان
ﺭﻣﻀﺎﻥ ﺍﻟﻌﻘﻞ ﻭﺍﻟﺮﻭﺡ / ﺍﻟﺘﺮﺍﺩ ﻣﺤﻤﺪ ﻟﻲ
سجال سياسي وسخونة في المشهد السياسي قبل الانتخابات
تقرير: فيسبوك تخطط لإطلاق عملة رقمية مشفرة خاصة بها
صدورامساكية رمضان 1439 هجرية
 
 
 
 

كيف يجب ان تتكيف مع مرحلة الشيخوخة ؟

الأحد 21 آب (أغسطس) 2016


كشفت دراسة جديدة أن كبار السن، الذين لديهم موقف إيجابي بشأن #الشيخوخة ربما يكونون أكثر تكيفاً مع التوترات.

وقالت جينيفر بلانجير المشاركة في الدراسة، وهي من جامعة نورث كارولاينا في رالي، إن "أبحاثا سابقة وجدت بشكل عامل نفس الشيء وهو أن الموقف الأكثر إيجابية، والذين يتخذون مواقف إيجابية، يقل لديهم احتمال دخول المستشفى ومن المتوقع أن يعيشوا فترة أطول".

وتناول الباحثون 43 بالغا تراوحت أعمارهم بين 60 عاما و96 عاما للرد على أسئلة بشأن خبرتهم مع الشيخوخة بوجه عام مثل الشعور الآن بأنه أكثر أو أقل فائدة عما كان أصغر في السن أو ما إذا كان أكثر أو أقل سعادة.

وبعد ذلك أكمل الباحثون استبيانات على أساس يومي لمدة 8 أيام دارت حول أحداث مرهقة ومشاعر سلبية، مثل الخوف وسرعة الانفعال أو الحزن.

ومثلما ورد في دورية #طب الشيخوخة، فإن الأشخاص الذين كانت مواقفهم أكثر إيجابية بشأن الشيخوخة كانوا يميلون للتحدث عن حالات عاطفية متوافقة طوال فترة الثمانية أيام بغض النظر عن عوامل التوتر.

ولكن الانفعالات تذبذبت بين الأشخاص الذين كانت مواقفهم أكثر سلبية، وذلك اعتمادا على عوامل التوتر لديهم.

وأوضحت بلانجير أنه بالنسبة للبالغين الأكثر سنا غالبا ما يتركز التوتر على العلاقات مع العائلة أو الأصدقاء في حين يكون مرتبطا بالعمل بشكل أكبر بالنسبة للبالغين الأصغر سنا.

وأضافت أن كل وظائف شرايين #القلب تكون أسوأ في الأشخاص الذين تكون ردود أفعالهم على التوتر أكثر سلبية.
وأوضحت أن "الإعلام يقدم وجهة نظر مشوهة للشيخوخة ويسخر من القصور الذهني والبدني".

وقالت إنه غالبا ما يكون #كبار_السن في حقيقة الأمر أكثر سعادة بحياتهم من الأشخاص في سن العشرينيات أو الثلاثينيات.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا