الوفد الموريتاني بواشنطن يلتقي مسؤولي BM وFMI :|: المنتدى يعقد مؤتمرا صحفيا غدا لشرح رؤيته "للمفاوضات السرية " :|: دراسة: تناول الأسماك 4 مرات أسبوعيا يحمي القلب :|: ولد منصور يكشف تفاصيل لقائه برئيس الجمهورية :|: BP تمنح عقدا لتطوير حقل أحميم للغاز بموريتانيا :|: وزير المالية يحضر اجتماعا لدول الساحل بواشنطن :|: كيف تحمي نفسك من الحرقان وارتجاع المريء؟ :|: حراك لنقابات العمال في "سنيم" خلال اجتماع مجلس الادارة :|: صندوق النقد الدولي وراء رفع أسعار الوقود والتبغ بتونس :|: موريتانيا تحصل على 20 مليون دولار من البنك الدولي :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

سُوءُ خَاتِمَة "القَرِيحَة"../ القاضي أحمد ولد المصطفى
صناعة التألق (11) / محمد الشيخ ولد سيدي محمد
أسعار خامات الحديد وإرهاصات الحرب التجارية الأمريكية الصينية / د. يربان الحسين الخراشي
حكايات مجنونة جدا.../البشير ولد عبد الرزاق
"القطار الغامض" حمل كيم جونغ وزوجته سراً إلى الصين
محتجزرهائن جنوب فرنسا .. من منعزل لداعشي دموي
مصيرمنجزات العهد: القول الفصل للرئيس / محمد محمود ولد أحمده
"ظامت".. لعبة الأمراء والنخب تتحدى الزمن في موريتانيا
العاطلون في موريتانيا ورجلة البحث عن الذهب
البدانة معيار الجمال الأول للمرأة بموريتانيا
 
 
 
 

ورشة حول "التسيير الفعال" للميزانية العامة للدولة

الخميس 11 آب (أغسطس) 2016


انطلقت صباح أمس في نواكشوط اعمال ورشة وطنية لصالح موظفي القطاعات الاقتصادية والمالية للتكوين حول ارساء نظام تسيير فعال للمالية العامة يسمح بتنفيذ السياسات العامة للتنمية الاقتصادية والاجتماعية بغيةً تحسين الخدمات العامة و تهيئة بيئة مواتية للنمو الاقتصادي والاجتماعي.

وتتناول الورشة إشكالية إدخال منهج التبويب عن طريق البرامج ضمن منظومة إعداد ميزانية الدولة .

الامين العام لوزارة الاقتصاد والمالية محمد ولد احمد عيده كشف خلال افتتاحه للورشة أن الحكومة الموريتانية تضع حاليا اللَّمسات الأخيرة على مراجعة الإطار القانوني و التنظيمي للمالية العمومية بما في ذلك تنقيحُ القانون العضوي المتعلق بقوانين المالية.

وقال الامين العان إن هذا القانون يهدف إلى وضع تصور جديد لمنظومة إعداد وتنفيذ ميزانية الدولة ودعم مصداقية ميزانية الدولة وشموليتها و تحسين قابلية توقع تنفيذها و مدى استنادها إلى السياسات العمومية الرامية إلى تنفيذ استراتيجية محاربة الفقر المعتمدة من طرف الحكومة.

وأوضح الامين العام أن هذه الاهداف لا يتأتى تحقيقها إلا من خلال تحديث آليات برمجة ميزانية الدولة وتحضيرها.
واكد الأمين العام أن البرمجة والتحضير يشكلان محورا أساسيا للمخطط التوجيهي لإصلاح نظام تسيير المالية العامة المعتمدِ من طرف الحكومة.

وأضاف أن هذا الاصلاح ينطوي على تطوير مهمة إعداد ميزانية الدولة عبر مقاربة جديدة تمكن من إدخال مفهوم التبويب عن طريق البرامج.

ويأتي تنظيم هذه الورشة بدعم فني من طرف صندوق النقد الدولي في اطار سعى قطاع الاقتصاد والمالية إلى الوصول لتشخيص شامل حول اشكالية ادخال منهج التبويب عن طريق البرامج بغية مواءمة الأساليب المتبعة مع مختلف المعايير و النظم المعمول بها دوليا في هذا المجال يقول الامين العام.

وبين الامين العام أن هذه الورشة تمثل فرصة لتبادل الخبرات و إصدار التوصيات المكملة لها والقابلة للتطبيق ضمن منظومة إعداد ميزانية الدولة.

وتنظم الورشة التي تستمر ليومين من طرف المديريةالعامة للدراسات والاصلاحات والمتابعة والتقييم .

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا