ولد اجاي في مقابلة عن الأوضاع الاقتصادية لموريتانيا :|: محافظ البنك المركزي: الاصلاحات النقدية هدفها حماية الاوقية والحفاظ على قيمتها :|: البنك المركزي الموريتاني يحدد تاريخ إنهاء تداول الأوقية في شكلها الحالي :|: الكشف عن وحدات الشكل الجديد للأوقية :|: الشيخ علي الرضى: لا أرتضي لنفسي وطنا بديلا عن موريتانيا :|: سفير دولة الامارات: المواقف الاماراتية الموريتانية أصبحت شبه متطابقة تجاه القضايا العربية والإقليمية :|: تشكيل لجنة من البنك المركزي والمصارف الأولية للانتقال إلى العملة الجديدة. :|: ماكرون يعترف بـ"جرائم الاستعمار" في أفريقيا :|: الحصاد ينشر نص خطاب رئيس الجمهورية في كيهيدي :|: الجمعية الوطنية تصادق على اتفاقيتي قرض بقيمة 67 مليار أوقية :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

الجمعية الوطنية تصادق على اتفاقيتي قرض بقيمة 67 مليار أوقية
ماكرون يعترف بـ"جرائم الاستعمار" في أفريقيا
الحصاد ينشر نص خطاب رئيس الجمهورية في كيهيدي
الكشف عن وحدات الشكل الجديد للأوقية
البنك المركزي الموريتاني يحدد تاريخ إنهاء تداول الأوقية في شكلها الحالي
الشيخ علي الرضى: لا أرتضي لنفسي وطنا بديلا عن موريتانيا
تشكيل لجنة من البنك المركزي والمصارف الأولية للانتقال إلى العملة الجديدة.
محافظ البنك المركزي: الاصلاحات النقدية هدفها حماية الاوقية والحفاظ على قيمتها
سفير دولة الامارات: المواقف الاماراتية الموريتانية أصبحت شبه متطابقة تجاه القضايا العربية والإقليمية
ولد اجاي في مقابلة عن الأوضاع الاقتصادية لموريتانيا
 
 
 
 

مسؤوؤلون أمنيون عرب يبحثون اصدار بطاقة تعريف موحدة

الخميس 11 آب (أغسطس) 2016


بحث مسؤولو إدارات الحالة المدنية في عدد من الدول العربية امس الأربعاء في تونس إمكانية إصدار بطاقة هوية عربية موحدة.
جاء ذلك خلال المؤتمر الرابع للأمانة العامة لمجلس وزراء الداخلية العرب الذي بدأت أعماله اليوم في العاصمة التونسية تونس، بحضور ممثلين عن وزارات الداخلية في الدول العربية وجامعة الدول العربية وجامعة نايف العربية للعلوم الأمنية.

وقال الأمين العام لمجلس وزراء الداخلية العرب محمد بن علي كومان إن مجلس وزراء الداخلية العرب يدرس توحيد الأساليب والنماذج الأمنية في الدول العربية وخاصة المشروع المتعلق بإصدار بطاقة هوية عربية موحدة يمكن اعتمادها من قبل مختلف الدول العربية بحيث توفر كل الوسائل التأمينية اللازمة".

وكانت الأمانة العامة لمجلس وزراء الداخلية العرب التي تتخذ من تونس مقرا لها قد أشارت في بيان لها إلى أن هذا المؤتمر الذي ستتواصل أعماله على مدى يومين, سيناقش العديد من المواضيع الهامة من بينها, "الأساليب التقنية المستخدمة في مجال تزوير الوثائق",و"مفاهيم ودلالات الرقم (الوطني القومي) الموحد", و"مشروع قانون عربي استرشادي للأحوال المدنية".

وأضافت الأمانة العامة لمجلس وزراء الداخلية العرب أنها ستقوم برفع التوصيات الصادرة عن هذا المؤتمر إلى الدورة القادمة لمجلس وزراء الداخلية العرب للنظر في اعتمادها.

صحراء ميديا

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا