رئيس الجمهورية يحيي شجاعة الرئيس يحيي جامى ويؤكد مغلدرته فى أسرع وقت :|: جامي يؤكد تنحيه عن السلطة حقنا للدماء :|: الرئيسان الموريتاني والغيني يفاوضان جامي :|: وزير خارجية سابق: موريتانيا ملزمة بالحفاظ على أمن غامبيا :|: عاجل .. "آفطوط الساحلي" تحط في مطار بانجول وعلى متنها الرئسيين الغيني والموريتاني :|: رئيس الجمهورية ونظيره الغيني يعقدان مؤتمرا صحفيا (التفاصيل) :|: وزيرالخارجية يستقبل سفراء الولايات المتحدة وفرنسا والاتحاد الأوروبي في موريتانيا :|: الناطق باسم الحكومة والأمينة العامة للحكومة يعلقان على نتائج مجلس الوزراء :|: بيان مجلس الوزراء: تعيينات ومراسيم :|: الرئيس الموريتاني ينجح في تأجيل التدخل العسكري في غامبيا :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

أبو ريطة يغادر نواكشوط .. وأنباء عن تسهيل إجراءات السفر بين البلدين
ما يريده المغرب من موريتانيا..
بنكيران : لقائي مع الرئيس الموريتاني كان ناجحا وكانت فيه "صعوبات"
موريتانيا تفك (بلوكاج) الحكومة المغربية وشباط مشارك فيها (بالنية).. شكرا
مصادر: لا صحة لوجود أطماع موريتانية بحقول سنغالية للنفط والغاز
طيار سعودي يكشف أسباب منع الطيران فوق مكة المكرمة
تيرس زمور مَصْدر إلهام للجنرال ديغول وللرئيس عزيز...
الدول العربية المسموح لمواطنيها بدخول بيلاروس بدون تأشيرة
ترامب يهدد شركة تويوتا بسبب خطط تصنيع سياراتها في المكسيك
تنبؤات علمية باندماج أمريكا الشمالية واليابان بالأراضي الروسية
 
 
 
 

ماهو لغز الحياة السرية للنحل ؟

الثلاثاء 9 آب (أغسطس) 2016


وجدت دراسة حديثة أن طبيعة حياة النحل مختلفة وهي تتحكم في طريقة بحث النحل عن الطعام حيث تتبع العلماء حياة النحل من أجل الكشف عن أسرار عيشه.

فقد وجد الباحثون أن بعض النحل مغامر ويستمر في البحث عن مواقع جديدة للغذاء كما يبتعد مسافات من أجل إيجاد مصادر جديدة من رحيق الأزهار، ولكن البعض الآخر يفضل البقاء في وضع آمن بالعودة إلى نفس الأزهار مرة بعد مرة.

ولأجل هذا راقب باحثون من جامعة كوين ماري في لندن 4 إناث من النحل منذ ظهورهن لأول مرة في خلية النحل وحتى وفاتهن، وخلال فترة حياتهن من 6 إلى 15 يوما قامت إناث النحل بحوالي 244 ارتحالا من الخلية، ولمسافة أكثر من 180 كلم.

هذا وأجريت الدراسة ضمن حقل في هيرتفوردشاير وروقب في خلالها نحل من 4 مستعمرات مختلفة لم يتعرض للحياة البرية بل تمت تربيته لأغراض تجارية.

وأظهرت الدراسة أن أفراد النحل تختلف فيما بينها إلى حد كبير في طريقة بحثها عن الطعام، حيث يقوم بعضه برحلات استكشافية سريعة للعثور على زهور معينة والبقاء ضمن هذا المجال لمدة 6 أيام كاملة، بينما لا يستقر البعض الآخر على نوع محدد من الأزهار.

وهناك سرب من النحل نادرا ما يقوم برحلات استكشاف في منطقة غير مألوفة، ومن النحل ما يقوم برحلات استكشاف قصيرة الأمد من أجل تحديد مصدر الرحيق الجيد.

يذكر أن هذه النتائج يمكن أن تساعد المزارعين في عملية إدارة زراعة البساتين، هذا وأكد لارس شيتكا، الأستاذ المشارك في الدراسة، أن هذه هي المرة الاولى التي يتمكن فيها العلماء من تسجيل قصة حياة النحل كاملة.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا