UPR يحسم نواب دوائرالخارج الأربعة لصالحه :|: القضاء على السمنة بعد عملية خداع الدماغ ّ!! :|: رئيس الجمهورية يعود الى العاصمة انواكشوط :|: تدشين المرحلة 1 من مشروع محطة لتحلية ماء البحر بنواذيبو :|: تدشين أول سفينة للصيد السطحي صنعت في موريتانيا :|: بدء الاقتراع على مرشحي نواب الخارج :|: رئيس الجمهورية يجتمع بالمجلس الأعلى في منطقة انواكشوط الحرة :|: قرارات هامة في القمة الاقتصادية العربية ببيروت :|: مركزالمشورة للدراسات ينظم ندوة حول المالية الاسلامية :|: رئيس الجمهوية يصل انواذيبو قادما من بيروت :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

رغد صدام حسين تنشرما قاله أبوها قبل 4 أيام من إعدامه
JEUNE AFRIQUE: تكتب عن عقود شركة "توتال" بموريتانيا
موريتانيا والغاز... احتياطيات واعدة و إيرادات ضخمة (ح1)
BCM يقيل 10 من موظفيه
المنتدى يوافق على المشاركة في مسيرة UPR ضد "خطاب الكراهية "
ما سبب ارتداء الساعة في اليد اليسرى؟
نواب من الأغلبية يعبرون عن موقفهم من جدل تعديل الدستور
ولد حننا:" المعارضة ستوقع على وثيقة التشاورحول مرشح رئاسي موحد قريبا "
8000 موريتاني يقدمون طلبات هجرة الى أمريكا
خلافات المعارضة تتصاعد حول اقتراح مرشح رئاسي موحد لها
 
 
 
 

إيقاف عدد من الاشخاص في اطار ملف "سونيمكس"

السبت 6 آب (أغسطس) 2016


تطورت التحقيقات التي تقوم بها السلطات الموريتانية في ملف اختفاء الأسمدة من الشركة الموريتانية للإيراد والتصدير "سونمكس"، لتشمل عدداً من رجال الأعمال يعدون على رأس قائمة موردي الأسمدة في البلاد.

وكانت بعثات التفتيش قد وصلت إلى مدينتي روصو وكيهيدي، في إطار التحقيق في قضية اختفاء آلاف الأطنان من مخازن شركة "سونمكس" في روصو، وهي القضية التي تم الكشف عنها بعد إعلان رئيس الجمهورية افتتاح الحملة الزراعية المعاكسة نهاية يوليو الماضي.

وأكدت المصادر أن التحقيق شمل عدداً من رجال الأعمال والتجار والمزارعين، وذلك من أجل كشف تفاصيل قضية اختفاء الأسمدة.

وفي آخر التطورات الميدانية أوقفت السلطات الأمنية في مدينة كيهيدي، جنوب غربي موريتانيا، مدير فرع "سونمكس" في المدينة على ذمة التحقيق في الموضوع.

كما خضع للاستجواب المندوب الزراعي في مدينة كيهيدي، وذلك بعد استدعائه إلى روصو التي سبق أن كان يشغل فيها منصب المندوب الزراعي.

وكان مدير فرع "سونمكس" في روصو قد سلم نفسه للشرطة يوم أمس الجمعة، وذلك بعد اختفاءه عن الأنظار لأكثر من أسبوعين.

وتتولى شركة "سونمكس" مهمة تخزين الأسمدة المستخدمة في الحملات الزراعية، ويقوم عدد من رجال الأعمال باستيراد الأسمدة من البرازيل، فيما هنالك كمية من الأسمدة التي تصل إلى موريتانيا كمنحة من دولة قطر.

صحراء ميديا

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا