مستشفى التخصصات الطبية في نواذيبو: نقلة نوعية في مجال التخصصات الطبية :|: زيارة السيسي للسعودية تمهد لتفعيل اتفاقيات بـ 25 مليار دولار :|: "ويتابيكس" ستباع لشركة أمريكية :|: الوزير ولد أوداعه ينتقد ضمنيا بيان الرئيس سيدي ولد الشيخ عبد الله :|: اعتقال ثلاثة أشخاص مشتبه فى ضلوعهما فى عملية BMCI :|: التعديلات الدستورية ومبررات اللجوء إلى المادة 38 من الدستور :|: ما الذي دفع أسعار خامات الحديد للهبوط الدراماتيكي ؟ :|: ولد خباز : قيام الشيوخ بدورهم لا يحرم رئيس الجمهورية من صلاحيته و استخدام المادة 38 :|: عمد الترارزة يعلنون عن دعم التعديلات الدستورية :|: تكريم وزير التعليم العالي بوسام الاستحقاق الفرنسي :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

ما الذي جرى لديفيد بيكهام حتى أصبح وجهه هكذا؟
ولد اياهي يواصل مساعيه لحمل الرئيس عزيز على الترشح لمأمورية ثالثة
الجنرال عثمان ولد اعبيد لحمر في ذمة الله
اتحاد الأدباء: نحن هيئة أدبية ثقافية لا علاقة لها بالسياسة (بيان)
عقرب يلدغ راكبا على متن طائرة "يونايتد أيرلاينز" الأمريكية
كيف اتخذت "الجماعات الإرهابية" من موريتانيا قاعدة خلفية
أبو الغيط يشيد بالدور الذي قام به الرئيس الموريتاني
سيدي أحمد "الداه" ولد محمد رحمه الله ( بورتريه عن والد وزير الخارجية الأسبق " الديش")
6 فوائد للبطيخ منها الوقاية من "السرطان"
مقاربة "داسوزا".. من الموصل إلى كيدال / محمد محمود ولد أبو المعالي
 
 
 
 

مطلّقات موريتانيا.. فرص زواج أكثر ومهور أعلى

السبت 23 تموز (يوليو) 2016


ظواهر عديدة تلفت الانتباه في موريتانيا، لعلّ أبرزها مزاحمة النساء الموريتانيات للرجال في كلّ مواقع العمل، بما في ذلك الإشراف على القاعات المعدّة للقمّة العربية التي تُعقد في 25 و26 يوليو/ تموز الجاري في العاصمة نواكشوط، وتسيير اجتماعات القمة.

قد يُربط ما تحظى به المرأة هنا من دور كبير، بتشكيلها 52 في المائة من السكان، الأمر الذي يعني تفوّقها على العنصر الذكري، لكنّ مقاعد الموريتانيات في الحكومة تقتصر على الثلث فقط، أي تسع نساء وزيرات من بين 27 وزيراً.

تشير الإحصاءات إلى أنّ موريتانيا تتصدّر الدول العربية في معدلات الطلاق الذي تبلغ نسبته فيها 49 في المائة. أمّا اللافت فهو أنّ الطلاق وارتفاع نسبته لا يُعدّان هاجساً بالنسبة إلى المرأة الموريتانية، إذ إنّ هاجسها وسبب انزعاجها الرئيسي هو العنوسة، واﻷكثر دهشة هو أنّه بعكس سائر المجتمعات العربية، تزداد فرص تكرار زواج المطلقة الموريتانية مقارنة مع العزباء، فيما ترتفع أيضاً مهورهنّ.. حتى أنهنّ يغالين فيها.

في الإطار نفسه، أصبحت للطلاق مراسم متداولة بكثرة وبصورة يومية، تنافس مراسم الزواج وربما تتفوّق عليها. ويبقى اﻷكثر غرابة، هو زواج نساء كثيرات مرات عديدة، أحياناً في عام واحد. أمّا الضحية، فهم اﻷطفال الذين تؤول رعايتهم إلى أسر هؤلاء النساء. وهذا أمر جلل يهدّد المجتمع ويشكّل مصدر قلق كبير له.

لا يشغل الطلاق المرأة الموريتانية لثقتها في تزايد فرصها بالزواج مرّات عديدة. وفي هذا السياق، تشير إعلاميّة موريتانيّة ترافق أعمال التحضير للقمّة العربيّة، إلى أنّ "زواج المرّة اﻷولى هو اﻷساس، بعدها تدرك المرأة ارتفاع حظوظها لدى الرجال وبالتالي فإنّ فرصها تزداد وكذلك جذبها للأزواج، إذ باتت تتمتع بالخبرة. هكذا ينظر إليها الرجل".

العربي الجديد

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا