انتخاب الوزير السابق ولد بلال رسميا رئيسا ل CENI :|: مصادر: عودة جريدتي "الشعب وأوريزونه"الرسميتين للصدور :|: مرشحو الحزب الحاكم للنيابيات على طاولة الرئيس :|: رحلة البحث عن الذهب مستمرة في موريتانيا :|: تساقط كميات من الأمطار على مناطق مختلفة من البلاد :|: الذهب يهبط لأدنى مستوياته في عام :|: العطل القضائية ...وحفظ حقوق المواطن :|: قيود جديدة من واتساب بعد الرسائل القاتلة في الهند :|: محامون بلا حدود: لم نمنح ولد الديك أي تفويض الاتخاذ موقف باسم منظمتنا (وثيقة) :|: دراسة :العشاء في وقت متأخر مضر بالصحة :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

تعرف على أنواع وأحجام طائرات القادة الأفارقة المشاركين في قمة نواكشوط
وصول 5 رؤساء عرب ـ أفارقة الى نواكشوط
مرسوم رئاسي بتعيين عضوين في السلطة العليا للصحافة "الهابا"
الرئيس يتسلم لائحة بأسماء مرشحي الحزب الحاكم
مصادر: قريبا انتهاء تصحيح الباكلوريا واعلان النتائج
حركة حماس تعتذر لموريتانيا (نص الاعتذار)
معلومات مفصلة عن قصر المؤتمرات"المرابطون"
أخطاء في عملية توهيم بعض أوراق الأجوبة في الباكلوريا
موريتانيا ترفض الاعتراف بنتائج تعيين مدير ESMT
أعراض لأمراض يسببها نقص بعض الأغذية والفواكه
 
 
 
 

غريب: قرية بيوتها من النباتات !!

الجمعة 22 تموز (يوليو) 2016


إنها الجنّة التي يسعى لها عشاق حماية الطبيعة، وسكانها هم من الأشخاص الذين يتسبون بالأثر السلبي الأقل على الطبيعة في العالم.

إنها قرية فندهورن الاسكتلندية الصديقة للبيئة، التي تتميز بمنازلها الصديقة للبيئة، المبنية من الخشب الذي استخدم في الماضي في أحواض حفظ الويسكي. واليوم، يقيم في القرية 500 شخص.

قد يهمك أيضاً: مع اكتظاظ المدن بالسكان... هل ينتقل البناء إلى سطح المياه؟

أما فكرة استخدام خشب الأحواض للبناء فيعود فضلها إلى أحد مقيمي القرية، روجر دودا، الذي اعتبرها فرصة مثالية لإعادة التدوير.

واليوم، توجد عشرات المنازل في تلك القرية، جميعها مبني باستخدام أخشاب الأحواض. وتغطي القرية مساحة أكثر من 120 ألف متر مربع.

واليوم، تجذب البلدة الزوار الراغبين بتثقيف أنفسهم حول فن أسلوب الحياة الصديق للبيئة. ويراعي سكان القرية مبادئ الاستدامة في كافة شؤون حياتهم، من "الآلة الحيّة" (Living Machine)، وهي نظام معالجة للفضلات الحيوية، وصولاً إلى توربينات الهواء التي تستخدم لتوليد 20 في المائة من طاقة القرية.

قد يهمك أيضاً: "غابات عامودية" تجتاح الأفق..كيف تختلف عن الغابات التقليدية؟

ويقول دودا، الذي يبلغ اليوم 73 سنة، أنه رغم كون أسلوب الحياة المستدام أكثر كلفة مادياً، إلا أنه يعطيه شعوراً بالسلام الداخلي ويثريه روحياً، على حد قوله.

ويضيف دودا: "نحن جزء من شبكة تدعى شبكة القرى الصديقة للبيئة Global Ecovillage) Network)، والتي تتكون من آلاف المبادرات الشبيهة حول العالم."

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا