في مومباي.. فصيلة الدم التي لم يسمع عنها أحد (hh) !! :|: عن شركات التسويق الهرمي / محمد يسلم ولد محمد فال :|: عاجل : صدور نتائح مسابقة 20 قاضيا بموريتانيا "المؤهلين" :|: CENI تبقى على من سجلوا عن بعد :|: انطباعات لمهاجرين سريين نجوا من الموت بالبحر ... :|: ازويرات :اختطاف شاب موريتاني والمطلوب فدية ب12 مليون أوقية :|: الرئيس الامريكي ترامب يرفع أسعار الذهب :|: انتخاب الوزير السابق ولد بلال رسميا رئيسا ل CENI :|: مصادر: عودة جريدتي "الشعب وأوريزونه"الرسميتين للصدور :|: مرشحو الحزب الحاكم للنيابيات على طاولة الرئيس :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

تعرف على أنواع وأحجام طائرات القادة الأفارقة المشاركين في قمة نواكشوط
وصول 5 رؤساء عرب ـ أفارقة الى نواكشوط
مرسوم رئاسي بتعيين عضوين في السلطة العليا للصحافة "الهابا"
الرئيس يتسلم لائحة بأسماء مرشحي الحزب الحاكم
مصادر: قريبا انتهاء تصحيح الباكلوريا واعلان النتائج
معلومات مفصلة عن قصر المؤتمرات"المرابطون"
حركة حماس تعتذر لموريتانيا (نص الاعتذار)
أخطاء في عملية توهيم بعض أوراق الأجوبة في الباكلوريا
موريتانيا ترفض الاعتراف بنتائج تعيين مدير ESMT
أعراض لأمراض يسببها نقص بعض الأغذية والفواكه
 
 
 
 

الحكومة تسجل تحكما كبيرا في الانفاق العام

الخميس 7 تموز (يوليو) 2016


اظهرت حسابات الخزينة العامة للدولة وجود تحكم كبير فى صرف المبالغ المالية المخصصة للقطاعات الوزارية، بينما كانت المجالس الدستورية والهيئات المشابهة الأكثر صرفا خلال الأشهر النصف الأول من العام الجارى.

وتراوح مستوى الإنفاق مابين 40-36% من الأموال المرصودة فى الميزانية العامة للدولة، مع وجود قطاعات قليلة، تبدو حركة الإنفاق فيها شبه معطلة بفعل ضعف المنجز أو الارتباك فى تنفيذ الخطط أو بفعل غياب الآمر بالصرف فيها لفترة طويلة مثل محكمة الحسابات ووزارة الطاقة ومفوضية الأمن الغذائي بموريتانيا.

وقد سجل أرفع نسبة انفاق لدى مجلس الشيوخ والجمعية الوطنية والمجلس الدستورى والمجلس الإسلامى الأعلى، (50%)، بينما سجل أدنى مستوى لدى وزارة الطاقة (8%) ومفوضية الأمن الغذائي (10%) ووزارة الزراعة (16%).

ومن الغريب أن القطاعات الأكثر ارتباطا بمشاكل الفقر وحياة المواطنين كانت النفقات فيها شبه معطلة كالزراعة والبيئة والطاقة والتجارة ومفوضية الأمن الغذائي، بينما ارتفعت نسبة الإنفاق فى دوائر أخرى مثل مفوضية حقوق الإنسان (52%) والداخلية (46%) والوظيفة العمومية (44%) والاقتصاد البحرى (44%) والخارجية (42%).

زهرة شنقيط

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا