الناطق باسم الحكومة والأمينة العامة للحكومة يعلقان على نتائج مجلس الةوراء :|: بيان مجلس الوزراء: تعيينات ومراسيم :|: الرئيس الموريتاني ينجح في تأجيل التدخل العسكري في غامبيا :|: وساطة موريتانية لحل الأزمة الغامبية :|: السنغال "جاهزة" للتدخل العسكري إذا رفض الزعيم الغامبي تسليم السلطة :|: المدرسة الوطنية للادارة تتسلم دعما فنيا من مشروع تابع للاتحاد الأوروبي :|: الرئيس الغامبي المنهية ولايته يعلن حالة الطوارى :|: دراسة: 111 حالة إتجار بالبشر في تونس بين 2012 و2017 :|: محمد ولد أحمد باب ولد دي في ذمة الله :|: التحالف الشعبي يرفض عرض التعديل الدستوري على البرلمان :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

أبو ريطة يغادر نواكشوط .. وأنباء عن تسهيل إجراءات السفر بين البلدين
ما يريده المغرب من موريتانيا..
بنكيران : لقائي مع الرئيس الموريتاني كان ناجحا وكانت فيه "صعوبات"
موريتانيا تفك (بلوكاج) الحكومة المغربية وشباط مشارك فيها (بالنية).. شكرا
مصادر: لا صحة لوجود أطماع موريتانية بحقول سنغالية للنفط والغاز
طيار سعودي يكشف أسباب منع الطيران فوق مكة المكرمة
تيرس زمور مَصْدر إلهام للجنرال ديغول وللرئيس عزيز...
الدول العربية المسموح لمواطنيها بدخول بيلاروس بدون تأشيرة
ترامب يهدد شركة تويوتا بسبب خطط تصنيع سياراتها في المكسيك
اسماعيل هنية: إيران كاذبة لكننا نحتاج أموالها
 
 
 
 

رئيس الجمهورية يوجه كلمة الى المواطنين بمناسبة عيد الفطر

الثلاثاء 5 تموز (يوليو) 2016


وجه رئيس الجمهورية محمد ولد عبد العزيزالليلة كلمة الى المواطنين بمناسبة حلول عيد فطر المبارك الذي يصادف غدا مؤكدا فيها على "إن قيم الصبر والتكافل، التي حرصنا على مراعاتها في شهر رمضان، ينبغي أن نستصحبها في باقي شهور السنة".

نص الكلمة:

بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على النبي الكريم

أيها المواطنون، أيتها المواطنات،

لقد انقضى الشهر الكريم، في أجواء من السكينة والطمأنينة ، ندعو الله العلي القدير أن يديمها على وطننا الغالي، وان يبسطها في ربوع أمتينا العربية والإسلامية، وفي أرجاء العالم أجمع.

إن قيم الصبر والتكافل، التي نحرص على مراعاتها في شهر رمضان، ينبغي أن نستصحبها في باقي شهور السنة ، فهي من مكارم الاخلاق، التي حث عليها ديننا الحنيف، وبعث نبينا محمد صلى الله عليه وسلم متمما لها.

ايها المواطنون، ايتها المواطنات،

لقد شرع الله تعالى الاحتفال بالعيد شكرا له على نعمه التي لاتحصى.

انها مناسبة لتعزيز الروابط الاخوية بين أبناء شعبنا الأبي، واشاعة قيم التعاون والتصدي لكل المظاهر السلبية من نعرات فئوية ، ودعوات عنصرية غريبة على مجتمعنا المسلم، الذي ظل، عبر تاريخه، مجسدا لقوله صلى الله عليه وسلم :" مثل المؤمنين في توادهم وتراحمهم كمثل الجسد الواحد، اذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر والحمى".

أعاد الله علينا وعلى الأمتين العربية والإسلامية، والناس أجمعين، شهر رمضان الكريم، بالخير واليمن والبركات....
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته".

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا