اسنيم تعتذر ضمنيا عن مطالب العمال بسبب أسعار الحديد :|: اركيز: براعم المديح تمبيعلي 2017 انشاد فردي وجماعي يبهر الحضور (صور) :|: تهريب السجائر الأمريكية.. مخاطرة الموريتانيين نحو "الثراء" :|: ترحيب أممي بانسحاب البوليساريو من منطقة الكركرات :|: علموهم / د صالح الفهدي ( أشهر مقال عربي لهذا الأسبوع ) :|: سفارة قطر تهدي "باصا" للمنتدى الموريتاني للصم :|: وزير الدفاع الأمريكي يوجه تحذيرا شديد اللهجة لقطر بسبب "الإخوان" :|: «داعش» يعتذر لإسرائيل بعد استهداف «الجولان» بصاروخ :|: مستشفى التخصصات الطبية في نواذيبو: نقلة نوعية في مجال التخصصات الطبية :|: زيارة السيسي للسعودية تمهد لتفعيل اتفاقيات بـ 25 مليار دولار :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

الجنرال عثمان ولد اعبيد لحمر في ذمة الله
عقرب يلدغ راكبا على متن طائرة "يونايتد أيرلاينز" الأمريكية
كيف اتخذت "الجماعات الإرهابية" من موريتانيا قاعدة خلفية
6 فوائد للبطيخ منها الوقاية من "السرطان"
سيدي أحمد "الداه" ولد محمد رحمه الله ( بورتريه عن والد وزير الخارجية الأسبق " الديش")
مقاربة "داسوزا".. من الموصل إلى كيدال / محمد محمود ولد أبو المعالي
تكريم وزير التعليم العالي بوسام الاستحقاق الفرنسي
اعتقال ثلاثة أشخاص مشتبه فى ضلوعهما فى عملية BMCI
وزير الدفاع الأمريكي يوجه تحذيرا شديد اللهجة لقطر بسبب "الإخوان"
«داعش» يعتذر لإسرائيل بعد استهداف «الجولان» بصاروخ
 
 
 
 

أسواق الملابس بنواكشوط ...إقبال كبير وغلاء في الاسعار

الاثنين 4 تموز (يوليو) 2016


بدأت اسواق اللباس في العاصمة انواكشوط تعرف اقبالا كبيرا من أجل شراء ثياب عيد الفطر المبارك .

وقد عرفت الاسواق اليوم زحاما كبيرا حيث اختنق الرواد بفعل ضيق ازقة السوق ،كما عرف المرور زحمة خانقة خاصة قرب اسواق الميناء والسبخة .

كما عرف السوق المركزي اقبالا كبيرا كبيرا في وسط العاصمة

وحول العرض يقول الباعة ان كل الحاجيات موجودة في حين يصر كثير من الزبناء ان الاسعار غالية فمثلا بذلة لطفل مراهق في حدود مبلغ 10 الاف اوقية ولصبي3000

اما درعة رجل ولباسه الكامل ففي حدود 60 الف اوقية ، في حين تصل لبسة امرأة كالملة في الحدود الدنيا 20 الف اوقية مع 10 الاف للزينة حدود العليا لفي الوالحمام مع الاشارة الى ان انواع الملاحف كثيرة وتتاروح الاسعار مابين 3000 و10000 و20000 وتصل مافوق 50000 اوقية للملحفة.

ويرى كثير من الزبناء ان انعدام مراقبة خاصة بالاسعار لسواق الملابس على غرار السلع الاخرى يضر بمحدودي الدخل ،في حين يلجأ غير محدودي الدخل والميسورين للملابس المستعملة "فوكوجاي" .

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا