مستشفى التخصصات الطبية في نواذيبو: نقلة نوعية في مجال التخصصات الطبية :|: زيارة السيسي للسعودية تمهد لتفعيل اتفاقيات بـ 25 مليار دولار :|: "ويتابيكس" ستباع لشركة أمريكية :|: الوزير ولد أوداعه ينتقد ضمنيا بيان الرئيس سيدي ولد الشيخ عبد الله :|: اعتقال ثلاثة أشخاص مشتبه فى ضلوعهما فى عملية BMCI :|: التعديلات الدستورية ومبررات اللجوء إلى المادة 38 من الدستور :|: ما الذي دفع أسعار خامات الحديد للهبوط الدراماتيكي ؟ :|: ولد خباز : قيام الشيوخ بدورهم لا يحرم رئيس الجمهورية من صلاحيته و استخدام المادة 38 :|: عمد الترارزة يعلنون عن دعم التعديلات الدستورية :|: تكريم وزير التعليم العالي بوسام الاستحقاق الفرنسي :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

ما الذي جرى لديفيد بيكهام حتى أصبح وجهه هكذا؟
ولد اياهي يواصل مساعيه لحمل الرئيس عزيز على الترشح لمأمورية ثالثة
الجنرال عثمان ولد اعبيد لحمر في ذمة الله
اتحاد الأدباء: نحن هيئة أدبية ثقافية لا علاقة لها بالسياسة (بيان)
عقرب يلدغ راكبا على متن طائرة "يونايتد أيرلاينز" الأمريكية
كيف اتخذت "الجماعات الإرهابية" من موريتانيا قاعدة خلفية
أبو الغيط يشيد بالدور الذي قام به الرئيس الموريتاني
سيدي أحمد "الداه" ولد محمد رحمه الله ( بورتريه عن والد وزير الخارجية الأسبق " الديش")
6 فوائد للبطيخ منها الوقاية من "السرطان"
مقاربة "داسوزا".. من الموصل إلى كيدال / محمد محمود ولد أبو المعالي
 
 
 
 

مزيد من التفتيشات للمؤسسات المشغلة للاجانب

الاثنين 20 حزيران (يونيو) 2016


واصلت الحكومة الموريتانية خلال الأيام الأخيرة من الأسبوع الماضي تفتيشها للمؤسسات المشغلة للأجانب، فيما أكدت مصادر حكومية لمصدرنا نيتها تفتيش المزيد من المؤسسات مع بداية داوم الأسبوع الجديد صباح الاثنين.

ومن بين المؤسسات التي كانت عرضة للتفتيش خلال الأسبوع الماضي شركة "الموريتانية المغربية للاتصالات - موريتل" حيث أدت عملية تفتيشها لتوقيف 11 موظفا ترى مفتشية الشغل أنهم كانوا يعملون بشكل غير قانوني، حيث تم منعهم من مزوالة العمل، أو من الوصول إلى مكاتبهم، ويحمل هؤلاء العمال الجنسية المغربية.

كما شمل التفتيش يوم الخميس الماضي شركة الموريتانية التونسية للاتصالات

وتضيف هذه المصادر أن عدد الأجانب تقلص خلال السنوات الأخيرة من 18 إلى حوالي 6 أجانب فقط، أغلبهم يشغل مناصب سامية لا تدخل ضمن المناصب التي يستهدفها التفتيش عادة.

وقالت هذه المصادر إن شركة "ماتل" لا يوجد فيها في الوقت الحالي من الأجانب سوى 7 موظفين بينهم المدير العام الذي يحمل الجنسية الفرنسية، وهؤلاء الموظفون، هم:

- مدير التسويق ويحمل الجنسية المغربية.
- المدير الفني ويحمل الجنسية التونسية.
- مدير المعلوماتية ويحمل الجنسية التونسية.
- مدير تدقيق التسيير ويحمل الجنسية التونسية.
- مدير المبعيات ويحمل الجنسية التونسية.
- رئيس قطاع مراقبة التسيير ويحمل الجنسية التونسية.

وأكدت المصادر أن عمليات التفتيش ستشمل ابتداء من اليوم الاثنين مؤسسات أخرى، على رأسها المؤسسات البنكية، كبنك "سوسيته جنرال" الفرنسي، وبنك "التجاري وفا بنك" المغربي، وغيرهما من المؤسسات المالية.

وتصف وزارة الوظيفة العمومية إجراءات التفتيش الحالية بـ"الروتينية، والتي تقوم بها مفتشيات الشغل بصفة مستمرة"، معتبرة أن "كل الإجراءات المقام بها حاليا لا تعدو كونها تطبيقا صارما لترتيبات مدونة الشغل الموريتانية ونصوصها التطبيقية".

وأدت عملية التفتيش التي قيم بها في شركة "تازيازت – كينروس" إلى أزمة بين إدارة الشركة والحكومة الموريتانية دفعت الأولى لإغلاق منجم الذهب بشكل مؤقت، وهو الإجراء الذي وصفته الحكومة بأنه "إجراء أحادي، وغير مبرر"، وحملت إدارة الشركة "المسؤولية كاملة في كل ما سيترتب على هذا التصرف خاصة في ما يتعلق بالعمال وعوائلهم، وبالدولة الموريتانية، وبالمساهمين الذين وضعوا ثقتهم في بلدنا".

وكالة الاخبار

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا