اتحاد أحزاب الأغلبية يعلق عضويته :|: الأطباء يرفضون عرض الحكومة تعليق اضرابهم غدا :|: الصين تطلق قمرا صناعيا للاستماع إلى أصول الكون :|: الاعلان عن نتائج مشروع "تحدي القراءة العربي" :|: دراسة: الراتب الضعيف في الكبر يسبب الخرف ! :|: يوميات :لنتجنب المسلكيات المشينة في رمضان (4) :|: مواد غذائية تحمي القلب من الأمراض :|: ارتفاع أسعار النفط.: هل يستمر حتى 100 دولار للبرميل؟ :|: اعتذار عن انطلاق قطار في اليابان قبل موعده بـ 25 ثانية :|: نائب برلماني يطالب بمعالجة الخلل في الفروق الكبيرة بين الرواتب :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

إنهم يستغيثون ! / إسلك ولد أحمد إزيد بيه وزير الخارجية
نظام البترو- يوان فرصة العرب الأخيرة / د.يربان الحسين الخراشي
موريتانيا الجديدة / محمدي ولد الناتي
قراءة في تصنيف مراسلون بلا حدود 2018 (موريتانيا نموذجا)
المساهمون في البنك الدولي يعتمدون زيادة في رأس ماله بقيمة 13 مليار دولار
ظاهرة "الترواغ" للعروس عادة تقليدية في موريتانيا
من بناء الطرق إلى إصلاح الحزب / محمدو ولد البخاري عابدين
اللهم أصلح اليابانيين.. / سهيل كيوان
ﺭﻣﻀﺎﻥ ﺍﻟﻌﻘﻞ ﻭﺍﻟﺮﻭﺡ / ﺍﻟﺘﺮﺍﺩ ﻣﺤﻤﺪ ﻟﻲ
سجال سياسي وسخونة في المشهد السياسي قبل الانتخابات
 
 
 
 

ما مصير الدعوة الرسمية للحوار السياسي ؟

الأحد 12 حزيران (يونيو) 2016


تعيش الساحة السياسية بموريتانيا على وقع ترقب حذر لتاريخ الحوار الذى اعلن عنه الرئيس والأطراف المشاركة فيه، بعد اعلان ثلاثة من أحزاب المعارضة قرارها النهائي، وترحيب الحزب الحاكم بالفكرة.

ولم يصدر أي توضيح عن الحكومة بشأن تاريخ انعقاد الجلسات الأولى للتشاور، رغم أن أحزاب الوئام والتحالف الشعبى والتحالف الديمقراطى اعلنت مشاركتها فى الحوار الذى دعت له الحكومة، كما رحبت به حركة تحرير الزنوج الموريتانيين (أفلام)، وبعض الحركات الشبابية الصغيرة.

وكان الرئيس قد حدد مهلة أسابيع لانطلاقة العملية، لكن بعض الاتصالات الداخلية أعادت طرح فكرة التأجيل للمرة الخامسة على التوالى، وسط اتهام للرئيس بالتردد والحكومة بالعجز والنخبة السياسية بالأنانية ورفض التفاوض المباشر حول القضايا الحساسة بموريتانيا.

زهرة شنقيط

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا