ترامب يفاجئ العالم مجدداً: أؤيد حل الدولتين.. وأوروبا موحدة :|: تحويلات تطال بعض مفتشي التعليم :|: بيان مجلس الوزراء: تعيينات بوزارتي الثقافة والمالية :|: نقابة الصحفيين تعلن موعد مؤتمرها :|: مؤتمر رؤساء الكتل البرلمانية يصادق على برمجة مشروع قانون التعديلات الدستورية :|: "العلاقات الثقافية الموريتانية المغربية بين الأصالة والحداثة" عنوان ندوة يالثقافي المغربي :|: وزيرالنفط يستقبل السفيرالسعودي المعتمد لدى موريتانيا :|: تمديد العمود الفقري لجزر الآزور في الأقليم الشمالي الغربي من البلاد :|: الخروج من أوروبا قد يكلف المصدرين البريطانيين 7.5 مليار دولار :|: تقرير دولي: محاكمة سيف القذافي لم تتوفر فيها معايير النزاهة الدولية :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

أفضل خمسة بلدان في أعين المغتربين
الطبيب الخاص يروى تفاصيل سرية عن حالة ترامب الصحية
قطر تمنع وزير العدل من مغادرة البلاد عقابا له على مواقفه السياسية
ولد اسباعي يوضح ملابسات الحكم الصادر اليوم بحق ولد امخيطير
استبعاد قائدة طائرة في أمريكا بعد أن حدثت الركاب عن طلاقها!
حاكم دبي: القذافي طلب منا بناء "دبي" في ليبيا
أسوأ مكالمة لترمب مع زعيم أجنبي
وزير الخارجية الموريتاني "فصاحة حسان...و حكمة لقمان"
نيويورك تايمز: الكارثة التي حلت بالعالم العربي منذ 13 عاماً
المرحوم شيخنا الصحفي المتميز
 
 
 
 

الازمة مع مجلس الشيوخ تعرقل سن القوانين

الثلاثاء 7 حزيران (يونيو) 2016


أدت مغاضبة عدد من أعضاء مجلس الشيوخ بموريتانيا احتجاجا على تصريحات لأعضاء في الحكومة وقيادات في الحزب الحاكم إلى توقف التشريع بموريتانيا، حيث لم يصادق مجلس الشيوخ على أي مشروع قانون خلال الدورة البرلمانية الحالية التي أكملت شهرها الأول.

وافتتحت الدورة البرلمانية الحالية يوم الاثنين 09 – 05 – 2016، وتصادف افتتاحها مع الحملة التي أعلن عنها حزب الاتحاد من أجل الجمهورية الحاكم في موريتانيا لشرح مضامين خطاب الرئيس محمد ولد عبد العزيز، وهي الحملة التي اتهم الشيوخ أعضاء في الحكومة شاركوا فيها بالإساءة لهم.

وقد استلم مجلس الشيوخ مشروعين قانونيين خلال هذه الدورة لكن لم يناقشها إلى الآن، قبل أن يرفض لاحقا استقبال مشاريع القوانين المقدمة من الحكومة، فيما استقبلت الغرفة الثانية في البرلمان (الجمعية الوطنية) 6 مشاريع قوانين وأجازت العديد منها.

وصعد الشيوخ لاحقا من مغاضبتهم حيث طالبوا شخصيات قيادة في الحزب الحاكم باعتذار لهم، كما طالبوا بإقالة عدد من أعضاء الحكومة، ورفضوا لقاء رئيس الحزب الحاكم سيد محمد ولد محم.

وشكل يوم أمس الاثنين 06 – 06 – 2016 محطة بارزة في خلاف الحزب الحاكم وكتلته في مجلس الشيوخ والبالغ عددها 40 شيخا، حيث قاطع 28 منهم الاجتماع الذي دعا له رئيس الحزب الحاكم في مقر حزبه، وعقدوا اجتماعا موازيا له في مجلس الشيوخ برئاسة رئيس المجلس محسن ولد الحاج.

ولم يتجاوز عدد حضور الاجتماع الذي دعا له ولد محم 9 شيوخ، بينما غاب ثلاثة شيوخ من الكتلة خارج نواكشوط ،بينما غاب ثلاثة شيوخ من الكتلة خارج نواكشوط.

وكالة الاخبار

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا