السيارات الأكثر مبيعًات حول العالم العام 2016 :|: قناة "المرابطون": سنعود للبث في أقرب وقت‎ :|: لم يتمكن من حضور زفافه.. فشاهده عبر “فيسبوك”!! :|: توشيحات بوزارة الصيد والاقتصاد البحري (قائمة الموشحين) :|: تحطم طائرة ركاب باكستانية تقل 47 راكبا (تفاصيل) :|: نقابتا التعليم الثانوي والحرة للمعلمين تشجبان الازدواجية فى المعايير التى تنتهجها وزارة المالية (بيان مشترك) :|: أين يتجه الاقتصاد العربي والعالمي مع ترمب؟ (تحليل) ع الناصر عبد العالى :|: دراسة: حفنة من المكسرات يوميًّا تغنيك عن زيارة الطبيب :|: ولد عبد العزيز يضع حجر الأساس لميناء تزيد كلفته على 350 مليون دولار :|: استطلاع عن انتخابات فرنسا الرئاسية: فيون سيهزم لوبان :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

لماذا اختار الأمريكيون دونالد ترامب رئيسًا؟ خبراء عرب يحددون 5 أسباب
4 فوائد جديدة ومذهلة للخيار لم تسمع بها من قبل!
هذا ما يحدث في جسمك عند الإكثار من تناول الليمون!
كواليس محاكمة ولد امخيطير
الغارديان: ماذا سيفعل دونالد ترامب في يومه الأول بالبيت الأبيض؟
إحذروا مراحيض المطارات
والدة فيدل كاسترو لبنانية
مصدر في البنك المركزي: "لاتوجد نية ولادوافع لخفض قيمة الأوقية"
الجزيرة نت تسحب وثيقة منسوبة للقاعدة حول "اتفاق سري" مع موريتانيا
ما هي فرص نجاح الوساطة “الإماراتية” لتطويق الخلاف المصري السعودي (تحليل)
 
 
 
 

تواصل الاستعدادات للقمة العربية ..ومطالب بتأجيل الحوار

الاثنين 6 حزيران (يونيو) 2016


تجري الاستعدادات لاستضافة القمة العربية التي ستجري بانواكشوط في يوليو من هذ العام 2016.

وبالإضافة إلى المشاريع التي لا تزال في أوجها لتجميل العاصمة، ركزت كل الطاقة من الحكومة على نجاح هذا الاجتماع لأنه يعقد لأول مرة في موريتانيا.

ومن هنا كانت الحاجة الماسة لاسترضاء الجبهة الداخلية تحت ضربات عداء شديد بين الفاعلين السياسيين، ناهيك عن العديد من المطالب الاجتماعية والسياسية والاقتصادية.

ويبدو السؤوال المطروح بإلحاح في هذ الوقت هل سيجري الحوار السياسي قبل أو بعد هذه القمة المرتقبة؟؟.

لقد أصبح الحوار السياسي في الوقت الحاضر العقدة المستعصية من الأزمة حيث يقوض تأخيره تجاوز جميع أسئلة الحوار إلى الموضوعات التي تأثر على الحياة اليومية ومعيشة المواطن حتى أن بعض المراقبين يتساءلون ما إذا كان ينبغي أن تؤجل حتى القمة العربية.

أنصار هذا الرأي يقولون أن الجو الذي يرافق مثل هذا الحدث يمكن أن يؤدي إلى الإضرار بالصورة الدبلوماسية الموريتانية.

ويرى البعض الآخر أنه من الأفضل إقامة القمة العربية ووقف كل الخلافات من أجل البرهنة على مقدرة موريتانيا على استضافة الأشقاء العرب.

لماذا تأجيل الحوار

وجدت مجموعة من المثقفين ونشطاء المجتمع المدني، بما في ذلك السياسيين، أن الحوار السياسي لا يمكن أن يتم بشكل سلمي ضمن المواعيد المحددة من قبل رئيس الدولة، محمد عبد العزيز، في خطابه 3 مايو في النعمة.

المجتمعون في دار الشباب الأسبوع الماضي، أكدوا في الأساس أنه إذا استمر هذا التأخير سوف يستمر على الأقل في الشهر أو أكثر وبالتالي ستكون الدولة والعاصمة مشغولة بهذا الحوار ما قد يحول دون الاستعدادات اللازمة لضمان نجاح جيد للقمة العربية المقرر عقدها في يوليو.

الغياب المحتمل لما يسمى بالمعارضة الراديكالية، وتكتل القوى الديمقراطية بالإضافة إلى قوى أخرى، يمكن أن يكون ذريعة لتصعيد سياسي، وخلق أجواء تكون في انتظار أول نزيل من الرؤساء العرب يحل بالعاصمة.

ترجمة موقع الصحراء

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا