الوفد الموريتاني بواشنطن يلتقي مسؤولي BM وFMI :|: المنتدى يعقد مؤتمرا صحفيا غدا لشرح رؤيته "للمفاوضات السرية " :|: دراسة: تناول الأسماك 4 مرات أسبوعيا يحمي القلب :|: ولد منصور يكشف تفاصيل لقائه برئيس الجمهورية :|: BP تمنح عقدا لتطوير حقل أحميم للغاز بموريتانيا :|: وزير المالية يحضر اجتماعا لدول الساحل بواشنطن :|: كيف تحمي نفسك من الحرقان وارتجاع المريء؟ :|: حراك لنقابات العمال في "سنيم" خلال اجتماع مجلس الادارة :|: صندوق النقد الدولي وراء رفع أسعار الوقود والتبغ بتونس :|: موريتانيا تحصل على 20 مليون دولار من البنك الدولي :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

سُوءُ خَاتِمَة "القَرِيحَة"../ القاضي أحمد ولد المصطفى
صناعة التألق (11) / محمد الشيخ ولد سيدي محمد
أسعار خامات الحديد وإرهاصات الحرب التجارية الأمريكية الصينية / د. يربان الحسين الخراشي
حكايات مجنونة جدا.../البشير ولد عبد الرزاق
"القطار الغامض" حمل كيم جونغ وزوجته سراً إلى الصين
محتجزرهائن جنوب فرنسا .. من منعزل لداعشي دموي
مصيرمنجزات العهد: القول الفصل للرئيس / محمد محمود ولد أحمده
"ظامت".. لعبة الأمراء والنخب تتحدى الزمن في موريتانيا
العاطلون في موريتانيا ورجلة البحث عن الذهب
البدانة معيار الجمال الأول للمرأة بموريتانيا
 
 
 
 

دَعْوَةٌ إِلَي مَأْسَسَةِ العَمَلِ العَرَبِيِ-الإِفْرِيقِيِ اللمُشْتَرَكِ- / المختار ولد داهي

السبت 2 نيسان (أبريل) 2016


تدل كل المؤشرات السياسية و الدبلوماسية و التنظيمية علي أن مؤتمر القمة العربي المرتقب سينعقد في الموعد المحدد له في العشر الأواخر من يوليو المقبل بنواكشوط و هي مناسبة للتذكير- و التذكير لا يزيد إلا إصرارا- بضرورة اغتنام فرصة القمة العربية لتملك و تبني الحكومة الموريتانية لاقتراح عملي واقعي و قابل للتنفيذ بخصوص تفعيل العمل العربي الإفريقي المشترك.

ذك أن انعقاد مؤتمر القمة العربي علي أديم الدولة الموريتانية الإفريقية بامتياز تاريخيا و جغرافيا و مكونا عرقيا و فتحا إسلاميا و "تفاعلا صوفيا" و تبادلا تجاريا،...يبرر مبادرة بلادنا لمحاولة إعطاء دفع للتعاون بين العرب و القارة السمراء "مهد التاريخ" و"مستودع المستقبل" والذي لا زال دون سقف "الحد القابل للسكوت عنه" من تطلعات النخب و الشعوب العربية و الإفريقية.!!

فليس من المستساغ أن تحرص دول كبري علي تنظيم لقاءات سنوية منتظمة مع القارة الإفريقية مسبوقة بدراسات معمقة حول فرص التعاون و التبادل( قمة الولايات المتحدة و إفريقيا، فرنسا-إفريقيا،الصين-إفريقيا، اليابان-إفريقيا،تركيا-إفريقيا،...) في حين يرضي العرب عن مستوي من التفاعل مع " العملاق الأسمر" ينحصر في لقاءات غير منتظمة لا مسبوقة و لا ملحوقة بتوصيات أو قرارات تعاون فعلي مثمر.!!

وفي اعتقادي أن اللجان التحضيرية لمؤتمر القمة العربي المقبل يجدر بها أن تقدم إلي القادة العرب مقترحا عمليا واقعيا قابلا للتنفيذ العاجل يهدف إلي مأسسة العمل العربي-الإفريقي المشترك قد يكون من أبرز عناوينه:-

أولا: اقتراح حضور الرئيس الدوري للاتحاد الإفريقي لمراسيم افتتاح القمم العربية و كذا حضور الرئيس الدوري لمؤتمر القمة العربي لفعاليات افتتاح القمم الإفريقية تأكيدا علي الروابط الخاصة بين المجموعتين؛

ثانيا:الإعلان عن إلزامية عقد قمة عربية-إفريقية عادية كل ثلاث سنوات علي الأقل مع التوصية باستثمار السنوات الثلاثة الفاصلة بين اللقاءين من أجل التحضير الجيد حتي تكون القمة العربية الإفريقية قمة قرارات لا قمة مجاملات!!؛

ثالثا:التوصية بعقد اجتماع كل سنتين يضم الوزراء و المسؤولين المكلفين بالتجارة و الصناعة و الاقتصاد و الاستثمار بالبلدان العربية و الإفريقية سعيا إلي زيادة فرص التبادل و التكامل و الاندماج؛

رابعا:: التشديد علي ضرورة عقد اجتماع سنوي بين طاقمي لجنة الاتحاد الإفريقي و الأمانة العامة لجامعة العربية اضطلاعا بمهام متابعة تنفيذ قرارات القمم العربية- الإفريقية السابقة و كذا تحضير ملفات القمم اللاحقة؛

خامسا: إنشاء جهاز عربي-إفريقي مشترك ذو مهمة سياسية و إدارية خفيف العدد قليل التكلفة عَالِيِ الخبرة و التجربة يُعني باستكشاف و تطوير و استغلال فرص التكامل العربي الإفريقي و يكون مقره بنواكشوط.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا