موريتانيا الجديدة / محمدي ولد الناتي :|: كندا: 9 قتلى و16 مصابا في عملية دهس بسيارة :|: رئيس الجمهورية يحضر اجتماعا في قصر المؤتمرات لUPR :|: وفاة شخصين في حادث سير بالحوض الغربي :|: وزير المالية يشارك في اجتماع لتحالف الساحل :|: أوبك" ترد على اتهامات ترامب وتوضح له سبب ارتفاع أسعار النفط :|: الأطفال ضحايا الوجبات السريعة.. والسبب الأهل :|: شركة تتعاقد مع BP لإنشاء وحدة لتخزين الغاز الموريتاني :|: البصل في صدارة قائمة أغذية السعادة :|: رئيس تواصل:" المنتدى كلف لجنة بدارسة خياراته أمام رئاسيات 2019" :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

سُوءُ خَاتِمَة "القَرِيحَة"../ القاضي أحمد ولد المصطفى
صناعة التألق (11) / محمد الشيخ ولد سيدي محمد
حكايات مجنونة جدا.../البشير ولد عبد الرزاق
"القطار الغامض" حمل كيم جونغ وزوجته سراً إلى الصين
مصيرمنجزات العهد: القول الفصل للرئيس / محمد محمود ولد أحمده
"ظامت".. لعبة الأمراء والنخب تتحدى الزمن في موريتانيا
العاطلون في موريتانيا ورجلة البحث عن الذهب
البدانة معيار الجمال الأول للمرأة بموريتانيا
قمر صناعي سعودي جديد بالتعاون مع شركة أمريكية
موريتانيا أكبر من المأموريات/ محمد الشيخ ولد سيدي محمد
 
 
 
 

ولد عبد العزيز:"لا أنوي الترشح لمأمورية رئاسية ثالثة"

الأحد 29 أيار (مايو) 2016


قال الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز خلال لقاء جمعه يوم السبت ببعثة صحفية غربية تضم عدة وسائل إعلام فرنسية و اسبانية انه لا ينوي الترشح لمؤمورية ثالثة و هذه القضية دائما تثار من طرف المعارضة بدون اي مناسبة .

ولد عبد العزيز قال إن المعارضة تحدثت عن هذه القضية عام و نصف قبل انتهاء مؤموريته الاولي و اثارتها الان من أجل اثارة و عدم استقرار البلد .

رئيس الجمهورية قال إنه أقسم قسمين علي احترام الدستور و ان هذا القسم اهم مما ستقوله المعارضة .

الرئيس تحدث خلال اللقاء عن العبودية حيث قال إن موريتانيا لم تعد توجد فيها حالة عبودية بشكل رسمي لان القوانين تجرم ذلك بموجب قانون 2007 و كذلك قانون 2015 الذي ذهب ابعد من ذلك حيث اعتبرها ممارسة العبودية جريمة ضد الانسانية و ان ما هو موجود هو مخلفات الرق و نحن نسعي علي القضاء عليها و هو جهد كبير و طويل و هناك دول كبيرة مازالت تكافح مخلفات الرق حتي الان مثل الولايات المتحدة الامريكية .

الرئيس تحدث عن ان الحومة جادة في محافحة اثار الرق و دعم الطبقات الهشة لان ذلك هو صمام الامان للوحدة الوطنية علي حد تعبيره .

الرئيس تحدث خلال اللقاء عن الجانب الامني مثمنا ما قيم فيه خلال سنوات حكمه و تحدث عن المشاريع الكبيرة مثل مطار نواكشوط الدولي الجديد .

الطواري

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا