مستشفى التخصصات الطبية في نواذيبو: نقلة نوعية في مجال التخصصات الطبية :|: زيارة السيسي للسعودية تمهد لتفعيل اتفاقيات بـ 25 مليار دولار :|: "ويتابيكس" ستباع لشركة أمريكية :|: الوزير ولد أوداعه ينتقد ضمنيا بيان الرئيس سيدي ولد الشيخ عبد الله :|: اعتقال ثلاثة أشخاص مشتبه فى ضلوعهما فى عملية BMCI :|: التعديلات الدستورية ومبررات اللجوء إلى المادة 38 من الدستور :|: ما الذي دفع أسعار خامات الحديد للهبوط الدراماتيكي ؟ :|: ولد خباز : قيام الشيوخ بدورهم لا يحرم رئيس الجمهورية من صلاحيته و استخدام المادة 38 :|: عمد الترارزة يعلنون عن دعم التعديلات الدستورية :|: تكريم وزير التعليم العالي بوسام الاستحقاق الفرنسي :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

ما الذي جرى لديفيد بيكهام حتى أصبح وجهه هكذا؟
ولد اياهي يواصل مساعيه لحمل الرئيس عزيز على الترشح لمأمورية ثالثة
الجنرال عثمان ولد اعبيد لحمر في ذمة الله
اتحاد الأدباء: نحن هيئة أدبية ثقافية لا علاقة لها بالسياسة (بيان)
عقرب يلدغ راكبا على متن طائرة "يونايتد أيرلاينز" الأمريكية
كيف اتخذت "الجماعات الإرهابية" من موريتانيا قاعدة خلفية
أبو الغيط يشيد بالدور الذي قام به الرئيس الموريتاني
سيدي أحمد "الداه" ولد محمد رحمه الله ( بورتريه عن والد وزير الخارجية الأسبق " الديش")
6 فوائد للبطيخ منها الوقاية من "السرطان"
مقاربة "داسوزا".. من الموصل إلى كيدال / محمد محمود ولد أبو المعالي
 
 
 
 

انطلاق مفاوضات الحوار الاجتماعي بنواكشوط

الجمعة 27 أيار (مايو) 2016


دعا وزير الوظيفة العمومية والعمل وعصرنة الادارة السيد سيدنا عالي ولد محمد خونا إلى إنجاح الحوار الاجتماعي الذي انطلق اليوم الجمعة في مباني الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي بنواكشوط.

وأضاف أن هذا الحوار، الذي يشارك فيه ممثلون عن الحكومة وأرباب العمل و27 نقابة عمالية، يمثل خيارا وطنيا وضرورة تمليها مصلحة الجميع.

وأبرز أن رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز يولي أهمية كبيرة للحوار بشكل عام باعتباره وسيلة حضارية مثلى للتوافق وحل كل مشكل وأساس لجلب المودة والتعاون بين الاطراف المشاركة فيه.

وقال إن التفاهم والتوافق لايتأتيان إلا بالحوار وأن أحق الناس بذلك الشركاء الاجتماعيون، لأن تفاهمهم هو أساس السلم والاستقرار الاجتماعيين وبناء الثقة اللازمة للعمل المشترك بين أطراف الانتاج هو حجر الزاوية لضمان مساهمتهم في التنمية الوطنية.

وطالب المشاركين في الحوار بالتوصل من خلاله إلى عقد اجتماعي يلتزم به الجميع ليصون الحقوق ويطور الانتاج ويحافظ على السلم الاجتماعي، داعيا إلى الاعتدال في الطرح والحكمة في النقاش وسعة الصدر وتجاوز الذات تحقيقا للتوافق المنشود.

ويعكف المشاركون في هذا الحوار إلى نقاط من بينها تحسين ظروف عيش العامل وتطوير وعصرنة التشريع المتعلق بالعمل ومرتنة الوظائف، إضافة إلى قضايا تساعد في إيجاد أرضية صالحة لحل كل النزاعات عن طريق الحوار.

وحضر حفل الانطلاق وزراء الاقتصاد والمالية والتجارة والصناعة والسياحة، والتشغيل والتكوين المهني وتقنيات الاعلام والاتصال، إضافة إلى الامين العام لوزارة الوظيفة العمومية والعمل وعصرنة الادارة، والمدير العام للصندوق الوطني للضمان الاجتماعي.

وام

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا