وزير النفط:"موريتانيا جزء من مشروع خط الغاز النيجيري-المغربي" :|: خبر كاذب يتسبب بوفاة ملياردير !! :|: الوزير السابق ولد بلال يؤدي اليمين الدستورية عضوا ب CENI :|: قصر المؤتمرات المرابطون .. تحفة الصحراء / حمود أحمد سالم محمد راره :|: خبير : قيمة طاقة «أوبك» الاحتياطية 200 مليار دولار سنوياً في الاقتصاد العالمي :|: رئاسة الجمهورية تعين رئيسا جديدا للحنة الصفقات :|: ردود الناطق الرسمي باسم الحكومة على أسئلة الصحفيين :|: عاجل: ولد بلال يؤدي اليمين القانونية رئيسا لCENI غدا :|: عاجل: تعببن الوزير السابق ولد بلال عضوا ب CENI :|: دراسة: الأجهزة الإلكترونية تؤدي إلى فرط النشاط واللامبالاة لدى الأطفال :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

تعرف على أنواع وأحجام طائرات القادة الأفارقة المشاركين في قمة نواكشوط
وصول 5 رؤساء عرب ـ أفارقة الى نواكشوط
الرئيس يتسلم لائحة بأسماء مرشحي الحزب الحاكم
مرسوم رئاسي بتعيين عضوين في السلطة العليا للصحافة "الهابا"
مصادر: قريبا انتهاء تصحيح الباكلوريا واعلان النتائج
معلومات مفصلة عن قصر المؤتمرات"المرابطون"
أخطاء في عملية توهيم بعض أوراق الأجوبة في الباكلوريا
مرض قاتل يصيب كثيري الأسفار
حركة حماس تعتذر لموريتانيا (نص الاعتذار)
موريتانيا ترفض الاعتراف بنتائج تعيين مدير ESMT
 
 
 
 

انطلاق مفاوضات الحوار الاجتماعي بنواكشوط

الجمعة 27 أيار (مايو) 2016


دعا وزير الوظيفة العمومية والعمل وعصرنة الادارة السيد سيدنا عالي ولد محمد خونا إلى إنجاح الحوار الاجتماعي الذي انطلق اليوم الجمعة في مباني الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي بنواكشوط.

وأضاف أن هذا الحوار، الذي يشارك فيه ممثلون عن الحكومة وأرباب العمل و27 نقابة عمالية، يمثل خيارا وطنيا وضرورة تمليها مصلحة الجميع.

وأبرز أن رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز يولي أهمية كبيرة للحوار بشكل عام باعتباره وسيلة حضارية مثلى للتوافق وحل كل مشكل وأساس لجلب المودة والتعاون بين الاطراف المشاركة فيه.

وقال إن التفاهم والتوافق لايتأتيان إلا بالحوار وأن أحق الناس بذلك الشركاء الاجتماعيون، لأن تفاهمهم هو أساس السلم والاستقرار الاجتماعيين وبناء الثقة اللازمة للعمل المشترك بين أطراف الانتاج هو حجر الزاوية لضمان مساهمتهم في التنمية الوطنية.

وطالب المشاركين في الحوار بالتوصل من خلاله إلى عقد اجتماعي يلتزم به الجميع ليصون الحقوق ويطور الانتاج ويحافظ على السلم الاجتماعي، داعيا إلى الاعتدال في الطرح والحكمة في النقاش وسعة الصدر وتجاوز الذات تحقيقا للتوافق المنشود.

ويعكف المشاركون في هذا الحوار إلى نقاط من بينها تحسين ظروف عيش العامل وتطوير وعصرنة التشريع المتعلق بالعمل ومرتنة الوظائف، إضافة إلى قضايا تساعد في إيجاد أرضية صالحة لحل كل النزاعات عن طريق الحوار.

وحضر حفل الانطلاق وزراء الاقتصاد والمالية والتجارة والصناعة والسياحة، والتشغيل والتكوين المهني وتقنيات الاعلام والاتصال، إضافة إلى الامين العام لوزارة الوظيفة العمومية والعمل وعصرنة الادارة، والمدير العام للصندوق الوطني للضمان الاجتماعي.

وام

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا