ولد اجاي في مقابلة عن الأوضاع الاقتصادية لموريتانيا :|: محافظ البنك المركزي: الاصلاحات النقدية هدفها حماية الاوقية والحفاظ على قيمتها :|: البنك المركزي الموريتاني يحدد تاريخ إنهاء تداول الأوقية في شكلها الحالي :|: الكشف عن وحدات الشكل الجديد للأوقية :|: الشيخ علي الرضى: لا أرتضي لنفسي وطنا بديلا عن موريتانيا :|: سفير دولة الامارات: المواقف الاماراتية الموريتانية أصبحت شبه متطابقة تجاه القضايا العربية والإقليمية :|: تشكيل لجنة من البنك المركزي والمصارف الأولية للانتقال إلى العملة الجديدة. :|: ماكرون يعترف بـ"جرائم الاستعمار" في أفريقيا :|: الحصاد ينشر نص خطاب رئيس الجمهورية في كيهيدي :|: الجمعية الوطنية تصادق على اتفاقيتي قرض بقيمة 67 مليار أوقية :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

الجمعية الوطنية تصادق على اتفاقيتي قرض بقيمة 67 مليار أوقية
ماكرون يعترف بـ"جرائم الاستعمار" في أفريقيا
الحصاد ينشر نص خطاب رئيس الجمهورية في كيهيدي
الكشف عن وحدات الشكل الجديد للأوقية
البنك المركزي الموريتاني يحدد تاريخ إنهاء تداول الأوقية في شكلها الحالي
الشيخ علي الرضى: لا أرتضي لنفسي وطنا بديلا عن موريتانيا
تشكيل لجنة من البنك المركزي والمصارف الأولية للانتقال إلى العملة الجديدة.
محافظ البنك المركزي: الاصلاحات النقدية هدفها حماية الاوقية والحفاظ على قيمتها
سفير دولة الامارات: المواقف الاماراتية الموريتانية أصبحت شبه متطابقة تجاه القضايا العربية والإقليمية
ولد اجاي في مقابلة عن الأوضاع الاقتصادية لموريتانيا
 
 
 
 

حملات شرح خطاب التعمة تغضب بعض أعضاء مجلس الشيوخ

الأربعاء 18 أيار (مايو) 2016


أثارت حملة شرح مضامين خطاب رئيس الجمهورية التي يخوضها أعضاء من الحكومة وقادة في حزب الاتحاد من أجل الجمهورية الحاكم منذ أسابيع، حالة من الاحتقان الحاد داخل أروقة مجلس الشيوخ، الغرفة العليا في البرلمان الموريتاني.

وكان الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز قد أعلن في خطابه مطلع شهر مايو الجاري في مدينة النعمة، شرقي البلاد، أنه سيقدم مشروع تعديل دستوري يتضمن إلغاء المجلس الذي وصفه بأنه معيق للعمل التشريعي.

ويرى عدد من أعضاء مجلس الشيوخ أن من يقومون بحملة شرح مضامين الخطاب يركزون بشكل مقصود على نقطة حل مجلس الشيوخ ويصفونه بأنه "مجلس عديم الجدوى" معتبرين أن في ذلك الوصف إهانة وعدم احترام لمكانة مجلسهم التي حفظها الدستور، ومكانة أعضائه المنتخبين من طرف الشعب الموريتاني.

وهدد عدد من أعضاء المجلس بتجميد عضويتهم في حزب الاتحاد من أجل الجمهورية الحاكم، والتصعيد ضد الحكومة والحزب بسبب ما يرون أنه تشويه لصورة المجلس، فيما أشار أحد أعضاء المجلس في تصريح لـ"صحراء ميديا" إلى أن جميع الخيارات مفتوحة للتصعيد بما فيها استخدام جميع الصلاحيات القانونية والدستورية ومقاطعة الجلسات.

وأكدت مصادر أخرى أن رئيس مجلس الشيوخ محمد الحسن ولد الحاج يبذل منذ زوال اليوم الثلاثاء جهداً كبيراً من أجل احتواء الأزمة قبل أن تتفاقم وتخرج للعلن.

من جهة أخرى شكل أعضاء مجلس الشيوخ لجنة خاصة طلبت لقاء مع رئيس الجمهورية من أجل إقناعه بالعدول عن قرار إلغاء المجلس، ولكن مصادر أكدت أن الرئيس رفض اللقاء وأبلغ الجهة الوسيطة بمضيه قدماً فيما سبق أن أعلنه.

صحراء ميديا

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا