السيارات الأكثر مبيعًات حول العالم العام 2016 :|: قناة "المرابطون": سنعود للبث في أقرب وقت‎ :|: لم يتمكن من حضور زفافه.. فشاهده عبر “فيسبوك”!! :|: توشيحات بوزارة الصيد والاقتصاد البحري (قائمة الموشحين) :|: تحطم طائرة ركاب باكستانية تقل 47 راكبا (تفاصيل) :|: نقابتا التعليم الثانوي والحرة للمعلمين تشجبان الازدواجية فى المعايير التى تنتهجها وزارة المالية (بيان مشترك) :|: أين يتجه الاقتصاد العربي والعالمي مع ترمب؟ (تحليل) ع الناصر عبد العالى :|: دراسة: حفنة من المكسرات يوميًّا تغنيك عن زيارة الطبيب :|: ولد عبد العزيز يضع حجر الأساس لميناء تزيد كلفته على 350 مليون دولار :|: استطلاع عن انتخابات فرنسا الرئاسية: فيون سيهزم لوبان :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

لماذا اختار الأمريكيون دونالد ترامب رئيسًا؟ خبراء عرب يحددون 5 أسباب
4 فوائد جديدة ومذهلة للخيار لم تسمع بها من قبل!
هذا ما يحدث في جسمك عند الإكثار من تناول الليمون!
كواليس محاكمة ولد امخيطير
الغارديان: ماذا سيفعل دونالد ترامب في يومه الأول بالبيت الأبيض؟
إحذروا مراحيض المطارات
والدة فيدل كاسترو لبنانية
مصدر في البنك المركزي: "لاتوجد نية ولادوافع لخفض قيمة الأوقية"
الجزيرة نت تسحب وثيقة منسوبة للقاعدة حول "اتفاق سري" مع موريتانيا
ما هي فرص نجاح الوساطة “الإماراتية” لتطويق الخلاف المصري السعودي (تحليل)
 
 
 
 

ما سر غياب الغرفة رقم 420 من الفنادق العالمية؟

الاثنين 9 أيار (مايو) 2016


إذا كنت على موعد لحجز أكثر من غرفة في فندق، فيجب ألا تفاجئ بأن إحدى الغرف تم حجبها عن القائمة وهي الغرفة رقم 420، وعليك أن تتوقع عند الحجز أن الغرف المتاحة ستكون 419 و421.

هذا وحسب صحيفة “ميرور” البريطانية، يعد الرقم 420 رمزا عالميا لتدخين الأعشاب الضارة أو “الحشيش”، لذلك تبذل الفنادق قصارى جهدها للابتعاد عن هذا الرقم على أبوابها.

ولمنع حدوث ذلك، قام فندق بكتابة (419+1) على باب الغرفة بدلا من 420، فيما خاطر آخر وكتب 420 على الباب، لكنه اضطر لإضافة علامة ممنوع تدخين، بينما قررت فنادق أخرى حماية نفسها واللعب بطريقة آمنة من خلال خلوها تماما من الغرفة 420.

ويعود سر الرقم (420) إلى سبعينيات القرن الماضي، حين تجمع عدد من الطلاب في ولاية كاليفورنيا عند محصول مهجور من حشيش القنب، فقرروا التجمع كل يوم في تمام الساعة 4:20 عند تمثال عالم الكيمياء الفرنسي ” لويس باستور”، وأصبحت كلمة السر بينهم “لويس 420″، ثم أصبح الرقم في النهاية رمزا عالميا لحشيش القنب.

وتحاول العديد من الفنادق تجنب هذا الرقم منعا لاقتحام الغرفة التي تحمله من قبل متعاطي المخدرات، أو سرقة اللوحة التي تحمل الرقم عن باب الغرفة.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا