وزير الشؤون الخارجية يوضح جهود رئيس الجمهورية لحل الأزمة الغامبية :|: ذ. اسغير ولد العتيق يرد على المدعو سونكارى: المريض لا يعالج الطبيب..! :|: شكر وامتنان من أسرة أهل هدار :|: ترمب يأمر بالانسحاب من اتفاق الشراكة عبر الهادئ :|: رئيس الجمهورية يتسلم رسالة من نظيره الجيبوتي تتعلق بانتخابات الاتحاد الإفريقي :|: الباحث سيدى أحمد ولد الأمير يكتب: أزمة غامبيا.. حصاد الحاضر ودروس المستقبل :|: جمعية الضاد تجزل الشكر لرئيس الجمهورية وتهنئ الجالية في غامبيا (بيان) :|: موريتانيا تتوج بكأس أمم إفريقيا لدبلوماسية السلام :|: رئيس الجمهورية يحيي شجاعة الرئيس يحيي جامى ويؤكد مغلدرته فى أسرع وقت :|: جامي يؤكد تنحيه عن السلطة حقنا للدماء :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

أبو ريطة يغادر نواكشوط .. وأنباء عن تسهيل إجراءات السفر بين البلدين
ما يريده المغرب من موريتانيا..
بنكيران : لقائي مع الرئيس الموريتاني كان ناجحا وكانت فيه "صعوبات"
موريتانيا تفك (بلوكاج) الحكومة المغربية وشباط مشارك فيها (بالنية).. شكرا
مصادر: لا صحة لوجود أطماع موريتانية بحقول سنغالية للنفط والغاز
طيار سعودي يكشف أسباب منع الطيران فوق مكة المكرمة
تيرس زمور مَصْدر إلهام للجنرال ديغول وللرئيس عزيز...
الدول العربية المسموح لمواطنيها بدخول بيلاروس بدون تأشيرة
ترامب يهدد شركة تويوتا بسبب خطط تصنيع سياراتها في المكسيك
تنبؤات علمية باندماج أمريكا الشمالية واليابان بالأراضي الروسية
 
 
 
 

المنتدى يندد "بابتزاز" النظام للمواطنين الباحثين عن الذهب

السبت 30 نيسان (أبريل) 2016


ندد المنتدى المعارض فبي بيان صحفي بما وصفه ب" بسياسة الابتزاز الفاضح التي ينتهزها النظام تجاه المنقبين عن الذهب في تازازت" .نوه بان "حرمان المواطنين من خيرات بلدهم وفقرهم المدقع هو الدافع لبحث عن الذهب".

نص البيان:

تعيش بلادنا منذ أسابيع على وقع ما أصبح يعرف ب"حمى الذهب" التي أصابت شرائح عديدة من مواطنينا، دفعها الفقر المدقع والحرمان من خيرات بلدها إلى تصديق بريق الأمل في الخروج من وضعها المزري الذي شكله الإعلان عن اكتشاف كميات من المعدن النفيس في فيافي تازيازت.

والغريب في الأمر، هو أن النظام سارع، ببديهته المعروفة في التحصيل على كاهل المواطن، إلى وضع العراقيل أمام المنقبين باستصدار قوانين وإتاوات جمركية وغيرها من إجراءات جائرة من شأنها أن تمكن الزمرة الحاكمة من تحويل التنقيب الحر إلى ضرع جديد تُحْلَبُ منه الدولة والمواطن لصالح نزر قليل من المتحكمين.

وهكذا، فبدل أن ينتفع الفقراء والشباب العاطل عن العمل وغيرهم ممن حرموا الانتفاع بخيرات الوطن، أصبحوا مجبرين على دفع ثمن أحلام قد لا تتحقق في سابقة غريبة لا يمكن وصفها إلا بأنها قمة في تجسيد أساليب الابتزاز المافيوية!

إننا في المنتدى الوطني للديمقراطية والوحدة، حرصا منا على الدفاع عن مصلحة المواطنين وسعيا منا إلى إعادة الأمور إلى نصابها في هذا الموضوع:

نندد أشد تنديد بسياسة الابتزاز الفاضح التي ينتهزها النظام تجاه المنقبين عن الذهب في تازازت؛

نطالب بإلغاء الرسوم المفروضة على التنقيب مسبقا واستبدالها بضريبة على المحصول، حتى نضمن للمواطنين أدنى حقوقهم في الاستثمار المربح؛

ندعو السلطات إلى القيام بدورها في تأمين المنقبين وضبط نشاطهم و تسهيله بدل وضع العراقيل أمامهم.

نواكشوط، 30 ابريل 2016

اللجنة التنفيذية للمنتدى
منتدى المعارضة

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا