اجتماع مجلس الوزراء... وتوقعات بتعيينات كثيرة :|: الاعلان عن فتح باب الترشح لطواقم CENI :|: تحويلات وتعيينات في مستشاري وزارة الخارجبية :|: انتهاء الافطار الرئاسي السنوي بنواكشوط :|: رمضان بموريتانيا ... تقاليد راسخة :|: موريتانيا بين التعريب والتغريب / المصطفى ولد البو كاتب صحفي :|: يوميات : حق الجار.. وما أدراك ما حق الجار(7) :|: حكم في "مونديال"2018: يعمل مند 25 سنة في النظافة ! :|: اتفاقية بين موريتانيا والصين لاستقدام بعثات طبية :|: 48.3 مليار يورو قيمة التبادل التجاري العربي الألماني :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

قراءة في تصنيف مراسلون بلا حدود 2018 (موريتانيا نموذجا)
المساهمون في البنك الدولي يعتمدون زيادة في رأس ماله بقيمة 13 مليار دولار
ظاهرة "الترواغ" للعروس عادة تقليدية في موريتانيا
من بناء الطرق إلى إصلاح الحزب / محمدو ولد البخاري عابدين
اللهم أصلح اليابانيين.. / سهيل كيوان
ﺭﻣﻀﺎﻥ ﺍﻟﻌﻘﻞ ﻭﺍﻟﺮﻭﺡ / ﺍﻟﺘﺮﺍﺩ ﻣﺤﻤﺪ ﻟﻲ
سجال سياسي وسخونة في المشهد السياسي قبل الانتخابات
صدورامساكية رمضان 1439 هجرية
تقرير: فيسبوك تخطط لإطلاق عملة رقمية مشفرة خاصة بها
مونديال 2018: لاعبون مهددون بالغياب بسبب الإصابات
 
 
 
 

المنتدى يندد "بابتزاز" النظام للمواطنين الباحثين عن الذهب

السبت 30 نيسان (أبريل) 2016


ندد المنتدى المعارض فبي بيان صحفي بما وصفه ب" بسياسة الابتزاز الفاضح التي ينتهزها النظام تجاه المنقبين عن الذهب في تازازت" .نوه بان "حرمان المواطنين من خيرات بلدهم وفقرهم المدقع هو الدافع لبحث عن الذهب".

نص البيان:

تعيش بلادنا منذ أسابيع على وقع ما أصبح يعرف ب"حمى الذهب" التي أصابت شرائح عديدة من مواطنينا، دفعها الفقر المدقع والحرمان من خيرات بلدها إلى تصديق بريق الأمل في الخروج من وضعها المزري الذي شكله الإعلان عن اكتشاف كميات من المعدن النفيس في فيافي تازيازت.

والغريب في الأمر، هو أن النظام سارع، ببديهته المعروفة في التحصيل على كاهل المواطن، إلى وضع العراقيل أمام المنقبين باستصدار قوانين وإتاوات جمركية وغيرها من إجراءات جائرة من شأنها أن تمكن الزمرة الحاكمة من تحويل التنقيب الحر إلى ضرع جديد تُحْلَبُ منه الدولة والمواطن لصالح نزر قليل من المتحكمين.

وهكذا، فبدل أن ينتفع الفقراء والشباب العاطل عن العمل وغيرهم ممن حرموا الانتفاع بخيرات الوطن، أصبحوا مجبرين على دفع ثمن أحلام قد لا تتحقق في سابقة غريبة لا يمكن وصفها إلا بأنها قمة في تجسيد أساليب الابتزاز المافيوية!

إننا في المنتدى الوطني للديمقراطية والوحدة، حرصا منا على الدفاع عن مصلحة المواطنين وسعيا منا إلى إعادة الأمور إلى نصابها في هذا الموضوع:

نندد أشد تنديد بسياسة الابتزاز الفاضح التي ينتهزها النظام تجاه المنقبين عن الذهب في تازازت؛

نطالب بإلغاء الرسوم المفروضة على التنقيب مسبقا واستبدالها بضريبة على المحصول، حتى نضمن للمواطنين أدنى حقوقهم في الاستثمار المربح؛

ندعو السلطات إلى القيام بدورها في تأمين المنقبين وضبط نشاطهم و تسهيله بدل وضع العراقيل أمامهم.

نواكشوط، 30 ابريل 2016

اللجنة التنفيذية للمنتدى
منتدى المعارضة

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا