وزير الخارجية الإماراتي يوجه رسالة الى مفوض الأمم المتحدة السامي لحقوق الإنسان بشأن ترويج الجزيرة المستمر للفكر المتطرف (نص الرسالة) :|: المغرب يعين واليا سابقا للداخلة سفيرا له في موريتانيا :|: الكنتي يكتب : صمدت دمشق، فسقطت الدوحة... :|: 37 ألف يورو ثمن غداء ليونيل ميسي في مطعم إسباني :|: الكشف عن تمويلات البنك الدولي في موريتانيا (أرقام) :|: وزير الخارجية الفرنسي : لدينا الثقة و العزم و نتقاسم الرؤية مع الرئيس " عزيز" :|: قطع العلاقة مع قطر .. الأسباب الموضوعية :|: الحصاد ينشر البيان المتوج لاجتماع مجلس الوزراء :|: وزارة النفط: الإحتياطي الموريتاني من الغاز قد يزيد على 50 تريليون قدم مكعب :|: حقائق عن قطع موريتانيا لعلاقتها مع قطر :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

37 ألف يورو ثمن غداء ليونيل ميسي في مطعم إسباني
وزارة النفط: الإحتياطي الموريتاني من الغاز قد يزيد على 50 تريليون قدم مكعب
الكنتي يكتب : صمدت دمشق، فسقطت الدوحة...
الكشف عن تمويلات البنك الدولي في موريتانيا (أرقام)
قطع العلاقة مع قطر .. الأسباب الموضوعية
الحصاد ينشر البيان المتوج لاجتماع مجلس الوزراء
المغرب يعين واليا سابقا للداخلة سفيرا له في موريتانيا
وزير الخارجية الفرنسي : لدينا الثقة و العزم و نتقاسم الرؤية مع الرئيس " عزيز"
وزير الخارجية الإماراتي يوجه رسالة الى مفوض الأمم المتحدة السامي لحقوق الإنسان بشأن ترويج الجزيرة المستمر للفكر المتطرف (نص الرسالة)
 
 
 
 

فرض بطاقة الاحصاء للمشاركة في الامتحانات والمسابقات

الأحد 24 نيسان (أبريل) 2016


أصدرت وزارة التهذيب الوطني تعميماً وزارياً مشتركاً مع وزارة الداخلية واللامركزية يفرض إكمال إجراءات الإحصاء البيومتري على جميع التلاميذ للمشاركة في المسابقات والامتحانات بما فيها امتحان دخول السنة الأولى إعدادية خلال السنة الدراسية 2016-2017.

ووصل التعميم إلى جميع الولايات الداخلية في موريتانيا، وتضمن قرارات بمنع المشاركة في الامتحانات والمسابقات الوطنية ومنع التسجيل لأي تلميذ لم يكمل إجراءات الإحصاء البيومتري ويتوفر على بطاقة تعريف وطنية.

وتقول النقطة الأولى من التعيميم: "لا يسمح بالترشح للامتحانات والمسابقات الوطنية إلا لمن استكمل إجراءات تسجيله البيومتري ويتوفر على بطاقة التعريف الوطنية".

وأوضح التعميم أن بطاقة التعريف "في متناول كل من بلغت أعمارهم 10 سنوات"، مشيراً إلى أن طلباتها تستقبل لدى جميع مراكز الوكالة الوطنية لسجل السكان والوثائق المؤمنة "ويتم إصدارها على مستوى جميع المراكز بشكل سريع".

ويضيف التعميم في نقطته الثانية أنه "لا يسمح بتسجيل أي تلميذ في مؤسسات التعليم العمومية أو الخصوصية إلا إذا كان قد أتم عملية التقييد بالطريقة التي ينص عليها القانون ويتوفر على مستخرج من عقد ازدياد".

ودعا التعميم السلطات المحلية إلى تنظيم "حملة تحسيس واسعة" لشرح التعميم وإبلاغه إلى جميع الحكام ورؤساء المراكز الإدارية وأهالي التلاميذ.

واستند التعميم في الإجراء الجديد على أحكام قانونية تتعلق بالحالة المدنية صادرة عام 2011، كما ربط الإجراء بما قال إنه "ضبط الترشح للامتحانات الوطنية وتسجيل التلاميذ في المؤسسات التعليمية ودقة المعطيات المتعلقة بهم، ومطابقة الشهادات فيما بعد للمعلومات المتوفرة لدى الوكالة الوطنية لسجل السكان والوثائق المؤمنة".

كما اعتبر التعميم أن الإجراء الجديد من شأنه أن يساهم في "الحد من ظاهرتي الغش والتزوير".

صحراء ميديا

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا