الرئيس الغامبي المنهية ولايته يعلن حالة الطوارى :|: دراسة: 111 حالة إتجار بالبشر في تونس بين 2012 و2017 :|: محمد ولد أحمد باب ولد دي في ذمة الله :|: التحالف الشعبي يرفض عرض التعديل الدستوري على البرلمان :|: غامبيا: المحكمة العليا تمتنع عن الحكم في طعن الرئيس جامى على الانتخابات :|: ولد الشيخ يغادر عدن وهادي يتمسك بالمرجعيات الثلاث :|: المحكمة المصرية العليا: تيران وصنافير مصرية :|: ولد حدمين يستقبل السفير الفرنسي :|: وزير الخارجية يشارك في مؤتمر باريس للسلام في الشرق الأوسط :|: مصر.. نقل المرشد السابق لجماعة الإخوان للعناية المركزة :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

ذكرى معركة "لكويره": التفاصيل كما رواها العقيد كادير
أبو ريطة يغادر نواكشوط .. وأنباء عن تسهيل إجراءات السفر بين البلدين
بريتش بيتروليوم تستثمر مليار دولار في غاز موريتانيا والسنغال
ما يريده المغرب من موريتانيا..
بنكيران : لقائي مع الرئيس الموريتاني كان ناجحا وكانت فيه "صعوبات"
موريتانيا تفك (بلوكاج) الحكومة المغربية وشباط مشارك فيها (بالنية).. شكرا
مصادر: لا صحة لوجود أطماع موريتانية بحقول سنغالية للنفط والغاز
طيار سعودي يكشف أسباب منع الطيران فوق مكة المكرمة
تيرس زمور مَصْدر إلهام للجنرال ديغول وللرئيس عزيز...
الدول العربية المسموح لمواطنيها بدخول بيلاروس بدون تأشيرة
 
 
 
 

فرض بطاقة الاحصاء للمشاركة في الامتحانات والمسابقات

الأحد 24 نيسان (أبريل) 2016


أصدرت وزارة التهذيب الوطني تعميماً وزارياً مشتركاً مع وزارة الداخلية واللامركزية يفرض إكمال إجراءات الإحصاء البيومتري على جميع التلاميذ للمشاركة في المسابقات والامتحانات بما فيها امتحان دخول السنة الأولى إعدادية خلال السنة الدراسية 2016-2017.

ووصل التعميم إلى جميع الولايات الداخلية في موريتانيا، وتضمن قرارات بمنع المشاركة في الامتحانات والمسابقات الوطنية ومنع التسجيل لأي تلميذ لم يكمل إجراءات الإحصاء البيومتري ويتوفر على بطاقة تعريف وطنية.

وتقول النقطة الأولى من التعيميم: "لا يسمح بالترشح للامتحانات والمسابقات الوطنية إلا لمن استكمل إجراءات تسجيله البيومتري ويتوفر على بطاقة التعريف الوطنية".

وأوضح التعميم أن بطاقة التعريف "في متناول كل من بلغت أعمارهم 10 سنوات"، مشيراً إلى أن طلباتها تستقبل لدى جميع مراكز الوكالة الوطنية لسجل السكان والوثائق المؤمنة "ويتم إصدارها على مستوى جميع المراكز بشكل سريع".

ويضيف التعميم في نقطته الثانية أنه "لا يسمح بتسجيل أي تلميذ في مؤسسات التعليم العمومية أو الخصوصية إلا إذا كان قد أتم عملية التقييد بالطريقة التي ينص عليها القانون ويتوفر على مستخرج من عقد ازدياد".

ودعا التعميم السلطات المحلية إلى تنظيم "حملة تحسيس واسعة" لشرح التعميم وإبلاغه إلى جميع الحكام ورؤساء المراكز الإدارية وأهالي التلاميذ.

واستند التعميم في الإجراء الجديد على أحكام قانونية تتعلق بالحالة المدنية صادرة عام 2011، كما ربط الإجراء بما قال إنه "ضبط الترشح للامتحانات الوطنية وتسجيل التلاميذ في المؤسسات التعليمية ودقة المعطيات المتعلقة بهم، ومطابقة الشهادات فيما بعد للمعلومات المتوفرة لدى الوكالة الوطنية لسجل السكان والوثائق المؤمنة".

كما اعتبر التعميم أن الإجراء الجديد من شأنه أن يساهم في "الحد من ظاهرتي الغش والتزوير".

صحراء ميديا

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا