يحي جامي يمنى بخسارة مفاجئة في انتخابات الرئاسة في غامبيا أمام آدم بارو :|: رئيس الجمهورية يدشن كلية الدفاع محمد بن زايد بنواكشوط :|: هولاند يعلن عدم ترشحه للانتخابات الرئاسية :|: لماذا يتراجع أردوغان عن تهديداته بإسقاط الأسد؟؟../ عبد البارى عطوان :|: أسعار النفط تواصل ارتفاعها بعد موافقة أوبك على خفض الإنتاج :|: بيان مجلس الوزراء يجرى تعيينات فى قطاعي المياه والاقتصاد والمالية :|: الفريق حننه ولد سيدى يدشن عددا من المنشآت العسكرية في نواكشوط :|: 700 مليون صيني تخلصوا من الفقر في 30 عامًا :|: أبرز التغييرات التي أجرى المجلس الأعلى للقضاء :|: آخر محادثة لقائد طائرة فريق كرة القدم البرازيلي تكشف أسباب السقوط :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

طيار سعودي ينقذ مطار القاهرة من كارثة محققة
لماذا اختار الأمريكيون دونالد ترامب رئيسًا؟ خبراء عرب يحددون 5 أسباب
4 فوائد جديدة ومذهلة للخيار لم تسمع بها من قبل!
الطائرة الجديدة "آفطوط الساحلي" تغادر نواكشوط الى تونس في أول رحلة لها
كواليس محاكمة ولد امخيطير
هذا ما يحدث في جسمك عند الإكثار من تناول الليمون!
أفضل جامعات العالم للعام 2016
الغارديان: ماذا سيفعل دونالد ترامب في يومه الأول بالبيت الأبيض؟
إحذروا مراحيض المطارات
مصدر في البنك المركزي: "لاتوجد نية ولادوافع لخفض قيمة الأوقية"
 
 
 
 

فك شفرة هاتف ارهابي كلفت 1,3 مليون دولار

السبت 23 نيسان (أبريل) 2016


أظهرت تقديرات أن مكتب التحقيقات الفيدرالي "اف بي آي" دفع 1.3 مليون دولار على الأقل من أجل فك شفرة هاتف آي فون الذي استخدمه منفذ هجوم سان برناردينو سيد رضوان فاروق، الذي أسفر عن مقتل 14 شخصا.

واحتُسبت هذه القيمة استنادا إلى تعليقات أدلى بها جيمس كومي مدير اف بي آي وقال فيها إن مكتب التحقيقات دفع أموالا لاختراق الهاتف أكثر من "التي سيحصل عليها خلال فترة السنوات السبع المتبقية له" في منصبه.

وبذلك تكون هذه القيمة هي أعلى قيمة معلنة لمهمة اختراق أجهزة حتى الآن.

واعتبر كومي أن هذه المهمة "تستحق" هذه التكلفة التي تكبدها "اف بي آي".

واستند حساب هذه القيمة إلى تقدير للراتب السنوي لكومي والذي بلغ 183 ألف و300 دولار في يناير/كانون الثاني عام 2015 ، وضرب هذا الرقم في السبع سنوات والأربعة أشهر المتبقية من فترته كمدير لـ"اف بي آي" وهذا الرقم الإجمالي لم يأخذ في الحسبان الزيادة في المرتب أو العلاوات.

ولم يكشف "اف بي آي" عن اسم الشركة الأمنية أو مجموعة القراصنة الذين ساعدوا في فك شفرة الهاتف. لكن أيا كان هؤلاء، فإنهم وفروا برمجيات أو أجهزة ساعدت في الكشف عن رقم التعريف المكون من أربعة أرقام دون التسبب في مشكلة أمنية كان من الممكن أن تزيل جميع البيانات إذا أدخل الرقم بشكل خاطئ عشر مرات.

وقال كومي إن نفس الطريقة يمكن أن تستخدم في هواتف "آي فون 5 سي" التي تعمل بنظام "آي أو اس 9".
جدل بشأن الخصوصية.

وقالت شركة أبل المصنعة لهواتف آي فون، نقلا عن مؤسسة "آي اتش اس" للأبحاث التكنولوجية، إن هناك نحو 16 مليونا من هذه الهواتف تستخدم في الولايات المتحدة وأكثر من 80 في المئة منها تعمل بنظام "آي او اس 9".

وأثارت هذه القضية جدلا واسعا بسبب الخلاف مع أبل التي كانت ترفض قرارا قضائيا يطالبها بتحرير برنامج جديد يسمح لمسؤولي "اف بي آي" بالدخول إلى بيانات هاتف سيد رضوان فاروق الذي اشترك مع زوجته في تنفيذ هجوم سان برناردينو في ديسمبر / كانون الأول الماضي، ولقيا حتفهما برصاص الشرطة.

وأكد "اف بي آي" أنه كان يحتاج للدخول إلى بيانات الهاتف لتحديد إذا كان المهاجمان تعاونا مع أطراف أخرى أو مدعومين من أطراف أخرى وإذا كانا خططا لتنفيذ هجمات ضد أهداف أخرى.

ولم يعرف كم المعلومات التي جرى الحصول عليها منذ بدء اختراق الهاتف. وذكرت بعض وسائل الإعلام الإخبارية أن "اف بي آي" لم يجد حتى الآن شيئا مثيرا للاهتمام في بيانات الهاتف.

وأثارت هذه القضية جدلا بشأن إذا كان استخدام شركات التكنولوجيا للتشفير هو أمر جيد لحماية خصوصية المستهلكين أم أنه يلحق أضرارا بالسلامة العامة.

وتُدفع مكافآت ضخمة لمن يساعد السلطات في التعرف على الأخطاء التي قد تكون موجودة في البرامج.

وكانت شركة "زيروديوم"، المتخصصة في شراء الثغرات الأمنية، عرضت مليون دولار لمن يساعد في التعرف على مواطن الخلل التي تسمح بهجوم إلكتروني يستهدف نظام "آي او اس 9"، وقد حازت مجموعة من الخبراء بالفعل على هذه المكافآة.

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا