كيف تتغلب على الخوف من ركوب الطائرة :|: تعيينات فى شركة المياه SNDE :|: الوجه الخفي لمواجهة الحرب على الفساد..!! :|: اجتماع تاريخي لأوبك والمنتجين المستقلين :|: قصة وفاة "خيرية" المأساوية تكشف هول الفساد في تونس :|: الرئيس الغاني يعترف بهزيمته فى الانتخابات.. والغامبي يتراجع :|: ارتياح أوروبي أثناء الاجتماع الـ11 للحوار السياسي بين موريتانيا والاتحاد الأوروبي :|: من هو المستشار الإعلامي الجديد لولد عبد العزيز؟ "صورة" :|: واشنطن توافق على صفقات عسكرية بقيمة 7 مليارات دولار لدول خليجية :|: توضيح من "البث الإذاعي والتلفزي الموريتاني" :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

4 فوائد جديدة ومذهلة للخيار لم تسمع بها من قبل!
هذا ما يحدث في جسمك عند الإكثار من تناول الليمون!
كواليس محاكمة ولد امخيطير
الغارديان: ماذا سيفعل دونالد ترامب في يومه الأول بالبيت الأبيض؟
إحذروا مراحيض المطارات
والدة فيدل كاسترو لبنانية
الجزيرة نت تسحب وثيقة منسوبة للقاعدة حول "اتفاق سري" مع موريتانيا
دراسة: حفنة من المكسرات يوميًّا تغنيك عن زيارة الطبيب
ما هي فرص نجاح الوساطة “الإماراتية” لتطويق الخلاف المصري السعودي (تحليل)
ماذا يحدث للجسم عند التخلي عن تناول اللحوم عاما كاملا؟
 
 
 
 

رحيل المصور الفوتوغرافي المالي الرائد مالك سيديبي

السبت 16 نيسان (أبريل) 2016


تم تأبين مالك سيديبي، المصور الفوتوغرافي المالي البارز، الذي توفي عن 80 عاما.

وعرف سيديبي، الذي توفي الخميس، بصور الأبيض والأسود، التي التقطها لشباب مالي في الستينيات والسبعينيات.

ويقول النقاد إن صوره لمالي في مرحلة ما بعد الاستعمار ساعدت الناس في التعرف على هذه الدولة، الواقعة في غرب إفريقيا، من زاوية مختلفة.

وفي عام 2007، أصبح أول إفريقي يفوز بجائزة الأسد الذهبي عن إنجازاته على مدار حياته في بينالي البندقية.

ووصفه الناس في موقع التواصل الاجتماعي تويتر بأنه موهوب مازالت صوره يتردد صداها بين المصورين الشباب في إفريقيا.

وعرف عن سيديبي التقاطه صور الشباب والشابات وإبراز ما بحوزتهم مثل ساعة أو دراجة نارية.

كما التقط صورا أيضا لمشاهد الشوارع، ولشباب يقومون بإغواء الفتيات في الحفلات، بروح من بروح استعادة الحرية والهوية.

وعرضت أعمال سيديبي في العديد من المتاحف الخاصة والعامة في أنحاء العالم.

واكتسب شهرة عالمية بعد إقامته أول معرض له في فرنسا عام 1996.

ووصفه صديقه المقرب ندريس ماجنين، الذي يملك معرضا في باريس، بأنه مبدع "الآلاف من صور الحنان والجمال."

وأضاف قائلا:" مصور جيل شاب لمالي المستقلة والمستقرة والحرة والحديثة والمليئة بالبهجة والأمل.. كان كريما ومضيافا ومحبوبا من كل شباب باماكو."

بي بي سي

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا