مؤتمر رؤساء الكتل البرلمانية يصادق على برمجة مشروع قانون التعديلات الدستورية :|: "العلاقات الثقافية الموريتانية المغربية بين الأصالة والحداثة" عنوان ندوة يالثقافي المغربي :|: وزيرالنفط يستقبل السفيرالسعودي المعتمد لدى موريتانيا :|: تمديد العمود الفقري لجزر الآزور في الأقليم الشمالي الغربي من البلاد :|: الخروج من أوروبا قد يكلف المصدرين البريطانيين 7.5 مليار دولار :|: تقرير دولي: محاكمة سيف القذافي لم تتوفر فيها معايير النزاهة الدولية :|: حزب تواصل يعلن تشكلة اللجنة التحضيرية لمؤتمره العام :|: رئيس الجمهورية يستقبل وفدا من البرلمان الأوروبي :|: هل يخرج ترمب سالما من صراعه مع الإعلام وأجهزة المخابرات؟ (تحليل) :|: وزير التجارة السعودي: جلالة الملك مهتم بتعزيز العلاقات التجارية والاستثمارية بين البلدين واستكشاف الآفاق :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

سبعيني امريكي يسطو على بنك "ليهرب من زوجته"
أفضل خمسة بلدان في أعين المغتربين
الطبيب الخاص يروى تفاصيل سرية عن حالة ترامب الصحية
وزير التجهيز والنقل يعاين الطريق الالتفافي لمدينة أبي تلميت
ذ. اسغير ولد العتيق يرد على المدعو سونكارى: المريض لا يعالج الطبيب..!
قطر تمنع وزير العدل من مغادرة البلاد عقابا له على مواقفه السياسية
ولد اسباعي يوضح ملابسات الحكم الصادر اليوم بحق ولد امخيطير
استبعاد قائدة طائرة في أمريكا بعد أن حدثت الركاب عن طلاقها!
حاكم دبي: القذافي طلب منا بناء "دبي" في ليبيا
أسوأ مكالمة لترمب مع زعيم أجنبي
 
 
 
 

كتلة سياسة تنشر بيانا حول لقائها بالرئيس

الخميس 14 نيسان (أبريل) 2016


استقبل فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز يوم الأربعاء الموافق 13/04/2016 وفدا من كتلة المواطنة من أجل الحفاظ على موريتانيا مكونا من السادة :

بلال ولد ورزك

محفوظ ولد إبراهيم

محمد ولد قدور

وقد جرى اللقاء في ظروف جد إيجابية وتم التطرق خلاله إلى أهم القضايا الوطنية المطروحة حاليا:

جددت الكتلة لفخامة الرئيس تشبثها الدائم بتنظيم حوار وطني شامل يشارك فيه كافة الفاعلين الوطنيين.

إذ تعتبر الكتلة أن الأولوية في تداول القضايا الوطنية الكبرى حاليا يجب أن تكرس للبحث عن أنجع الطرق الكفيلة بضمان إنجاح الحوار الوطني الشامل والذي يجب أن يمكن على الخصوص من إقامة مؤسسات انتخابية توافقية.

رئيس الجمهورية جدد للكتلة إصراره على التوصل لحوار وطني شامل وأنه لا زال يواصل جهوده الرامية إلى تحقيق هذا الهدف من أجل تعزيز المكاسب الديمقراطية في البلاد.

طيلة اللقاء، فإن وفد الكتلة لم يسجل أنه توجد لدى رئيس الجمهورية أية نية متعلقة بتغيير الدستور القائم.

أخيرا، عبر وفد الكتلة عن الأهمية الكبيرة التي يكتسيها انعقاد القمة العربية القادمة في موريتانيا مطالبا بإشراك كافة أعضاء الطيف السياسي والفاعلين الآخرين في هذا الحدث نظرا لصبغته الوطنية القصوى.

وفي رد فخامته على هذا المقترح، عبر رئيس الجمهورية عن استعداد السلطات العمومية لإشراك جميع الفاعلين آنفي الذكر في هذا الحدث.

انواكشوط بتاريخ 14/04/2016
كتلة المواطنة من أجل الحفاظ على موريتانيا

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا