كيف تتغلب على الخوف من ركوب الطائرة :|: تعيينات فى شركة المياه SNDE :|: الوجه الخفي لمواجهة الحرب على الفساد..!! :|: اجتماع تاريخي لأوبك والمنتجين المستقلين :|: قصة وفاة "خيرية" المأساوية تكشف هول الفساد في تونس :|: الرئيس الغاني يعترف بهزيمته فى الانتخابات.. والغامبي يتراجع :|: ارتياح أوروبي أثناء الاجتماع الـ11 للحوار السياسي بين موريتانيا والاتحاد الأوروبي :|: من هو المستشار الإعلامي الجديد لولد عبد العزيز؟ "صورة" :|: واشنطن توافق على صفقات عسكرية بقيمة 7 مليارات دولار لدول خليجية :|: توضيح من "البث الإذاعي والتلفزي الموريتاني" :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

4 فوائد جديدة ومذهلة للخيار لم تسمع بها من قبل!
هذا ما يحدث في جسمك عند الإكثار من تناول الليمون!
كواليس محاكمة ولد امخيطير
الغارديان: ماذا سيفعل دونالد ترامب في يومه الأول بالبيت الأبيض؟
إحذروا مراحيض المطارات
والدة فيدل كاسترو لبنانية
الجزيرة نت تسحب وثيقة منسوبة للقاعدة حول "اتفاق سري" مع موريتانيا
دراسة: حفنة من المكسرات يوميًّا تغنيك عن زيارة الطبيب
ما هي فرص نجاح الوساطة “الإماراتية” لتطويق الخلاف المصري السعودي (تحليل)
ماذا يحدث للجسم عند التخلي عن تناول اللحوم عاما كاملا؟
 
 
 
 

الجدل يشتعل مجددا في موريتانيا حول حبس الصحفيين

الجمعة 8 نيسان (أبريل) 2016


أثارت عملية إحالة صحفيين إلى السجن المدني بدار النعيم، شمالي العاصمة الموريتانية نواكشوط، مساء امس الخميس موجة واسعة من الجدل في موريتانيا، خاصة أنهما أحيلا للسجن بناء على شكوى من نجل رئيس الجمهورية بدر ولد عبد العزيز.

وفي أول ردة فعل من طرف الهيئات الصحفية، طالبت في بيان مشترك بالإفراج الفوري عن الصحفيين جدنا ديدا وبابكر باي انجاي، من موقعي (موري ويب) و(كريديم)، المتهمان من طرف نجل الرئيس بالتشهير به من خلال نشر خبر وصفه بالكاذب.

وكان الموقعان قد نشرا منذ عدة أيام خبراً مفاده أن نجل الرئيس أطلق النار على شخص في مزرعة يملكها والده في بوادي إينشيري، وهو ما نفاه ولد عبد العزيز.

وصدر البيان عن نقابة الصحفيين الموريتانيين، ورابطة الصحفيين الموريتانيين، وتجمع الناشرين الموريتانيين، واتحاد المواقع الالكترونية، بالإضافة إلى اتحاد الإذاعات والتلفزيونات الخصوصية في موريتانيا.

وقالت الهيئات الصحفية إن إحالة الصحفيين إلى السجن بعد تكييف تهمة القذف والتشهير ضدهما طبقا للقانون الجنائي الموريتاني "يخالف قانون الصحافة الذي ينص على إلغاء عقوبة الحبس في مخالفات النشر، والتي جرى الالتفاف عليها من خلال هذا التكييف الغريب".

واستغربت الهيئات الصحفية "تكييف التهمة على أساس القانون الجنائي الموريتاني والذي تم ليسوغ إيداع الزميلين السجن في مخالفة صريحة للقانون"، مشيرة إلى أن هذا التصرف "مناف لأحكام القانون وقيم دولة الحريات والديمقراطية والقوانين".

وخلصت الهيئات الصحفية في بيانها إلى أن إحالة الصحفيين إلى السجن "مخالفة واضحة للقوانين وسعي لإرهاب الصحفيين وتخويفهم بعقوبات الحبس وتكييف تهم واهية الأسس والمنطلقات".

وشددت الهيئات على ضرورة الإفراج الفوري عن الزميلين، ووقف كل الإجراءات التي من شأنها تقييد حريتهما، داعية كافة الصحفيين إلى هبة تضامنية مع الزميلين، لفرض الإفراج عنهما فوراً، وفق نص البيان.

وكانت عمليات توقيف واستجواب قد تعرض لها عدد من الصحفيين الموريتانيين خلال الأشهر الأخيرة، في ظل مخاوف لدى الهيئات الصحفية من تراجع الحريات في البلاد.

صحراء ميديا

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا