المغرب يعين واليا سابقا للداخلة سفيرا له في موريتانيا :|: الكنتي يكتب : صمدت دمشق، فسقطت الدوحة... :|: 37 ألف يورو ثمن غداء ليونيل ميسي في مطعم إسباني :|: الكشف عن تمويلات البنك الدولي في موريتانيا (أرقام) :|: وزير الخارجية الفرنسي : لدينا الثقة و العزم و نتقاسم الرؤية مع الرئيس " عزيز" :|: قطع العلاقة مع قطر .. الأسباب الموضوعية :|: الحصاد ينشر البيان المتوج لاجتماع مجلس الوزراء :|: وزارة النفط: الإحتياطي الموريتاني من الغاز قد يزيد على 50 تريليون قدم مكعب :|: حقائق عن قطع موريتانيا لعلاقتها مع قطر :|: مواقف موريتانيا ليست للبيع وقطر لاتستحق هذه الضجة :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

وزارة النفط: الإحتياطي الموريتاني من الغاز قد يزيد على 50 تريليون قدم مكعب
حقائق عن قطع موريتانيا لعلاقتها مع قطر
37 ألف يورو ثمن غداء ليونيل ميسي في مطعم إسباني
القرارالموريتاني بقطع العلاقة مع حكومة قطر ـ بين المصلحة والايديولوجيا
انهيار نظام كمبيوتر «بريتش آيروايز» يكبدها 100 مليون جنيه
مواقف موريتانيا ليست للبيع وقطر لاتستحق هذه الضجة
الكنتي يكتب : صمدت دمشق، فسقطت الدوحة...
عاجل:موريتانيا تقطع علاقاتها مع قطر :بيان
مساعٍ لحسم معركة الموصل في الذكرى الثالثة لسقوط المدينة
الكشف عن تمويلات البنك الدولي في موريتانيا (أرقام)
 
 
 
 

حديث عن انتخابات مبكرة لحل الازمة السياسية

الأربعاء 23 آذار (مارس) 2016


أفادت مصادر قريبة من دوائر السلطة في موريتانيا أن النظام يسعى لتنظيم حوار سياسي مع أطراف واسعة في المعارضة، يقترح فيه تنظيم انتخابات تشريعية مبكرة كخطوة من أجل وضع حد للأزمة السياسية التي تعيشها البلاد منذ عدة سنوات.

وأشار المصدر إلى أن النظام الموريتاني قدم عبر عدد من الوسطاء ما يرى أنه "تنازلات كبيرة" في مقدمتها انتخابات تشريعية ومحلية قبل نهاية العام الحالي.

وقال المصدر إن النظام أبدى استعداده "لتنظيم انتخابات تشريعية ومحلية يحظى فيها منتدى المعارضة بنصيب معقول، مع إصلاحات سياسية واسعة"، وفق تعبيره.

وتعد هذه الانتخابات فرصة لعدد من أحزاب المعارضة لدخول البرلمان بعد مقاطعتها للانتخابات التشريعية الأخيرة في نوفمبر 2013.

كما أشار المصدر إلى أن من ضمن الإصلاحات التي قدمها النظام على شكل تنازلات سيطرحها على الطاولة عدة نقاط مثيرة من أبرزها إلغاء عدد من المؤسسات الدستورية والعمومية، مثل مجلس الشيوخ، الغرفة العليا في البرلمان الموريتاني، بالإضافة إلى وسيط الجمهورية والمجلس الاقتصادي والاجتماعي.

وتسعى الحكومة خلال الفترة القريبة المقبلة لعقد لقاءات سرية مع أطراف في المعارضة، وخاصة المنتدى الوطني للديمقراطية والوحدة من أجل التحضير لهذا الحوار.

من جهة أخرى من المتوقع أن يغيب عن الحوار المرتقب حزب تكتل القوى الديمقراطية المعارض الذي أعلن أنه لا يثق في النظام قبل أن يتلقى رداً مكتوباً على الممهدات التي سبق أن طالب بها منتدى المعارضة.

وتعيش موريتانيا منذ عدة سنوات على وقع أزمة سياسية تجسدت في القطيعة التامة بين المعارضة والنظام، رغم المحاولات التي جرت منذ عام 2011 لتنظيم حوار وطني شامل يشارك فيه الجميع، ولكن هذه المحاولات لم يكتب لها حتى الآن النجاح.

صحراء ميديا

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا