محافظ البنك المركزي: الصيرفة الإسلامية عرفت نموا ملحوظا في موريتانيا :|: وزير الشؤون الخارجية يوضح جهود رئيس الجمهورية لحل الأزمة الغامبية :|: ذ. اسغير ولد العتيق يرد على المدعو سونكارى: المريض لا يعالج الطبيب..! :|: شكر وامتنان من أسرة أهل هدار :|: ترمب يأمر بالانسحاب من اتفاق الشراكة عبر الهادئ :|: رئيس الجمهورية يتسلم رسالة من نظيره الجيبوتي تتعلق بانتخابات الاتحاد الإفريقي :|: الباحث سيدى أحمد ولد الأمير يكتب: أزمة غامبيا.. حصاد الحاضر ودروس المستقبل :|: جمعية الضاد تجزل الشكر لرئيس الجمهورية وتهنئ الجالية في غامبيا (بيان) :|: موريتانيا تتوج بكأس أمم إفريقيا لدبلوماسية السلام :|: رئيس الجمهورية يحيي شجاعة الرئيس يحيي جامى ويؤكد مغلدرته فى أسرع وقت :|:
أخبار
اقتصاد
تحقيقات وتقارير
مقابلات
منوعات
الرأي
مواقع

الأكثر قراءة

أبو ريطة يغادر نواكشوط .. وأنباء عن تسهيل إجراءات السفر بين البلدين
ما يريده المغرب من موريتانيا..
بنكيران : لقائي مع الرئيس الموريتاني كان ناجحا وكانت فيه "صعوبات"
موريتانيا تفك (بلوكاج) الحكومة المغربية وشباط مشارك فيها (بالنية).. شكرا
مصادر: لا صحة لوجود أطماع موريتانية بحقول سنغالية للنفط والغاز
طيار سعودي يكشف أسباب منع الطيران فوق مكة المكرمة
تيرس زمور مَصْدر إلهام للجنرال ديغول وللرئيس عزيز...
الدول العربية المسموح لمواطنيها بدخول بيلاروس بدون تأشيرة
ترامب يهدد شركة تويوتا بسبب خطط تصنيع سياراتها في المكسيك
تنبؤات علمية باندماج أمريكا الشمالية واليابان بالأراضي الروسية
 
 
 
 

رئيس الجمهورية لم يحسم تعيين رئيس سلطة التنظيم

الأحد 20 آذار (مارس) 2016


قالت مصادر حكومية مأذونة إن موقف الرئيس الموريتانى محمد ولد عبد العزيز من سلطة التنظيم لايزال يطبعه التردد دون أن يقرر لحد الساعة تعيين رئيس جديد لها، رغم حيويتها وحساسية الأعمال الموكلة إليها، وإن الأعمال الجارية فى السلطة يتم تسييرها من طرف عضو المجلس الوطنى لسلطة التنظيم ناجى محمد محمود. ويبلغ عدد عمال السلطة 123 شخصا، أبرزهم أعضاء المجلس: الناجى ولد محمد محمود اعل ولد حيمود سيدي محمد ولد محمد صالح محمد ولد أبات ولد لمرابط

وكان يرأس الهيئة وزير الخارجية اسلكو ولد أحمد إزدبيه قبل تعيينه فى التعديل الوزارى الأخير، ولايزال مصير رئيسها بيد رئيس الجمهورية دون أن يكلف به أي شخص لحد الآن.

ويلجأ الرئيس فى الغالب إلى تعيين أشخاص من خارج السلطة لتسييرها، لكنه قد يخالف القاعدة المعمول بها منذ فترة، رغم التنافس الكبير داخل أطر الدولة من أجل الظفر بالمنصب.

زهرة شنقيط

عودة للصفحة الرئيسية

الصفحة الرئيسية   |   أضفنا إلى مفضلتك   |   من نحن؟    |   اتصل بتا